أخبار

د. عمرو خالد: منزلة اليقين.. لا مستحيل مع وعود الله استمتع بدرجات اليقين الثلاثة

دوالي الساقين.. كيف تعالجها وتتجنب ظهورها؟

إلى كل حزين: اغلق باب الحزن بمسامير الرضا والتسليم (الشعراوي)

كلنا واعظون.. فمن يتعظ؟!

ليس ذنبك وإنما تقاعسك عن التوبة.. هذا هو سبب الفشل وحرمان البركة

لا تحزن لأمر فاتك.. فلو كل ما تمنيته تحقق لكنت في الجنة!

العلماء يتأهبون لسيناريو مخيف: كويكب يصطدم بالأرض ويتسبب في "أزمة لاجئين"

في رمضان.. كيف تصل بالصدقة لمن يستحقها؟

التعرق المفرط لدى الأطفال وكيفية علاجه

كل ما تريد معرفته عن صلاة التراويح.. سر تسميتها.. وقتها.. عدد ركعاتها.. فضلها

التحدث مع النساء له آداب شرعية.. تعرف عليها

بقلم | محمد جمال حليم | الاحد 28 فبراير 2021 - 06:00 م
Advertisements
إن مما ابتليت به الأمة في هذه الأيام تساهل الرجال في محادثة النساء والعكس.. فالبعض يتخذ من مجال العمل المشترك ذريعة للتودد وبث الهموم لزميلاته والتخفف في الكلام بحجة الزمالة والصداقة.

وسائل التواصل مكمن الخطر:
 ومما يندى له الجبين وهو ما اعتبره علماء الدين خرقا للآداب الإسلامية ما يحدث على شبكات التواصل الاجتماعي من محادثات سرية وشات بين الشباب والفتيات بدون داع ويتطرق الحديث أحيانا لأمور خاصة لا يطلع عليها ويلا يتكلم فيها إلا الرجال مع زوجته.

آداب التحدث مع النساء:
 ومن المعلوم شرعا أن الحديث مع النساء له آداب وضوابط لا يجوز اختراقها تحت أي مسمى حتى لا يكون وسيلة للافتنان ووقع كلا الطرفين أو أحدهما تحت غواية الشيطان.
ومن الشروط الشرعية للكلام مع المرأة الأجنبية مذكورة في قوله تعالى : ( .. وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعًا فَاسْأَلُوهُنَّ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ .. ) سورة الأحزاب آية 53
وكذلك في قوله تعالى : ( فَلا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلا مَعْرُوفًا" قال القرطبي رحمه الله في تفسير الآية : أي لا تُلِنَّ القول . أمرهن الله أن يكون قولهن جزلا وكلامهن فصلا ، ( أي يكون كلامها جادا مختصرا ليس فيه ميوعة )  ولا يكون على وجه يظهر في القلب علاقة بما يظهر عليه من اللين ، كما كانت الحال عليه في نساء العرب من مكالمة الرجال بترخيم الصوت ولينه ، مثل كلام المريبات والمومسات ، فنهاهن عن مثل هذا.
فيطمع الذي في قلبه مرض أي يتطلّع للفجور وهو الفسق والغزل .

الحديث مع المخطوبة:
والقول المعروف: هو الصواب الذي لا تنكره الشريعة ولا النفوس. والمرأة تندب إذا خاطبت الأجانب وكذا المحرمات عليها بالمصاهرة إلى الغلظة في القول , من غير رفع صوت ، فإن المرأة مأمورة بخفض الكلام . انتهى .
فالكلام مع المرأة الأجنبية إذا إنما يكون لحاجة كاستفتاء وبيع وشراء أو سؤال عن صاحب البيت ونحو ذلك وأن يكون مختصرا دون ريبة لا في موضوعه ولا في أسلوبه .
أمّا حصر الكلام مع المرأة الأجنبية في الأمور الخمسة الواردة في السؤال ففيه نظر إذ أنّها قد تصلح للمثال لا للحصر ، بالإضافة إلى الالتزام بالشروط الشرعية في الكلام معها حتى فيما تدعو الحاجة إليه من الدّعوة أو الفتوى أو البيع أو الشراء وغيرها.

الكلمات المفتاحية

الحديث مع المخطوبة: آداب التحدث مع النساء وسائل التواصل مكمن الخطر

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled إن مما ابتليت به الأمة في هذه الأيام تساهل الرجال في محادثة النساء والعكس.. فالبعض يتخذ من مجال العمل المشترك ذريعة للتودد وبث الهموم لزميلاته والتخفف