أخبار

عمرو خالد: لو تخلى عنك كل من حولك وتركوك.. اذهب إلى الله بأسهل عبادة

متى ترفع السبابة في جلسة التشهد في الصلاة؟.. أمين الفتوى يجيب

دعاء في جوف الليل: اللهم إني أعوذ بك من شر الخلق وهم الرزق

كيف أستطيع النجاح فى حياتي رغم المعوقات الصعبة؟.. عمرو خالد يجيب

جمع مبلغًا من صدقة لشخص بعينه فهل يجوز إعطاؤها لآخر؟.. "الإفتاء" تجيب

بصوت عمرو خالد.. دعاء لغفران الذنوب لرفع البلاء

عمرو خالد: ‫تعلم دعاء النبي الكريم وأخلص لله تعالى.. بهذه الطريقة

4كفارات تستوجب صيام 3أيام.. اعمل علي تجنب الوقوع فيها

من كتاب حياة الذاكرين .."في تلك الفترة تعرفتُ على الذِّكْرِ بأسماء الله الحسنى"

علمتني الحياة.. "رضا الله منتهى أمل كل مؤمن"

تعرف على أفضل هدية لأولادك..

بقلم | محمد جمال حليم | الثلاثاء 01 ديسمبر 2020 - 07:40 م
Advertisements
من الذي لا تؤلمه الدنيا فيشعر الهم حينا والسعادة حينا آخر.. الدنيا دار بلاء وابتلاء.. محفوفة بالشهوات والشبهات إن احسنت يوم أساءت ضحى غد.. يتقلب الإنسان فيها بين نعيم وشقاء غير دائمين يتقلب بين الفرح والسرور بين الحزن والفرح بين الغنى والفقر بيم الصحة والمرض بين الضعف والقوة وهو إن لم يلجأ إلى الله في كل أحواله خسر خسرانا مبينا.

أو آوي إلى ركن شديد:
ورد في تفسير قول الله تعالى على لسان لوط عليه السلام  ما رواه قتادة في قوله : ( لو أن لي بكم قوة أو آوي إلى ركن شديد ) قال : يعني به العشيرة ، وعن الحسن : أن هذه الآية لما نزلت : ( لو أن لي بكم قوة أو آوي إلى ركن شديد ) ، قال : فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : رحم الله لوطا ، لقد كان يأوي إلى ركن شديد !
فعن الحسن قال ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : رحم الله أخي لوطا ، لقد كان يأوي إلى ركن شديد ، فلأي شيء استكان !
وما ورد في تأويلها أيضا ما رواه أبو هريرة، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال في قوله : ( أو آوي إلى ركن شديد ) ، قد كان يأوي إلى ركن شديد يعني الله تبارك وتعالى . قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : فما بعث الله بعده من نبي إلا في ثروة من قومه.

الاعتماد على الله:
فالذي لا يعتمد على الله في صرف ما ألم به خاسر .. ومن يعتمد على قواه يذل ومن يعتمد على جاهه يضل ومن يعتمد على سلطانه يشقى ومن يعتمد على منعته يضعف لكن من يعتمد على الله يسعد ويفلح ويقوى فهو الركن الشديد الي لا يضل من يعتمد عليه.
إن أفضل هدية تعطيها لأولادك وتربي عليها أبناءك ان تجعلهم يعتمدون على الله في كل أمورهم فالشهادات دون الله لا فائدة لها والجمال والغنى بغير الله تعاسة وشقاء أما إن حصلت رضا الله فقد حصلت كل شيء هنا وهنا فقط يفرح الفقير ويرضا المريض ببلائه و يقنع المعد بحاله ولا يسخط إنسان على إنسان ويرضى بما قسمه له رب الأرض والسماء فهو الركن الشديد الذي نحتمي بحماه.
ربّ أولادك على الاعتماد على الله.. على قراءة القرآن على أن أعظم مصيبة ليست في فقد عزيز ولا فقد مال ولا جمال ولا منصب ولكن في فقد رضا الله فإذا لم تكن المصيبة في الدين فكل أمر بعدها يهون.


الكلمات المفتاحية

الاعتماد على الله أو آوي إلى ركن شديد تربية الأولاد قصة لوط عليه السلام

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled من الذي لا تؤلمه الدنيا فيشعر الهم حينا والسعادة حينا آخر.. الدنيا دار بلاء وابتلاء.. محفوفة بالشهوات والشبهات إن احسنت يوم أساءت ضحى غد.. يتقلب الإنس