اكتشاف قلم يشخِّص السرطان في 10 ثوانٍ فقط

السبت، 09 سبتمبر 2017 12:00 ص


 وأُطلق عليه اسم "قلم ماسبيك"، ويقوم بتشخيص ما إذا كان الورم سرطانيًا أم لا؟، وتصل سرعته التشخيصية إلى 150 مرة أسرع من الطرائق التقليدية المعمول بها حاليًا، مما يجعل العملية الجراحية لإزالة الورم أكثر دقة.

ونشر العلماء نتائج أبحاثهم، في دورية (Science Translational Medicine) العلمية، موضحين أنه عند استخدامه يضع الأطباء القلم على الأنسجة المشتبه في إصابتها بالمرض؛ ليعمل القلم على قراءة التركيب الجزيئي للأنسجة، وتدوين التشخيص على شاشة الكومبيوتر الموصلة بالقلم، وجاءت نتيجة الدراسة أن الاختبارات المأخوذة من 253 مريضًا بالسرطان استغرقت حوالي 10 ثوان، وتبين أنها دقيقة بنسبة 96% خلال تلك المدة الزمنية.

ويأمل الباحثون أن يساعد هذا القلم الجراحين على اتخاذ إجراءات أكثر أمانًا ودقة في التمكن من إزالة جميع آثار الكتلة الخبيثة؛ مما يقلل من خطر ترك الخلايا السرطانية وراءها.

كما تم اختبار القلم أيضًا على الفئران الحية المصابة بالأورام، ووجدوا أن الجهاز كان قادرًا على تحديد الخلايا السرطانية دون الإضرار بالأنسجة السليمة المحيطة بها.

وأضاف الباحثون أنهم بحاجة إلى مواصلة التحقق من صحة نتائج اختبارهم الجديد، وأنهم يخططون لبدء الاختبارات السريرية على البشر المصابين بالسرطان، بحيث يصبح متاحًا في غرف العمليات بحلول عام 2018.

اضافة تعليق