ما حكم الحجامة في الشريعة الإسلامية؟

الأربعاء، 13 ديسمبر 2017 12:00 ص

أجابت الإفتاء المصرية؛  فالحجامة من الأمور التي أجازها الشرع، ووقعت في عهد الرسول -صلى الله عليه وآله وسلم- ولم ينكرها، بل إن رسول الله -صلى الله عليه وآله وسلم- احتجم، وتُسمى الفصد، وهي نوع من أنواع العلاج الذي كان مستعملًا إلى عهد قريب.
 
وكما تنصح دار الإفتاء بالالتجاء إلى الأطباء الثقات، وأخذ رأيهم والالتزام بمشورتهم في هذا الموضوع.

اضافة تعليق