دراسة بلجيكية تفسر العلاقة بين السكر والأورام الخبيثة 

الجمعة، 03 نوفمبر 2017 12:00 ص

نشرت الدراسة، في مجلة "Nature Communications"، وقال المؤلفون إن المشروع البحثي الذي استغرق تسع سنوات قد يؤثر على الأدوية والحمية الغذائية لمرضى السرطان، وبدأت الدراسة من خلال النظر عن كثب، إلى شهية الخلايا السرطانية للسكر، ويدرك العلماء أن الخلايا السرطانية تدعم تكاثرها السريع عن طريق إعادة تعديل عملية الأيض، بحيث تمتص الجلوكوز، وتخمره لإنتاج حمض اللبنيك.
 
وقال عالم الأحياء الدقيقة يوهان م. ثيفيلين، المؤلف الأول للدراسة وأستاذ في جامعة ليوڤن البلجيكية إن تحول الخلايا السرطانية من التنفس إلى التخمير هو شيء اكتشفه أوتو واربورج، وهو عالم الكيمياء الحيوية الألماني، منذ حوالي 70 أو 80 عاماً، وسُميت العملية بـ"تأثير واربورج".
 
وأضاف ثيفيلين أن "هذا أمر غريب"، ويثير سؤالاً مهماً: هل تأثير واربورج هو أحد أعراض السرطان أو سبب ذلك؟
 
بحثا عن الجواب، أجرى ثيفلين وزملاؤه التجارب على خلايا الخميرة، إذ أنها تشبه خلايا السرطان، والتي تُعرف على أنها تفضل التخمير على التنفس، ووجدوا مركب وسيط وهو بمثابة "منشط قوي" للبروتو أنكوجين أي جين وظيفته الأساسية التحكم بدورة حياة الخلية، وتمايزها، مشيرين إلى أن حدوث طفرات وراثية في هذه الجينات يؤدي إلى خلل في التحكم بنمو الخلية، وبالتالي تحولها لخلية سرطانية، إذ يمكن أن يتحول البروتو أنكوجين إلى جينات ورمية مسببة للسرطان.
 
ورغم أن الباحثين أشاروا إلى بعض أوجه التشابه بين الخميرة وخلايا السرطان البشرية، فأوضحت الدكتورة جنيفر ليجيبيل وهي أستاذة مشاركة في كلية الطب بجامعة هارفرد، أنه من المهم الاعتراف بأن الباحثون على بعد خطوات قليلة من دراسة الخلايا السرطانية في أنبوب اختبار.

اضافة تعليق