أخبار

7وصفات تقليدية تمكنك من هزيمة الصداع .. النوم وتجنب التوتر في مقدمتها

أذكار المساء ..من قالها اتم الله عليه نعمته

لا عبادة تعدله.. الإخلاص شرط لقبول الطاعات كيف تحققه؟

تعلم كيف ترقي المريض بالقرآن وتدعو له من السنة

حكم الاستنجاء بالمناديل الورقية.. وهل لمس الفرج ينقض الوضوء؟

دراسة: القلق والاكتئاب يؤدي إلى شيخوخة مبكرة

"ربنا الله ثم استقاموا".. ثلاث أشجار من الجنة تقطف ثمارها في الدنيا

السعادة قرار.. وأنت سيد قرارك

4 خطوات للتغلب على فوبيا الرعد

معنى رائع يطمئنك أنك غالى عند الله أكثر مما تتخيل!.. يكشفه عمرو خالد

عضو "منسي" في الصدر يمنع الإجهاض وإصابة الحوامل بالسكري

بقلم | عاصم إسماعيل | الخميس 24 ديسمبر 2020 - 12:40 م
Advertisements

توصلت دراسة حديثة إلى أن عضوًا غير معروف في الصدر يسمى "الغدة الزعترية" قد يكون مفتاحًا لمنع الإجهاض، وإصابة النساء الحوامل بمرض السكري.

ويعتقد العلماء أن العضو الذي يقع في وسط الصدر يلعب دورًا رئيسيًا في تنظيم جهاز المناعة أثناء الحمل.

ويشكل نمو الجنين لمدة تسعة أشهر تحديًا مناعيًا كبيرًا، ولم يفهم الخبراء كيف يتكيف جسد الأنثى.

ويقول الباحثون، إن حماية الغدة الزعترية وضمان عملها بشكل صحيح أثناء الحمل يمكن أن يمنع الإجهاض وإصابة النساء الحوامل بمرض السكري.

وتعاني 15 في المائة من النساء في جميع أنحاء العالم من سكري الحمل.

وتقوم الهرمونات الجنسية الأنثوية بتوجيه خلايا "التوتة" لإنتاج خلايا مناعية متخصصة تسمى الخلايا التائية. وتنتج الغدة الزعترية أيضًا مجموعة فرعية محددة من الخلايا التائية تسمى (تريجس)، والتي تنظم الخلايا المناعية الأخرى وتمنعها من الانهيار.

ووجد الباحثون، أنه أثناء الحمل، تقوم الهرمونات الجنسية في الجسم الأنثوي بإرشاد الغدة الزعترية لإنتاج المزيد من الخلايا (تريجس) المصممة خصيصًا للحفاظ على جهاز المناعة تحت السيطرة، وعدم مهاجمة الجنين.

كشفت الدراسة، التي نُشرت في دورية "نيتشر، أن المستقبِل الرئيسي على سطح الغدة الزعترية الذي يتحكم في هذه العملية يسمى (رانك)، وليس لدى جميع النساء.

قال البروفيسور جوزيف بنينجر، كبير المؤلفين، الذي كان وقت الدراسة في الأكاديمية النمساوية للعلوم: "كنا نعلم أن (رانك) تم التعبير عنه في الغدة الزعترية، لكن دوره في الحمل لم يكن معروفًا".

وأجريت الدراسات في المختبر على الفئران حيث تمت إزالة مستقبل (رانك) لمعرفة تأثيره على حالات الحمل، وفق صحيفة "ديلي ميل".

وقالت الدكتورة ماجدالينا باولينو، المؤلفة الرئيسية في معهد كارولينسكا بالسويد، إن إزالة مستقبلات (رانك) تعني أن هناك عددًا أقل من (تريجس) التي تنتجها خلايا التوتة.

وأضافت: "أدى ذلك إلى انخفاض عدد (تريجس) في المشيمة، مما أدى إلى ارتفاع معدلات الإجهاض".

اقرأ أيضا:

زيت الزيتون.. الساحر الرائع لتنعيم كل أنواع البشرة في كل الفصول

الإصابة بمرض السكري وزيادة الوزن


حتى إذا كان الحمل ناجحًا وأنجبت مولودًا، فقد وجد أنه معرض بشكل متزايد لخطر الإصابة بمرض السكري وزيادة الوزن في وقت لاحق من الحياة.

لكن إضافة الفئران التي تعاني من نقص في (رانك) مع (تريجس) لدى الذين لديهم حمل طبيعي يعكس "جميع مشكلاتهم الصحية"، كما يقول الباحثون.

ثم قام الباحثون بتحليل النساء المصابات بداء السكري أثناء الحمل.

ومثل الفئران، كان لدى النساء الحوامل المصابات بداء السكري عدد أقل من (تريجس) في المشيمة. ويشير هذا إلى أن الغدة الزعترية تلعب دورًا حيويًا في ضمان حصول المرأة على حمل صحي.

قال البروفيسور بينينجر: "إن الغدة الزعترية تتغير بشكل كبير أثناء الحمل، وكيف أن إعادة توصيل نسيج كامل يساهم في حمل صحي كان أحد الألغاز المتبقية في علم المناعة".

وأضاف: "عملنا على مدار سنوات عديدة لم يحل هذا اللغز فحسب - فهرمونات الحمل تعيد توصيل الغدة الزعترية عبر رانك - ولكنها كشفت عن نموذج جديد لوظيفتها.

وأوضح أن "الغدة الزعترية لا تغير فقط الجهاز المناعي للأم حتى لا ترفض الجنين، ولكنها تتحكم أيضًا في الصحة الأيضية للأم".

وتشير النتائج إلى أن العلاجات الجديدة التي تستهدف الغدة الزعترية يمكن أن تضمن حملًا صحيًا، خاصة بين النساء المصابات بداء السكري.

وقالت الدكتورة ألكسندرا كاوتزكي ويلر، المؤلفة المشاركة في جامعة فيينا الطبية: "إن اكتشاف هذه الآلية الجديدة الكامنة وراء سكري الحمل قد يوفر أهدافًا علاجية جديدة للأم والجنين في المستقبل".

الكلمات المفتاحية

الغدة الزعترية الإجهاض الحمل مرض السكري

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled توصلت دراسة حديثة إلى أن عضوًا غير معروف في الصدر يسمى "الغدة الزعترية" قد يكون مفتاحًا لمنع الإجهاض، وإصابة النساء الحوامل بمرض السكري.