أخبار

حتى لا تتأثر صحتك بالصيام.. احرص على هذه الأشياء

9مخاطر صحية يعرضك لها تجاهل الوجبة الثالثة في رمضان ..ضعف جهاز المناعة أبرزها

بصوت عمرو خالد.. دعاء وتوسل إلى الله فى اليوم التاسع من رمضان

دعوة للمشاركة في برنامج عمرو خالد في رمضان 2022 (التفاصيل كاملة)

مواقيت الصلاة وموعد آذان المغرب الثلاثاء 9 رمضان .. اهزم شيطانك

أذكار المساء .. من قالها لم يضره من الله شئ

د. عمرو خالد: منزلة التوكل.. سر قوتك وراحة بالك في العيش بهذه المنزلة

كيف كان يعالج النبي أصحابه؟

« فإني قريب أجيب دعوة الداع إذا دعان».. هل إجابة الدعاء على الفور

هؤلاء لا يحبهم الله عز وجل بنص القرآن.. فتجنب صفاتهم

الساعة.. هل جاء أشراطها؟

بقلم | عمر نبيل | الخميس 04 مارس 2021 - 03:01 م
Advertisements


أشراط الساعة، هذا السؤال الذي يشغل بال الكثير من الناس، رغم أنه المفترض ألا ينشغلوا به، فقد روى الإمامان البخاري ومسلم عن أنس بن مالك، أن أعرابيا سأل رسول الله صلى الله عليه وسلم: متى الساعة يا رسول الله؟ فقال النبي الأكرم صلى الله عليه وسلم: «ما أعددت لها؟» قال: ما أعددت لها من كثير صلاة ولا صوم ولا صدقة ولكني أحب الله ورسوله، قال عليه السلام: «أنت مع مَنْ أحببت».


لكن ومع ذلك يسأل الناس، متى الساعة، وينسون ماذا أعدوا لها؟!.. والإجابة أتاها الله عز وجل في كتابه الكريم، حين قال: «إِذَا زُلْزِلَتِ الْأَرْضُ زِلْزَالَهَا * وَأَخْرَجَتِ الْأَرْضُ أَثْقَالَهَا * وَقَالَ الْإِنْسَانُ مَا لَهَا * يَوْمَئِذٍ تُحَدِّثُ أَخْبَارَهَا * بِأَنَّ رَبَّكَ أَوْحَى لَهَا » (الزلزلة: 1 - 5)، إذن حين تقع مثل هذه الأمور، فاعلموا أن هذه إنما هي أشراط الساعة.


هل وقعت أشراط الساعة؟


أيضًا ترى السؤال التالي في التكرار لدى الكثير من الناس، هل وقعت أشراط الساعة؟، هنا قف أمام أحاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم، وإذا رأيت منها وقع، إذن فقد وقع، فعن سيدنا أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إذا ضيعت الأمانة فانتظر الساعة قال كيف إضاعتها يا رسول الله قال إذا أسند الأمر إلى غير أهله فانتظر الساعة».. فإذا رأيت مثل هذه الأمور وقعت، فأنت إذن رأيت أشراط الساعة، وهي أمور تختلف من شخص لآخر، فقد يقول قائل، نعم وقعت، بينما ينفي غيره ذلك تمامًا.. لكن في النهاية موعد الساعة من الغيبيات التي لم يعطها الله لأحد، ولا حتى رسول الله صلى الله عليه وسلم، فكيف بنا!؟.. قال تعالى: «إِنَّ اللَّهَ عِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْأَرْحَامِ ۖ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَّاذَا تَكْسِبُ غَدًا ۖ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ» ( لقمان 34).

اقرأ أيضا:

كيف تستقبل المصيبة؟ وكيف تكون شاهدا لك لا شاهدا عليك يوم القيامة؟

هل اقتربت الساعة؟


أيضًا السؤال التالي في هذا الأمر، هو هل اقتربت الساعة؟، والإجابة: نعم، لقوله تعالى: «اقْتَرَبَتِ السَّاعَةُ وَانْشَقَّ الْقَمَرُ » (القمر: 1)، بينما الناس منشغلون بما لا يفيد، وينسون قوله تعالى: «اقْتَرَبَ لِلنَّاسِ حِسَابُهُمْ وَهُمْ فِي غَفْلَةٍ مُّعْرِضُونَ»، فموت النبي الأكرم صلى الله عليه وسلم، علامة من علامات الساعة، لقوله عليه الصلاة والسلام: «بعثت أنا والساعة كهاتين»، وأيضًا خروج نار من أرض الحجاز، وهي غيبية لا يعلم وقتها إلا الله تعالى، فعن أبي هريرة رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال: «لا تقوم الساعة حتى تخرج نار من أرض الحجار تضيء أعناق الإبل ببصرى».. لكن الأهم من أن ننتظر الساعة، أن نستعد لها، فهي آتية لا محالة، قال تعالى: «أَتَى أَمْرُ اللَّهِ فَلَا تَسْتَعْجِلُوهُ » (النحل: 1).

الكلمات المفتاحية

هل وقعت أشراط الساعة؟ هل اقتربت الساعة؟ بوم القيامة

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled أشراط الساعة، هذا السؤال الذي يشغل بال الكثير من الناس، رغم أنه المفترض ألا ينشغلوا به، فقد روى الإمامان البخاري ومسلم عن أنس بن مالك، أن أعرابيا سأل