دراسة أمريكية ترجح تهديد المياه للمواقع التاريخية بالولايات المتحدة

الجمعة، 01 ديسمبر 2017 12:00 ص

ورجح الباحثون، وفقًا لما نقلته وكالة "فرانس برس" الإخبارية، أن تغمر المياه المواقع التاريخية في جنوب شرق الولايات المتحدة، مع ارتفاع مستوى مياه المحيطات بمتر تقريبا، في حال استمر الميل الحالي كما هو وارد في النماذج المناخية الموضوعة.
 
فإن أكثر من ألف من المواقع المهددة مدرجة في السجل الوطني للأماكن التاريخية، ومن بين المواقع آثار لهنود القارة الأميركية تعود لأكثر من عشرة آلاف سنة في جيمستاون في فيرجينيا؛ وهي موقع أول مستعمرة بريطانية دائمة على القارة الأميركية.
 
وذكر ديفيد اندرسون، الأستاذ في جامعة "تينيسي" في نوكسفيل، والمعد الرئيسي للدراسة، أن ارتفاع مستوى المحيطات خلال السنوات المقبلة سيؤدي الى القضاء على عدد كبير من المواقع الأثرية والأبنية والمقابر والمعالم الثقافية المهمة.

اضافة تعليق