أخبار

إلى النساء.. هكذا تستطعن التوفيق بين عمل "الكعك" والعبادة في آخر رمضان

تزيد من ذكائه.. الرضاعة الطبيعية فوائد لا تحصى لا تحرمي طفلك منها

خائف من الموت؟!.. ففروا إلى الله

ملعقة واحدة تكفي.. العسل في الصيف ضرورة لا غنى عنها

إذا كنا نحن (مؤمنين).. فلماذا من أسماء الله (المؤمن)؟

كيف تحمي نظافة الأيدي من الإصابة بفيروس كورونا؟

لماذا المحروم في رمضان قد حرم؟

دراسة: النظام الغذائي النباتي يقلل مخاطر الإصابة بالسرطان وأمراض القلب

هل يجوز إخراج زكاة المال في هيئة شنط رمضان لمساعدة الفقراء؟

"مسك الختام" في وداع رمضان وكل أعمال الخير

درجات السلام في الجنة.. تعرف عليها

بقلم | عمر نبيل | الاثنين 12 ابريل 2021 - 10:21 ص
Advertisements

الجنة.. الهدف المنشود لكل المسلمين، وربما للعالمين، لكن كثير منا لا يعرف عنها الكثير من الأمور والأسرار، والتي من أبرزها السلام.. ولما ولا وهي دار الخلد، والنتاج الطبيعي لما يقدمه الإنسان من خير في دنياه، فإذا كان السلام من أعلى درجات ما يتمناه المرء في حياته، فمؤكد أنه أيضًا من أهم درجات الجنة.. لكن هل للسلام درجات أو علامات أو أسس وطرق يسير عليها في الجنة؟.. بالتأكيد نعم.. لكن كيف هي؟..


بداية علينا أن نوقن في أن الجنة إنما هي دار السلام، قال الله تعالى: « وَاللَّهُ يَدْعُو إِلَى دَارِ السَّلَامِ وَيَهْدِي مَنْ يَشَاءُ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ » (يونس: 25)، ولاشك هي الفوز الأعظم، يقول الله تعالى: « لَهُمْ دَارُ السَّلَامِ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَهُوَ وَلِيُّهُمْ بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ » (الأنعام: 127).


السلام الحقيقي


الجنة هي السلام الحقيقي والأبدي، وذلك لسلامتها من الهموم والأحزان والمكدرات والمنغصات، والنقائص والعيوب، والآفات والزلات، والأوجاع والآلام، فنعيمها في غاية الكمال والجمال والجلال والتمام، ففي دار السلام ما تشتهيه الأنفس، وتلذ الأعين، وهم فيها خالدون، ومما تقر به العين، وينشرح له الصدر، جزاءً لهم على أعمالهم الصالحة، نسأل الله تعالى من فضله العظيم، قال الله تعالى: « يُطَافُ عَلَيْهِمْ بِصِحَافٍ مِنْ ذَهَبٍ وَأَكْوَابٍ وَفِيهَا مَا تَشْتَهِيهِ الْأَنْفُسُ وَتَلَذُّ الْأَعْيُنُ وَأَنْتُمْ فِيهَا خَالِدُونَ » (الزخرف: 71).


لذلك تكون المعاملات داخل الجنة من خلال السلام، ولا شيء غيره، قال تعالى يوضح ذلك: «دَعْوَاهُمْ فِيهَا سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَتَحِيَّتُهُمْ فِيهَا سَلَامٌ ۚ وَآخِرُ دَعْوَاهُمْ أَنِ الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ»، كما يكون التعامل من الملائكة إلى أهلها بالسلام، قال تعالى: «وَسِيقَ الَّذِينَ اتَّقَوْا رَبَّهُمْ إِلَى الْجَنَّةِ زُمَرًا حَتَّى إِذَا جَاءُوهَا وَفُتِحَتْ أَبْوَابُهَا وَقَالَ لَهُمْ خَزَنَتُهَا سَلَامٌ عَلَيْكُمْ طِبْتُمْ فَادْخُلُوهَا خَالِدِينَ ۝ وَقَالُوا الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي صَدَقَنَا وَعْدَهُ وَأَوْرَثَنَا الْأَرْضَ نَتَبَوَّأُ مِنَ الْجَنَّةِ حَيْثُ نَشَاءُ فَنِعْمَ أَجْرُ الْعَامِلِينَ» (سورة الزمر:73، 74).

اقرأ أيضا:

إلى النساء.. هكذا تستطعن التوفيق بين عمل "الكعك" والعبادة في آخر رمضان

السلام الأكبر


أما السلام الأكبر فيأتي من الله عز وجل بجلاله وقدره سبحانه، قال تعالى: «إِنَّ أَصْحَابَ الْجَنَّةِ الْيَوْمَ فِي شُغُلٍ فَاكِهُونَ، هُمْ وَأَزْوَاجُهُمْ فِي ظِلَالٍ عَلَى الْأَرَائِكِ مُتَّكِئُونَ، لَهُمْ فِيهَا فَاكِهَةٌ وَلَهُم مَّا يَدَّعُونَ، سَلَامٌ قَوْلًا مِّن رَّبٍّ رَّحِيمٍ».. ولما لا وأهلها سينظرون إلى المولى عز وجل دون حجاب، فعن صهيب رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «إذا دخل أهل الجنة الجنة، نادى منادٍ يا أهل الجنة، إن لكم عند الله موعدًا يريد أن ينجزكموه، فيقولون: ما هو ألَم يثقل موازيننا ويبيض وجوهنا ويدخلنا الجنة ويزحزحنا عن النار؟ قال: فيكشف لهم الحجَاب، فينظرون إليه، فوالله ما أعطاهم الله شيئًا أحب إليهم من النظر إليه ولا أقر لأعينهم منه».

الكلمات المفتاحية

السلام الأكبر السلام الحقيقي درجات السلام في الجنة

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled الجنة.. الهدف المنشود لكل المسلمين، وربما للعالمين، لكن كثير منا لا يعرف عنها الكثير من الأمور والأسرار، والتي من أبرزها السلام.. ولما ولا وهي دار الخ