-->
أخبار

دراسة تحذر: مقاومة الأنسولين تضاعف خطر الإصابة بالاكتئاب

كتاب واحد سر نهضة الحضارة الإسلامية

أبنائي في المنام.. الشمس على يميني والقمر على يساري

هل تجوز العادة السرية عند الضرورة خوفا من الوقوع في الزنا؟

"لا يكلف نفسًا إلا وسعها".. تقصير الأبناء متى لا يكون عقوقًا للوالدين؟

عصير الشمندر أفضل علاج طبيعي لفقر الدم

كيف تفرق الأم بين كذب الطفل وخياله؟

مبدعون حول الرسول.. "تميم بن أوس الداري" أول من اقترح وضع منبر وإضاءة المسجد

دراسة تكشف عن علامات في جذع الدماع تظهر الإصابة مبكرًا بـ "ألزهايمر"

ليس إلحادًا.. لكنها تساؤلات مشروعة

لماذا نعاود الصوم بعد رمضان بصيام 6 من شوال؟

بقلم | عامر عبدالحميد | الجمعة 14 مايو 2021 - 10:30 ص

جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: "من صام رمضان ثم أتبعه ستا من شوال كان كصيام الدهر".
وفي معاودة الصيام بعد رمضان حكم وآداب عظيمة، منها:
1-أن صيام ستة أيام من شوال بعد رمضان يستكمل بها أجر صيام الدهر كله كما سبق.
2- صيام شوال وشعبان كصلاة السنن الرواتب قبل الصلاة المفروضة وبعدها فيكمل بذلك ما حصل في الفرض من خلل ونقص فإن الفرائض تجبر أو تكمل بالنوافل يوم القيام، كما ورد ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم من وجوه متعددة.
 3- أكثر الناس في صيامه للفرض نقص وخلل فيحتاج إلى ما يجبره ويكمله من الأعمال ولهذا نهى النبي صلى الله عليه وسلم: أن يقول الرجل صمت رمضان كله أو قمته كله قال الصحابي فلا أدري أكره التزكية أم لا بد من الغفلة.
4- كان عمر بن عبد العزيز رحمه الله يقول: من لم يجد ما يتصدق به فليصم يعني من لم يجد ما يخرجه صدقة الفطر في آخر رمضان فليصم بعد الفطر فإن الصيام يقوم مقام الإطعام في التكفير للسيئات كما يقوم مقامه في كفارات الإيمان وغيرها من الكفارات في مثل كفارات القتل والوطء في رمضان والظهار.
5- أن معاودة الصيام بعد صيام رمضان علامة على قبول صوم رمضان فإن الله إذا تقبل عمل عبد وفقه لعمل صالح بعده كما قال بعضهم: ثواب الحسنة الحسنة بعدها فمن عمل حسنة ثم اتبعها بعد بحسنة كان ذلك علامة على قبول الحسنة الأولى كما أن من عمل حسنة ثم اتبعها بسيئة كان ذلك علامة رد الحسنة وعدم قبولها.
6- أن صيام رمضان يوجب مغفرة ما تقدم من الذنوب كما سبق ذكره وأن الصائمين لرمضان يوفون أجورهم في يوم الفطر وهو يوم الجوائز فيكون معاودة الصيام بعد الفطر شكرا لهذه النعمة فلا نعمة أعظم من مغفرة الذنوب.
 7- أمر الله سبحانه وتعالى عباده بشكر نعمة صيام رمضان بإظهار ذكره وغير ذلك من أنواع شكره فقال: " وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ".
فمن جملة شكر العبد لربه على توقيفه لصيام رمضان وإعانته عليه ومغفرة ذنوبه أن يصوم له شكرا عقب ذلك.
وقد كان بعض السلف إذا وفق لقيام ليلة من الليالي أصبح في نهاره صائما ويجعل صيامه شكرا للتوفيق للقيام.
 وكان وهب بن الورد يسئل عن ثواب شيء من الأعمال كالطواف ونحوه؟ فيقول: لا تسألوا عن ثوابه ولكن اسألوا ما الذي على من وفق لهذا العمل من الشكر للتوفيق والإعانة عليه.


الكلمات المفتاحية

لماذا نعاود الصوم بعد رمضان بصيام 6 من شوال؟ من صام رمضان ثم أتبعه ستا من شوال كان كصيام الدهر معاودة الصيام بعد رمضان

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: "من صام رمضان ثم أتبعه ستا من شوال كان كصيام الدهر".