أخبار

يعزز المناعة ويعالج حب الشباب ويقوي البصر..5 فوائد مثبتة علميًا لفيتامين أ

دعاء في جوف الليل: اللهم إنّا نعوذ بك من كبائر الذنوب وصغائرها

لماذا رفضت قريش دعوة النبي الكريم؟.. د. عمرو خالد يجيب

لحماية محكمة.. اتبع هذه الإجراءات الأربعة لتقليل خطر الإصابة بـ"كورونا"

بصوت عمرو خالد.. دعاء شامل جامع فى الصباح ادعو به ربنا يكرمك في حياتك

هذا الذكر ينير القلب والحياة وقليل منا يذكر الله به.. يكشفه عمرو خالد

من كتاب حياة الذاكرين.. "كلما زاد الامتنان والرضا زادت السعادة "

علمتني الحياة.. "إنما العمر أيام تنقضي وسنين تمضي"

شاهد ..الدكتور عمرو خالد ..5 طاعات حافظ عليها لتضمن أفضل استعداد لشهر رمضان

أتخيل نفسي مخطوبة بسبب رغبتي في الزواج وعدم تقدم عرسان .. ما الحل؟

هل تقترب (العلاقات الإنسانية) من الاندثار؟

بقلم | عمر نبيل | السبت 02 يناير 2021 - 10:35 ص
Advertisements

هل تقترب (العلاقات الإنسانية) من الاندثار؟.. سؤال طرحه أحدهم فجأة، فإذ بالجميع يصمت، وكأن الإجابة نعم، لكن لا أحد يريد أن يقولها.. فيبدو أن الكل يعيش وجع الوحدة وألمها الذي لا ينتهي.. لكن أحدًا لا يريد الاعتراف بذلك.


فجأة كسر الصمت أحدهم وقال: (من يملكون شجاعة القرب رغم وجعه.. للأسف يقلون ويتناقصون جدًا .. ومن لديهم صدق الحب وإخلاصه .. رغم خطورته .. قاربوا على الانقراض .. ومن هم على استعداد بأخذ المخاطرة في الحياة كما هي لإرضاء الناس، بما فيها من حيرة ولخبطة وألم وفقد وموت.. صاروا شتاتاً.. ومن هم قادرين على القرب بالفعل، ويحبوا بجد وقوة.. ويقيموا علاقات إنسانية حقيقية خالية من أى ألعاب نفسية.. تعبوا.. وملّوا.. واقتربوا من اليأس..).. عاد الصمت يلف الجميع مجددًا، لكن بنظرات أسى وحسرة على زمن جميل فات ومر، كان الأساس فيه هو القرب وليس البعد.


هل القرب يوجع؟


أيها السادة.. فلنحذر جميعًا لأن العلاقات الإنسانية بالفعل تندثر.. وتتلاشى.. وتنقرض ..! فطالما كان القرب يوجع ويؤلم.. إذن ما فائدة هذا القرب.. فلنلجأ إلى من يمنحنا مزيدًا من صفاء النفس، رغم ألمه ووجعه، وهو البعد.. فعل بعدًا ووحدة يلفهما الألم والوجع، أفضل من حياة بقرب أناس لا يشعرون بك، وإن اقتربوا جرحوك وآلموك أكثر مئة مرة من ألم الوحدة والبعد.


فطالما كان الحب خطر.. إذن (بلاش منه).. وطالما كان الشبع من الممكن أن يكون ورائه حرمان وجوع.. إذن فلنظل جوعى أفضل.. وطالما أصبحت الضحكة مجرد (ايموجى على مواقع التواصل الاجتماعي.. والغضب أيضًا أصبح ايموجى.. والإعجاب والحضن وحتى الدموع.. كلهم ايموجى.. ).. فلما نرهق مشاعرنا الحقيقية طالما أن المردود دائمًا سيء!.

اقرأ أيضا:

كيف أسترد حبيبتي التي أحببتها عبر فيس بوك ووضعت لي "بلوك"؟

الحياة الجميلة


كل ما فات ربما بالفعل حالة حقيقية نعيشها، لكن لا يمكن أن تكون هذه هي الحياة الجميلة التي أرادها لنا المولى عز وجل، فما أجمل من (طبق) يلف على جميع سكان العمارة الواحدة، ومهما كان ما فيه من طعام أو حلويات، لكن الأطعم والأحلى هو أن يستمر في اللف على الجميع، ليتذوق الجميع من الجميع، ويشعر الجميع بأنه فردًا من الجميع.. فكيف بنا خلقنا الله مسلمون، وأمرنا بالعصبة والتكافل، وكثير منا يبتعد ويمل، لمجرد سبب ما أو حادث ما، أين جبر الخواطر، وأين صلة الرحم، وأين ليس منا من بات شبعان وجاره جائع.. وأين.. وأين.. فقط لو عدنا إلى الله عز وجل ومنهجه، لوجدنا الحياة الجميلة، لكنا كلما زاد البعد عنها، زدنا بعدًا عن بعضنا البعض، وزاد الألم والوجع، وزادت الوحدة.

الكلمات المفتاحية

العلاقات الإنسانية الحياة الجميلة هل القرب يوجع؟

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled هل تقترب (العلاقات الإنسانية) من الاندثار؟.. سؤال طرحه أحدهم فجأة، فإذ بالجميع يصمت، وكأن الإجابة نعم، لكن لا أحد يريد أن يقولها.. فيبدو أن الكل يعيش