أفعال يجب تجنُبها أثناء الخلافات الزوجية

الأحد، 05 نوفمبر 2017 12:00 ص

لا تدخل أفراد الأسر في خلافاتك

الخلاف يتعلق فقط بكم أنتم كطرفين وليس أحد آخر، لذا إذا تدخل أحد من الأسر إلى ذلك الخلاف سيتحول إلى صراع حقيقي، وسيكون هناك خطر محتم حول العلاقات، مما سيتسبب في فوضى حقيقية، لأنه حتى إذا تصالحتم، واتسمت علاقتكم بالوئانم مرة أخرى، فإن أعضاء الأسرة الآخرين على الأرجح سيتذكروا كل شيء، وسوف يقوموا باستخدام ذلك الموقف فضدك أو ضد شريكك عندما تُعطى له الفرصة.

تجنب العنف

أثناء الخلافات، يظهر الجانب السئ من طباع الأشخاص، في محاولة منهم لإثبات حقها، فيلجأون إلى العنف، لذا لا تسمح لنفسك أو لشريك حياتك باستخدام العنف سواء كان ألفاظ أو تطاول بالأيدي، بغض النظر عن مدى غضبكما من بعضكما البعض، وذلك لأن الآلم النفسي والجسدي سيعمل على قتل مشاعر المودة والمحبة بينكما.

عدم خلط الأشياء ببعضها البعض

إذا كان السبب الرئيسي للخلاف هو ترك كومة من الأطباق غير مغسولة، فليس هناك داعي لتضخيم الأمر، وتقوم بذكر جميع الأخطاء السابقى لشريكك في الحياة، في محاولة منك لتذكره بمدى إهماله، على سبيل المثال.
 
فهنا على الرغم من كون الأمر بسيط إلى أن تضخيمه سيعمل على حدوث خلافات حقيقية، وعلى صعيد آخر، قد يكون لدى شريك سؤال منطقي: هل أنا بحاجة إلى مواصلة العلاقة التي بها الكثير من المطالب؟

لا تتحدث أبدًا عن الطلاق

عندما تقول " طلقني، أنتي طالق" خلال الخلافات، تكون بمثابة إهانة للطرف الآخر، خاصة وأن الأجواء مشتعلة بالعصبية، فهذه الكلمات ستؤدي إلى أذية مشاعر شريك حياتك، وسيكون لها وقع نفسي سئ.
 
وكلما ترددت تلك الكلمة في الخلافات، كلما حدث الطلاق بشكل أسرع، لذا إذا كنتم تحبوا بعضكم البعض لا تتحدثوا عن الفراق أو الطلاق.

لا تترك المنزل أثناء الخلاف

هناك من يلجأون إلى الحل الأيسر ويقوموا بترك المنزل خلال الخلافات، في محاولة منه لتهدئة أعصابه، ولكن سيترجم هذا الفعل للطرف الآخر بأنك لا تريد أن تعيش معه تحت سقف واحد، ولا تشعر بالراحة معه.
 
ولكن ببساطة من الممكن أن يجلس كل طرف منكما في غرفة منفصلة، في محاولة منه لتهدئة أعصابه، دون ترك الطرف الآخر وسط الخلاف دون حل، فتلك الفترة ستجعل كلا الطرفين يفكران بشئ من المنطق، والنضج، كما أنها ستعتبر الطريقة الأفضل للتهدئة، ويمكنكما المناقشة كشخصين بالغين.

لا تنفصلا في الفراش أثناء النوم بعد المشاجرة

بعد الشجار لا تقوما بالنوم في أماكن منفصلة، فالروتين اليومي الذي يتم  كالذهاب إلى الفراش معًا، سوف تخفف من الأجواء وتسرع في حل الخلاف.
 
 وقد ينتهي بك الأمر إلى الاستلقاء إلى جانب بعضكما البعض الظهر للظهر، ولكن في الصباح تستقيظان وأنتم محتضنين بعضكما البعض، غير ذاكرين الخلافات التي حدثت الليلة الماضية.

لا تتشاجران في الأماكن العامة

إذا كنتما تتشاجران في الأماكن العامة، ذلك يعني أن هناك نقص في الاحترام لبعضكما البعض، وكذلك لا تحترمان الناس المحيطة بكما، ولكن الأفضل الانتظار حتى العودة إلى المنزل مرة أخرى، والمناقشة فيما حدث. 

اضافة تعليق