أخبار

هل المهر فرض وما المقصودُ به؟ وفيمَ يُصرف؟ وما قيمته؟

مسبار "ناسا" يرسل صورة سيلفي لأول مرة من المريخ

3حقوق لو فعلتها لوجدت الله عندك يفتح لك أبواب كل شيء

أين أقف عندما يؤمني زوجي في الصلاة؟

أفضل ما تدعو به في هذه الأيام المباركة

بصوت عمرو خالد.. دعاء إلى الله تحن له الأرواح وتشتاق إليه الأنفس.

عمرو خالد: الإحسان طاقة للاستمرار في الحياة.. حديث رائع لرسول الله

شاهد: عجائب رحلة الإسراء مع البراق.. يكشفها د. عمرو خالد

هل شارب الخمر لا تُقبل له صلاة أربعين يوماً؟.. أمين الفتوى يجيب

بعد تناول لقاح كورونا.. تناول هذا الطعام الخارق لمواجهة أي آثار جانبية محتملة

"السيدة عائشة" جاء بها جبريل في ثوب من حرير.. فتزوجها النبي

بقلم | عامر عبدالحميد | الاثنين 18 يناير 2021 - 08:57 ص
Advertisements

كان السيدة عائشة رضي الله عنها تختص بمحبة زائدة من النبي صلى الله عليه وسلم، تكمن كلها في أن زواجها كان عن طريق الوحي.

رؤيا النبي في زواجها:

تقول السيدة عائشة- رضي الله تعالى عنها-: قال لي رسول الله- صلى الله عليه وسلم-: "رأيتك في المنام قبل أن أتزوجك مرتين".

» وفي لفظ: «ثلاث ليال، جاءني بك ملك في خرقة من حرير فيقول: هذه امرأتك فيكشف عن وجهها، فإذا هي أنت، فأقول إن يك من عند الله يمضه.

وعنها أيضا أنها قالت: جاء بي جبريل لرسول الله- صلى الله عليه وسلم- في خرقة حرير خضراء، فقال: هذه زوجتك في الدنيا والآخرة.

وتقول في حديث آخر: ما تزوجني رسول الله- صلى الله عليه وسلم- حتى أتاه جبريل- صلى الله عليه وسلم- بصورتي فقال: هذه زوجتك في الدنيا والآخرة، تزوجني وإني لجارية على حرف فلما تزوجني أوقع الله علي الحياء.

اقرأ أيضا:

ادعوا النبوة.. ماذا قالوا عند تقديم المعجزات؟ (ردود مثيرة)

خطبتها وتزويج النبي:

لما ماتت خديجة- رضي الله تعالى عنها- جاءت خولة بنت حكيم امرأة عثمان بن مظعون- رضي الله تعالى عنها- إلى رسول الله- صلى الله عليه وسلم- فقالت: يا رسول الله، ألا تتزوج؟

فقال: من؟ فقالت: إن شئت بكرا، وإن شئت ثيبا، فقال: ومن البكر ومن الثيب؟

فقالت: فأما البكر فابنة أحب الخلق إليك عائشة بنت أبي بكر، وأما الثيب فسودة بنت زمعة- رضي الله تعالى عنها- قد آمنت بك، واتبعتك.

 قال صلى الله عليه وسلم: فاذهبي، فاذكريهما عليّ، فأتيت أم رومان، فقلت: يا أم رومان، ماذا أدخل الله عليكم من الخير والبركة؟

قالت: وما ذاك؟ قلت: رسول الله- صلى الله عليه وسلم- يذكر عائشة، قالت: وددت، انتظري أبا بكر، فإن أبا بكر آت، قالت: فجاء أبو بكر، فذكرت ذلك له فقال: أو تصلح وهي، إنما هي ابنة أخيه، فرجعت إلى رسول الله- صلى الله عليه وسلم- فذكرت له ذلك.

 فقال رسول الله- صلى الله عليه وسلم-: ارجعي إليه وقولي له: أنت أخي وأنا أخوك في الإسلام وابنته وفي لفظ: وابنتك تصلح لي.

قال: انتظري، قالت: وقام أبو بكر، فقالت لي أم رومان: إن المطعم بن عدي قد كان ذكرها على ابنه، والله، ما أخلف أبو بكر وعدا قط.

، قالت: فأتى أبو بكر المطعم بن عدي وعنده امرأته ، فقال: ما تقول في أم هذه الجارية؟

 فأقبل على امرأته، فقال: ما تقولين؟ قالت: فأقبلت على أبي بكر، فقالت: لعلنا إن أنكحنا هذا الصبي إليك تصبئه، وتدخله في دينك والذي أنت عليه، فأقبل أبو بكر عليه، فقال: ما تقول أنت؟

 قال: إنه أقول ما تسمع، فقام أبو بكر ليس في نفسه شيء من الوعد للمطعم بن عدي.

اقرأ أيضا:

عظموه ووقروه.. ذوق رفيع من أصحاب النبي (فعلاً وقولاً)



الكلمات المفتاحية

زوجات النبي السيدة عائشة زفاف النبي على السيدة عائشة

موضوعات ذات صلة

الأكثر قراءة

amrkhaled

amrkhaled كان السيدة عائشة رضي الله عنها تختص بمحبة زائدة من النبي صلى الله عليه وسلم، تكمن كلها في أن زواجها كان عن طريق الوحي.