أخبار

عمرو خالد: غير حياتك كلها ب12 دقيقة فقط في اليوم.. بهذه الطريقة

بداية من الأربعاء .. وصية نبوية إذا نفذتها كأنك كمن صام الدهر كله

من داخل "غار حراء" لقاء النبي الكريم مع سيدنا جبريل.. يسرده عمرو خالد

عمرو خالد: تعبان ومشوش ومحتاج تهدأ؟.. عيش تجربة ذكر الله

5 أنواع شاي يمكن أن تساعدك على العيش لفترة أطول.. تعرف عليها

دعاء في جوف الليل: اللهم يا ودود أسألك لذة السجود وجنة الخلود

أحب ٣ أشياء في الدنيا كما ذكرها رسول الله.. يوضحها الدكتور عمرو خالد

لم أتذوق العبادة الخامسة في الإسلام مطلقًا..ماذا أفعل؟.. عمرو خالد يجيب

بصوت عمرو خالد.. دعاء الشكوي لله من صعاب الحياة

انتبه لها.. 4 علامات تحذيرية تدل علي نقص الدهون بالجسم

الكعك مهم لكن ليلة القدر أهم.. كيف أوازن؟

بقلم | محمد جمال حليم | الجمعة 07 مايو 2021 - 08:40 م
Advertisements
تبين مروة عبد الحميد خبيرة العلاقات الاجتماعية والتربوية أن شهر رمضان الفضيل جاء ليفرّحنا ويطهّر قلوبنا، فتعبّدنا وأخلصنا وجاهدنا في سبيل الله. ولكنه زائر خفيف وأيامه قصيرة فسرعان ما يوشك علي الرحيل. وهو أمر يكاد يتفطر له القلب، فمن يدرك خيرات رمضان ونفحاته العظيمة يتمني أن يكون العام كله رمضان.

وتضيف: ومع ذلك، فإن رسولنا الكريم أمرنا بتحرّي الفرحة في كل وقت. فمع اقتراب نهاية شهر رمضان، يستقبل المسلم عيد الفطر بفرحة المشتاق طمعاً في أن يكون الله غفر له وأعتق رقبته من النار. ولهذا علينا أن نحتفل بالعيد ونستعد له استعدادً يليق بقيمته.

وتوضح " عبد الحميد" أن مظاهر الاحتفال بالعيد متعددة باختلاف البلاد والثقافات ولكن الشيء السائد فيه هو اجتماع أفراد الأسرة لتحضير الكعك والحلويات الخاصة بالعيد. وبالرغم من أن هذه العادة لها الكثير من الآثار الحسنة في نشر البهجة وترابط الأسرة ورسم ذكريات جميلة في أذهان الجميع، إلا أنها تستهلك وقتاً طويلاً وتخطفه من أيام عظيمة جليلة وهي العشر الأواخر من شهر رمضان الكريم. وقد وصّانا رسول الله (ص) بتحرّي ليلة القدر في العشر الأواخر، فإذا دخلت عليه تلك الأيام الفضيلة أحيا الليل وأيقظ أهله وشد مئزره.

وتذكّر: نحن لنا في رسول الله أسوة حسنة، فعلينا أن نقتدي به ونهتدي بهديه إذا أردنا الفوز برضا الله سبحانه وتعالي عنّا وجنّته والعتق من النيران. ولذلك أوجه نصيحتي للأخت السائلة بأن تقسّم وقتها في نهار رمضان ما بين استعدادات الإفطار وتجهيزات العيد وأن تتفرغ تماماً في ليالي العشر الأواخر للعبادة والدعاء وقراءة القرآن وكافة صالح الأعمال التي يهديها إليها الله وأن تبتعد نهائياً عن أي أمر قد يعيقها عن أداء ذلك – فلا مشاهدة للمسلسلات ولا للانجراف في جدالات ولا لتجهيزات العيد المرهقة، لعل الله يرضي عنّا ويفتح علينا ويتقبّل دعائنا.

الكلمات المفتاحية

كعك العيد الاحتفال بالعيد وداع رمضان ليلة القدر

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled تبين مروة عبد الحميد خبيرة العلاقات الاجتماعية والتربوية أن شهر رمضان الفضيل جاء ليفرّحنا ويطهّر قلوبنا، فتعبّدنا وأخلصنا وجاهدنا في سبيل الله. ولكنه