أطباء بريطانيون: الراحة المنزلية تغني عن الكثير من المضادات الحيوية

الأربعاء، 25 أكتوبر 2017 12:00 ص

قال الأطباء إن خُمس الوصفات المتعلقة بالمضادات الحيوية غير ضرورية؛ لأن كثيرًا من الأمراض تُشفى من تلقاء نفسها.
 
وأضافوا هناك توقعات بأن تؤدي الالتهابات في مختلف أنحاء العالم بحلول عام 2050 إلى قتل مزيد من الناس، مقارنة بالموت نتيجة الإصابة بالسرطان الآن، نقلًا عن وكالات الأبناء بهيئة الإذاعة البريطانية

كما أشاروا إلى أن تناول المضادات الحيوية أمرًا ضروريًا في علاج تلوث الدم، والتهاب الرئة، والتهاب السحايا الجرثومي، والتهابات خطرة أخرى، لكن المضادات الحيوية غير ضرورية لعلاج جميع الأمراض.
 
ويرى الأطباء أن السعال أو الالتهاب الرئوي يمكن أن يستمر نحو 3 أسابيع، حتى يشفى المريض من تلقاء نفسه، لكن المضادات الحيوية يمكن أن تساعد في تسريع العلاج بيوم أو يومين لا أكثر.

وقال البروفسيور بول كوسفورد، المدير الطبي لقسم الصحة العامة في إنجلترا: "لا نحتاج إلى المضادات الحيوية لعلاج الأمراض الشائعة".
 
وأضاف: "غالبيتنا يصابون بالتهابات من حين لآخر، وبالتالي يتماثلون للشفاء بسبب نظام المناعة الذي يتمتعون به"، مؤكدًا أن النصيحة المناسبة في حالة إصابة أجسامنا بالتهابات يمكن تحملها، هي الخلود للراحة بشكل كبير، واستخدام مسكّنات الألم، وتناول كثير من السوائل.

اضافة تعليق