أفضل الطرق لتقويم سلوك طفلك دون إيذائه نفسيًا

الأحد، 29 أكتوبر 2017 12:00 ص

ولكن ما يجهله معظم الأباء والأمهات هو أن أسلوب تقويم السلوك بالضرب أو التوبيخ، سيؤدي إلى إيذائه جسمانيًا ونفسيًا، حيث يُعد هذا هو الشائع في تقويم السلوك.
 
في البداية، على الطفل أن يعرف إن أيًا كان العقاب فهو لارتكابه بعض الأخطاء، وليس لأنه طفل سيئ، حتى يتقبل فكرة العقاب ولا تؤثرعلى نفسيته تأثيرًا سلبيًا.
 
 

النقد البنّاء

من الممكن تقويم السلوك عن طريق نقد فعل الطفل، ولكن دون توبيخ، وبطريقة مختلفة، عحيث ادةً ما يرتبط النقد بالشعور بالفشل، لذلك يجب التحدث مع الطفل بهدوء فيما حدث وتوجيهه للصواب دون أن يشعر بأنك تنتقدينه.
 

ركن العقاب

يمكن تخصيص ركن للعقاب في غرفة الطفل، عند قيامه بسلوك سيئ، والطلب منه للذهاب إلى ركن العقاب وتحديد مدة له، ولكن دون تركه في الغرفة بمفرده، حتى لا يشعر بأنه غير مرغوب فيه.
 

تصحيح الخطأ

تصليح الطفل للخطأ الذي قام به، إذ يُعد هذا من أفضل طرق العقاب التي تؤثر تأثيرًا إيجابيًا على الطفل، فإذا أحدث الفوضى في غرفته، اطلب منه أن يرتب الغرفة ومساعدته في ترتيبها.
 

تعبيرات الوجه

طرق معاقبة الطفل من الممكن أن تكون أن بتعبيرات الوجه التي توحي بالغضب منه على سلوكه غير المُرضي.
 

الحرمان من الأشياء المُفضلة

 يُمكن معاقبة الطفل بحرمانه المؤقت من الأشياء المٌفضلة بالنسبة له، وتعريفه أن هذا الحرمان نتيجه لاتباعه سلوكيات مرفوضة وغير مقبولة من خلال الحوار معه.
 
وهناك فرصة ذهبية لإكساب طفلك كل السلوكيات الإيجابية التى ترضيك، خلال المراحل العُمرية المبكرة، خاصة من سنتين وحتى 6 سنوات، لذا يٌطلق عليها "المرحلة الذهبية" من عٌمر الطفل، حيث تنمو فيها جميع المهارات الحركية والحسية واللغوية للأطفال.

اضافة تعليق