أخبار

لتحقيق المنهجيّة المنضبطة للإفتاء.. مركز الأزهر العالمي للفتوى ينشئ "بنك إلكترونيّ"

عمرو خالد: عامل أبناءك على طريقة رسولنا المصطفى.. هذا ما فعل

دعاء في جوف الليل: نسألك يارب شفاءك لمن مسّه الضر.. ورحمتك لمن ضمّه القبر

‫ كيف تتعامل مع أبوك وأمك بطريقة نموذجية؟.. عمرو خالد يجيب

ما هي المواقيت المكروه فيها الصلاة؟.. "الإفتاء" تجيب

بصوت عمرو خالد.. دعاء مستجاب يحفظك في الدنيا والاخرة

عمرو خالد يكشف: مكونات الإنسان الخمسة وطرق اشباعهم

دعاء أثناء صلاة الفجر .. احرص عليها ييسر الله لك أمرك

اسم الله "السلام".. هذه هي المعاني والأسرار

علمتني الحياة.. "لا تحزن ما دام للكون رب.. يكفل الأرزاق إن أغلق في وجهك بابًا فتح أمامك أبوابًا"

3أسباب وراء تشبيه الله تعالي للحياة الدنيا بالماء .. يحددها الإمام القرطبي

بقلم | علي الكومي | الاربعاء 09 سبتمبر 2020 - 08:30 م
Advertisements

الإمام القرطبي هو محمد بن أحمد بن أبي بكر بن فَرْح ولد في قرطبة بالاندلس ولذلك لقب بشمس الدينالقرطبي  .. نشأ القرطبي نشأة صالحة حيث حفظ القرآن في بواكير عمره ودرس قواعد اللغة العربية والفقه والقراءات بشكل موسع كما تعلم الشعر أيضاً. انتقل إلى مصر واستقر بمنية بني خصيب (المنيا) حتى وافته المنية في 9 شوال 671 هـ، وهو يعتبر من كبار المفسرين وكان فقيهًا ومحدثًا ورعًا وزاهدًا متعبدًا

الإمام القرطبي تأثر كثيرا بالغزارة الثقافية والمعرفية التي كانت تتسم بها الأوضاع بالأندلس عموما وقرطبة خصوصا :إذ نشطت الحركة العلمية في شتى الميادين اللغوية والعلمية والشرعية، نال منها الإمام الشيء الكثير.

علماء أسهموا في مسيرة القرطبي

تتلمذ القرطبي علي يد مجموعة من العلماء  ومنهم ابن رواج وهو الإمام المحدث أبو محمد عبد الوهّاب بن رواج واسمه ظافر بن على بن فتوح الأزدي الإسكندراني المالكي و ابن الجميزي: وهو العلامة بهاء الدين أبو الحسن على بن هبة الله بن سلامة المصري الشافعي وكان من أعلام الحديث والفقه والقراءات.

والمطالع لتفسير الإمام القرطبي يلاحظ تأثرا كبيراً بعلماء سبقوه منهم:وقد برع الإمام في تفسير القرآن الكريم وعلوم القرآن حيث كانت له اسهاماته الإ محدودة في هذا المجال بشكل أظهر تأثره بكثير ممن سبقوه وفي مقدمتهم الإمام الطبري: صاحب "جامع البيان في تفسير القرآن"، أفاد منه القرطبي وتأثر به خاصة في التفسير بالمأثوروكذلك الماوردي: وقد نقل عنه القرطبي وتأثر به فضلا عن أبو جعفر النحاس: صاحب كتابي:" إعراب القرآن، ومعاني القرآن" وقد نقل عنه القرطبي كثيراً.

وتأثر القرطبي كذلك بابن عطية: وهو القاضي أبو محمد عبد الحق بن عطية صاحب "المحرر الوجيز في التفسير"، وقد أفاد القرطبي منه كثيراً في التفسير بالمأثور وفي القراءات واللغة والنحو والبلاغة والفقه والأحكام وكذلك تكرر الأمر مع  أبو بكر ابن العربي صاحب كتاب "أحكام القرآن"، أفاد منه القرطبي وناقشه ورد هجومه على الفقهاء والعلوم.

القرطبي والحركة العلمية بالأندلس 

وقد حاز القرطبي  مكانة راقية بين المفسرين والمتخصصين في علوم القرآن وهو ما ظهر واضحا في تعليق الإمام علي مسيرته بالقول  : " إمام متفنن متبحر في العلم، له تصانيف مفيدة تدل على كثرة إطلاعه ووفود عقله وفضله".الحركة العلمية في عصر القرطبي: نشطت الحياة العلمية بالمغرب والأندلس في عصر الموحدين (514 - 668 هـ) وهو العصر الذي عاش فيه القرطبي فترة من حياته أيام إن كان بالأندلس وقبل أن ينتقل إلى مصر ومما زاد الحركة العلمية ازدهاراً في هذا العصر: أن محمد بن تومرت مؤسس الدولة الموحدية كان من أقطاب علماء عصره وقد أفسح في دعوته للعلم وحض على تحصيله.".

اقرأ أيضا:

عبدالله بن مسعود : عليك بقبول الحق ولو جاء من خصم بغيض

وكان من  المآثر التفسيرية للإمام القرطبي وبراعته في علوم البلاغة والبيان القرآني تطرقه لقضيةتشبيه الله في قرأنه الكريم "وَاضْرِبْ لَهُمْ مَثَلَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاءٍ"حيث أرجع ذلك إلي ثلاثة أسباب الأول لأن  الماء لا يستقر في موضع، وكذلك الدنيا والثاني ولأن الماء لا يقدر أحد أن يدخله ولا يبتل، وثالثها أن الدنيا لا يسلم أحد من فتنتها وآفاته



الكلمات المفتاحية

الإمام القرطبي الامام القرطبي والاندلس القرطبي وبراعة في تفسير القرآن مآثر الإمام القرطبي

موضوعات ذات صلة