بالفيديو.. الدكتور عمرو خالد يروي قصة المسجد الأقصى

الجمعة، 08 ديسمبر 2017 12:00 ص

وأضاف الدكتور عمرو خالد، في بث مباشر على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، أن هذه القضية عاشت طوال هذه السنوات بأمر من الله سبحانه وتعالى، وانتقالها عبر الأجيال.
 
واستعرض قيمة المسجد الأقصى والقدس أرض الأنبياء، حيث عاش فيها إبراهيم وزكريا عليهما السلام، واتولد بها سيدنا عيسى والسيدة مريم أيضًا، كما أن القدس والأقصى مر بها جميع الأنبياء، فهي أمر عظيم، فكان مسرى النبي صلى الله عليه وسلم، مناشدًا أن يتحدث الآباء عن مسرى النبي وتخيله، حاملًا البراق من مكة للمسجد الأقصى وربطه عند حائط المسجد، والذي سمى الآن بـ"حائط المبكى"، ولكنه حائط النبي صلى الله عليه وسلم، ودخل المسجد الأقصى ليلقى اجتماع تاريخي وأعظم حدث في تاريخ البشرية، وهو اجتماع للأنبياء، وصلى إمامًا بالأنبياء "دواد وسليمان وعيسى وموسى ونوح وأدهم" عليهما السلام داخل المسجد، فإن قيمة المسجد الأقصى من خلال شهادته على اجتماع جميع الأنبياء للمرة الوحيدة في تاريخ البشرية، مما يدل على أهميته وأنه بيت النبي صلى الله عليه وسلم لأنه كان إمامًا في هذه الصلاة. 
 
وتابع، أن المسجد الأقصى لا يقل قيمة أو غلاوة عن المسجد النبوي والكعبة وروضة النبي، بل أنهم في مقام عالي، فإن المسجد الأقصى معراج النبي وصخرة المعراج للسماء، وعندما نزل النبي من السماء نزل على المسجد الأقصى، وسمى المسجد الأقصى بهذا الاسم وكذلك القدس، لأنها مقدسة والقداسة تعني التطهير، وهي أطهر أرض عند الله عزوجل، والتي ذكرت في القرآن الكريم بالأرض المقدسة، حيث أول مسجدين هم المسجد الأقصى والمسجد الحرام وبين بنائهم 40 عامًا، قائلًا: "التفريط في المسجد الأقصى كالتفريط في الكعبة والمسجد الحرام"، مختتمًا أن القدس عربية فلسطينية، داعيًا أن يحفظ الله القدس والمسجد الأقصى.

 [video id=1317] 

اضافة تعليق