أخبار

7 سنن رائعة ليوم الجمعة.. يكشفها الدكتور عمرو خالد

فيه ساعة إجابة..أفضل أدعية يوم الجمعة المستجابة كما لم تسمع من قبل

فضائل الصلاة على رسولنا الكريم يوم الجمعة.. وأفضل الصيغ في هذا

تسمع وكأنك ترى .. تفاصيل اللقاء الأول للنبي المصطفى مع سيدنا جبريل

هل الرقية الشرعية تكفي لفك السحر والأعمال؟.. "الإفتاء" تجيب

هذا الموقف سيبكيك خجلا وحيائًا أمام الله جل شأنه.. يكشفه عمرو خالد

دعاء في جوف الليل: اللهم أصلح القلوب واغفر الذنوب واستر العيوب

عمرو خالد يكشف: إحياء ليلة الجمعة وتعظيم شعائر الله فيها ... وفضل يوم الجمعة

ما حكم رفع اليدين للدعاء في خطبة الجمعة؟.. أمين الفتوى يجيب

بصوت عمرو خالد.. دعاء نبوي جميل للطلبة وقت الامتحانات

الطريق إلى التربية والفهم.. قد يكون بالظلم أحيانًا!

بقلم | عمر نبيل | الخميس 10 يونيو 2021 - 09:19 ص
Advertisements


هناك البعض ممن يظهرون في حياتك.. والحكمة من وجودهم ..أن يربوك بشكل صحيح !.. ولكن بأمر من اثنين.. إما بـ (الحب) .. أو بـ (الظلم) !.. سواء أحببتهم أو كرهتهم و سواء كنت ظالم أو مظلوم .. في كل الحالات فأنت تكتشف نفسك .. و في كل الأحوال تتربى بشكل أو بآخر!! وحينها لاشك تجد فرصة لأن تتعرف على قدراتك و حقيقتك المخبأة، والتي من المستحيل كنت تكتشفها دونهم !

فربما أن تلتقي يومًا بأحد ما .. وتحبه .. ثم يبتعد عن طريقك فتتوجع و تتعلم أنك بعد ذلك يجب أن تحب لكن لا تتعلق لهذه الدرجة .. ثم تحب مجددًا ويبعدون مجددًا، فتتعلم ماذا يعني أن تستغنى بالله .. و من بعدها ستحب بهدوء وستتذوق طعم آخر للحب .. حب من دون أية تعلق.. حب وأنت في حالة استغناء !


تعلم الصبر


أيضًا قد تلتقي يومًا بأحدهم وتحبه .. وتتعلم بسببه الصبر والاحتواء و التغافل .. حبه يعيد لك ترتيب أولوياتك ويغير مفاهيمك للحياة.. ستعرف حينها كيف تستطيع التنازل عن أمور بعنيها، ولا تستطيع التنازل عن أمور أخرى !

ثم تلتقي أحدهم .. وتحبه .. فيخذلك .. فتتعلم أن الإنسان مهما كان فهو ضعيف .. فتستعين بالله وبقدراته و تتعلم أن مع البشر دائماً يجب أن تأمن نفسك جيدًا حتى لا تصدم فيهم ..

ثم تلتقي أحدهم .. وتكرهه .. فتظلمه .. و تتفنن في الكراهية والحقد .. فترى كأن الله عز وجل يعينه على ظلمك .. فيكون سبب أنه يجعلك تفيق ويوقفك عن التمادى في ظلمك و ترجع عن الطريق الذي تسير فيه..

ثم تلتقي أحدهم .. فيكرهك .. ويظلمك .. فيكون فظلمه سببًا لأن يقويك ولا أن يكسرك بل و يثبت لك مبادئك أكثر مما كانت، فيعلمك تكون (حقاني أكثر)، ويكون أهم سبب لرحلة قلبك السليم .. و حينها ستعرف أن هذا هو النصر الحقيقي مهما تمادى الظالم

ما بين الحب و الظلم.. مشاعر كثيرة تتذوق فيهم كل شيء .. رحلة تعيشها بحلوها و مرها ..

اقرأ أيضا:

لا أنام .. هذه هي المشكلة .. ما الحل؟

هكذا الحياة


ستلتقي في رحلة حياتك بمن يوقعك أو بمن يسندك أو بمن يتركك، وبمن يكمل معك، ومن يوجعك أو يؤذيك، ومن ( يطبطب ) عليك .. وبالتالي ستظل هكذا حتى (يستوي عودك).. و من بعدها ستعرف كيف تكمل مسيرتك دون أن تقع أو تتكسر ودون أن تصدم في أحد.. لأنك حينها ستعيش متوازن .. وستتأكد أن كل هذا الوقت الذي مضى وتعرفت فيه على رفقاء الحياة، إنما جاء ليعينوك على رحتلك، وربما يعطوك أكثر مما يأخذوا منك، يعطوك خبرات عديدة، في كيفية مواجهة كل ظروف الحياة مهما تغيرت.. وحينها تبدأ رحلة جديدة.. رحلة لن يكون فيها البشر محور حياتك.. حينها فقط ستدرك المعنى الحقيقي لـ ( الله أكبر ) ..

(وَجَعَلْنَا بَعْضَكُمْ لِبَعْضٍ فِتْنَةً أَتَصْبِرُونَ ۗ وَكَانَ رَبُّكَ بَصِيرًا ).

الكلمات المفتاحية

تعلم الصبر التربية والفهم الظلم

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled هناك البعض ممن يظهرون في حياتك.. والحكمة من وجودهم ..أن يربوك بشكل صحيح !.. ولكن بأمر من اثنين.. إما بـ (الحب) .. أو بـ (الظلم) !.. سواء أحببتهم أو كر