أخبار

أذكار المساء .. من قالها لم يضره من الله شئ

د. عمرو خالد: منزلة اليقين.. لا مستحيل مع وعود الله استمتع بدرجات اليقين الثلاثة

دوالي الساقين.. كيف تعالجها وتتجنب ظهورها؟

إلى كل حزين: اغلق باب الحزن بمسامير الرضا والتسليم (الشعراوي)

كلنا واعظون.. فمن يتعظ؟!

ليس ذنبك وإنما تقاعسك عن التوبة.. هذا هو سبب الفشل وحرمان البركة

لا تحزن لأمر فاتك.. فلو كل ما تمنيته تحقق لكنت في الجنة!

العلماء يتأهبون لسيناريو مخيف: كويكب يصطدم بالأرض ويتسبب في "أزمة لاجئين"

في رمضان.. كيف تصل بالصدقة لمن يستحقها؟

التعرق المفرط لدى الأطفال وكيفية علاجه

في زمن كورونا.. لماذا يقع البعض في فخ التوتر والاكتئاب؟

بقلم | عمر عبدالعزيز | الاربعاء 03 مارس 2021 - 01:30 م
Advertisements




لماذا قد نجد أشخاصًا يسهل وقوعهم في الاكتئاب والتوتر بسبب كورونا، وآخرين يعيشون بشكل طبيعي مع أنه اذا سألت الاثنين، وجدت أنهما يخافان من الفيروس وشديدي الخوف على أسرتهما وأطفالهما.. هل هو مرتبط بمدى قابلية الشخصية للمرض النفسي أم ماذا؟


(و. ج)


تجيب الدكتورة إيمان عبدالله محمد، استشاري الصحة النفسية:


الخوف أمر طبيعي، ولكن زيادته عن الحد يحوله لمرض، ومن ثم تظهر أعراض القلق والتوتر والاكتئاب والوسواس القهري والضغط النفسي، فالشخص الذي يبالغ في خوفه من السهل وقوعه في فخ الاكتئاب، ومن ثم التأثير على المناعة العامة للجسم ويسبب ضعفها.

 التعرض لكم كبير من الأخبار بشكل يومي من أهم أسباب الإصابة بمثل هذه الأعراض، لذا يجب تجنب مثل هذه الأخبار خاصة على مواقع التواصل الاجتماعي.

قد يصاب البعض بالتوهم بالمرض والإيحاء بالإعياء، بسبب كثرة التعرض للأخبار عن أعراض المرض، فالإجهاد النفسي والإرهاق في التفكير يؤدي إلى حالات التوهم بالمرض والضغط العصبي والتوتر، ما يؤدي لارتفاع ضغط الدم المفاجئ.




الكلمات المفتاحية

لماذا يقع البعض في فخ التوتر والاكتئاب؟ الإجهاد النفسي والإرهاق زمن كورونا

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled لماذا قد نجد أشخاصًا يسهل وقوعهم في الاكتئاب والتوتر بسبب كورونا، وآخرين يعيشون بشكل طبيعي مع أنه اذا سألت الاثنين، وجدت أنهما يخافان من الفيروس وشديد