20% من حالات العقم بين الأزواج سببها الوجبات السريعة

الخميس، 28 سبتمبر 2017 12:00 ص

وأوضح أن تلك الوجبات تحتوي على كميات كبيرة من الزيوت المهدرجة، وهي العامل الأساس في طهو "الشيبسي والفيشار"، التي تتسبب في مشكلات صحية للشباب والرجال قبل الزواج، وتظهر آثارها السيئة بإصابتهم بعدم القدرة على الإنجاب، بالإضافة إلى العوامل الوراثية الأخرى التي تكون وراء ظاهرة العقم وبطء الإنجاب.
 
وأوضح عامر، خلال انعقاد المؤتمر الطبي الرابع للصحة الإنجابية، أن التدخين والسمنة المفرطة تساهم في 40% من أسباب إصابة الرجال بالعقم، وضعف الخصوبة الجنسية، بينما تساهم العوامل الوراثية بنسبة لا تقل عن 40% في الإصابة بأمراض الذكور والعقم وبطء الإنجاب.
 
وأضاف أن أبحاث المؤتمر تناولت طرائق علاج عقم الرجال، باستخدام أحدث الوسائل لاختيار أفضل النطاف في السائل المنوي للرجل، وما طرأ من تطوير في بروتوكولات العلاج، لتتناسب مع الحالات المختلفة لعقم النساء. إضافة لأحدث التطبيقات العلمية، لمراقبة تطوير الأجنة بالكاميرات الحديثة بالحضانات الذكية، وفحصها وراثيًا قبل نقلها للرحم.
 
وأوضح أن جلسات المؤتمر أولت عناية بالغة بالتطورات العلمية الحديثة في التعامل مع الأورام الليفية لتجنب أثارها السلبية على حدوث الحمل، وذلك لضمان الاكتشاف المبكر لها وتحديد أماكنها وأعدادها وأفضل الطرق للتعامل معها قبل البدء في اجراءات الحقن المجهري.
 
وناقش المؤتمر أحدث الطرائق للمحافظة على الخصوبة، من خلال نشر الوعي، بأهمية تناول الأغذية الصحية، وتجنب السلوكيات الضارة، مثل: التدخين، والحفاظ على لياقة الجسم بممارسة الرياضة، لتجنب السمنة وتأثيراتها السلبية على القدرة الإنجابية.

اضافة تعليق