تناول الطعام أثناء التحضير يصيبك بأمراض خطيرة

الثلاثاء، 28 نوفمبر 2017 12:00 ص

وأشارت الدراسة، التي نشرت في مجلة "نيو انغلاند جورنال أوف مديسين" إلى أن تفشي مرض إي كولاي في العام 2016 يرتبط بالدقيق، لافتة إلى أن المشكلة قد تكون أكثر شيوعاً مما كان يعتقد سابقاً.
 
وأوضحت الدراسة، أن بياناتها تشير إلى أنه على الرغم من كونه غذاء يتمتع بنسبة رطوبة منخفضة، إلا أن الدقيق الخام يمكن أن يكون وسيلة لمسببات الأمراض المنقولة بالغذاء، وغالباً ترتبط الأطعمة الأخرى بمرض إي كولاي، بما في ذلك اللحوم  غير المطبوخة، والخس، والحليب غير المبستر، وعصير التفاح.
 
أما أعراض بكتيريا إي كولاي، فيمكن أن تدوم بين يوم و10 أيام من وقت التعرّض للبكتيريا، ويمكن أن تشمل تشنجات في المعدة، وإسهال، وقيئ، وحمى، وفقاً للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، وتتحسن حالة غالبية الأشخاص في فترة تتراوح بين 5 و7 أيام.
 
وحددت مراكز السيطرة على الأمراض وإدارة الغذاء والدواء الأمريكية تفشي المرض الذي تسبب بـ63 حالة مرضية، في 24 ولاية أمريكية، وبدأ التحقيق في يونيو 2016، وحُددت بعض العلامات التجارية للدقيق الأمريكي باعتبارها السبب المحتمل.
 
وفي يوليو 2016، بعد أن أكدت الاختبارات أن الدقيق هو السبب، وُسع نطاق الدراسة ليشمل الدقيق الذي أُنتج بين العامين 2015 و 2016، وبالإضافة إلى ذلك، أعلنت خمس شركات أخرى على الأقل أنها استخدمت الدقيق المستورد في منتجاتها.
 
وقال التقرير إن "استهلاك الطحين الخام أو غير المطبوخ غير مدرج في معظم الاستبيانات الروتينية والدراسات الوطنية عن الأمراض المنقولة بالأغذية، ولذلك لم يتمكن علماء الأوبئة في البداية من تقييم ما إذا كان المرضى قد استهلكوا الدقيق الخام."
 
ونصح الخبراء بضرورة غسل الملعقة والوعاء، بعد تحضير الخليط، وعدم تناول أي كمية منه قبل إدخاله إلى الفرن.

اضافة تعليق