طقطقة المفاصل هل هي طبيعية أم خطرة؟

الإثنين، 04 ديسمبر 2017 12:00 ص

وجاء ردة أن مسألة الطقطقة موضوع جدلي اختلف فيه الخبراء؛ فالبعض يؤكد بأن سببها الترسبات الملحية، والبعض الآخر متأكد من أنها دليل على بداية التهاب المفاصل،  وهناك من يقول بأن السائل الزلالي الذي يملأ تجويف المفاصل تتكون فيه فقاعات غازية، وعندما تتمدد كبسولة المفصل ينخفض الضغط ونسمع الطقطقة.
 
وعند الرضع الطقطقة مرتبطة بنقص الضغط في عضلاتهم، وهذا ليس مرضًا، لأنه لا يوجد أي خلل في المفاصل، بل إن العضلات المحيطة بالمفصل ضعيفة.
 
أما الأطفال الأكبر سنًا والمراهقون، فقد يكون هذا دليل على إصابتهم بالجنف (انحراف العمود الفقري) أو إصابة مكتسبة في الحوض أو أسفل الرأس "القشاء"، وهو مرض يصيب كامل الجسم من قمة الرأس إلى الكعبين، لذلك تكون المفاصل في غير وضعها الطبيعي.
 
أما كبار السن فإضافة إلى ما ذكر سابقًا فتضاف التغيرات الحاصلة في الغضاريف والروابط التي تصبح أكثر كثافة وقد تتراكم فيها الأملاح، كما أن الخلل في عمل الكبد قد يؤدي إلى نقص إفراز السائل الزلالي.
 
قد تظهر الطقطقة بسبب زيادة الأحمال بصورة مزمنة على المفاصل ما يسبب تآكل الغضروف والروابط، يضاف إلى هذا الإصابات الطارئة.
 
إن ظهور طقطقة في المفاصل يؤكد على ضرورة مراجعة طبيب أخصائي لتشخيص سببها وكيفية علاجها.
 
وينصح الأخصائي بممارسة نشاط بدني لمنع ظهور هذه الطقطقة، ويشير إلى ضرورة المشي 10 آلاف خطوة يوميًا كحد أدنى، وممارسة السباحة، وكذلك تناول المواد الغذائية المحتوية على جيلاتين طبيعي يساهم في تكوين نسيج الغضاريف.

اضافة تعليق