أخبار

علاجات طبيعية.. 7 أطعمة صحية تساعد علي تخفيف آلام المعدة

من كتاب حياة الذاكرين .."قررت أن أختلي بالله ساعةً كلَّ يوم"

علمتني الحياة.. ""الله الذي أوجدك في الحياة وحده يعلم كل أحوالك"

حكم تأخير الصلاة عن وقتها من أجل رعاية الأم المريضة

إيطاليا تحجب "تيك توك " مؤقتا بعد وفاة طفلة شاركت في تحدي "الوشاح

في ظل 3 محاذير.. كيف يستمتع الزوجان بممارسة العلاقة الحميمية مع وجود الأطفال ؟

أصلي في المسجد بنية لقاء الأصدقاء .. هل أثاب؟

مركز «صواب» يحذّر من ألعاب إلكترونية تقود الشباب إلى التطرف

سنة نبوية مهجورة .. من أحياها رفع الله قدره وعظ شأنه .. أدب مع الله

هل يجب علينا احترام الكبير، ولو كان قليل الاحترام والأدب؟

خجول وليس لي في النكات أو الإفيهات.. هل ممكن أحب وأتحب?!

بقلم | ياسمين سالم | الاثنين 27 يوليو 2020 - 08:56 ص
Advertisements

أحببت فتاة وأنوي خطبتها، لكني خام لم أرتبط بفتاة من قبل، بجانب أنني خجول وليس لي في إطلاق النكات أو الإفيهات؟

(ه. ج)

تجيب الدكتورة وسام عزت، الاستشارية النفسية والاجتماعية:

الأنثى تسعد بالاهتمام والتعبير عن الحب، فكن حذرًا يا عزيزي وخصص لحبيبتك وقتًا كافيًا لتشاركها اهتماماتها، اخلق الفرص لمحادثتها، أوجد وقت فراغ لتشغله بها ومعها، كن دائمًا معبرًا عن حبك، واجعل حبيبتك أولى أولوياتك.

 

اعلم أن النكات والأفيهات لا ترقي لتكون أساس علاقة بين اثنين أو تقوي الحب، هي فقط قد تكون مدخلاً للإعجاب الذي قد يطول أو ينتهي مع أول خلاف.

الرجل يعني للمرأة الحمى والسند، رجل يعني تحمل مسؤولية واحتواء، فكن معها رجلاً بمعني الكلمة، خاف عليها، واشعرها بالأمان واحرص على تحقيق كل رغباتها لتبقى سعيدة.

أكثر ما يشعر الأنثى سواء زوجة أو خطيبة أو حبيبة بأنها شريكة حياة فعلية للرجل، هو الحديث عن مستقبلهما معًا، حياتهما معًا، فهذا يشعرها بقيمتها وبأن الرجل متمسك بها ولا ينوى خسارتها في يوم من الأيام، وهو ما يطمئن الفتاة خلال فترة الارتباط أو الخطوبة، حيث تتأكد من أن الطرف الثاني يفكر فيها بصورة جدية ولا يلعب بها وبمشاعرها.

اقرأ أيضا:

في ظل 3 محاذير.. كيف يستمتع الزوجان بممارسة العلاقة الحميمية مع وجود الأطفال ؟

 


الكلمات المفتاحية

النكات الافيهات الخطوبة الزواج

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled أحببت فتاة وأنوي خطبتها، لكني خام لم أرتبط بفتاة من قبل، بجانب أنني خجول وليس لي في إطلاق النكات أو الإفيهات؟