أخبار

عمرو خالد: لو تخلى عنك كل من حولك وتركوك.. اذهب إلى الله بأسهل عبادة

متى ترفع السبابة في جلسة التشهد في الصلاة؟.. أمين الفتوى يجيب

دعاء في جوف الليل: اللهم إني أعوذ بك من شر الخلق وهم الرزق

كيف أستطيع النجاح فى حياتي رغم المعوقات الصعبة؟.. عمرو خالد يجيب

جمع مبلغًا من صدقة لشخص بعينه فهل يجوز إعطاؤها لآخر؟.. "الإفتاء" تجيب

بصوت عمرو خالد.. دعاء لغفران الذنوب لرفع البلاء

عمرو خالد: ‫تعلم دعاء النبي الكريم وأخلص لله تعالى.. بهذه الطريقة

4كفارات تستوجب صيام 3أيام.. اعمل علي تجنب الوقوع فيها

من كتاب حياة الذاكرين .."في تلك الفترة تعرفتُ على الذِّكْرِ بأسماء الله الحسنى"

علمتني الحياة.. "رضا الله منتهى أمل كل مؤمن"

كسر الخاطر.. من منا لم يعشه (ولكن)!

بقلم | عمر نبيل | الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 - 01:05 م
Advertisements


قد لا نكون مغالين في الأمر لو قلنا: إن كل الناس تعرضت يومًا لكسر الخاطر، فمن منا لم يحرم يومًا من شيء كان يتمناه بشدة؟.. ومن منا لم يسمع لكلمة تجول في خاطره بين الوقت والآخر كانت سببًا في حزن عميق جدًا له.. ومن منا أراد أمرًا، ولم يوفق فيه فحزن كثيرًا.. ومن منا وثق في البعض ولم يخذلوه؟.. كل هذه الأمور تعرضنا لها جميعًا، لأن هذا هو حال الدنيا، حتى أن أحد الحكماء يقول: «الدنيا كسَّارة خَواطِر.. لكن العَوَضْ نسَّاي».. إذن علينا بتذكر (لكن).. لأنه بالتأكيد الله عز وجل يعلم ما يجول في خاطرنا، وبالتالي في حالة إذا تعرض شخص ما لكسر خاطر، ترى الله عز وجل يعوضه، لكن للأسف كثير يظل يتذكر كسر الخاطر وينسى العوض!


جابر الخاطر


الله لاشك هو جابر كل خاطر، فهو لم يترك النبي الأكرم صلى الله عليه وسلم، حزينًا مكسور الخاطر، حينما أخرجه قومه من أحب أرض الله إليه، وهي مكة، وقال قولتها الشهيرة: «والله لولا أن أهلك أخرجوني منها ما خرجت»، فكان هنا جبر الخاطر الإلهي، وينزل الله عز وجل عليه قوله تعالى: «إِنَّ الَّذِي فَرَضَ عَلَيْكَ الْقُرْآنَ لَرَادُّكَ إِلَى مَعَادٍ قُلْ رَبِّي أَعْلَمُ مَنْ جَاءَ بِالْهُدَى وَمَنْ هُوَ فِي ضَلَالٍ مُبِينٍ » (القصص: 85)، كما ورد في صحيح مسلم أن النبي الأكرم صلى الله عليه وسلم تلا قول الله عز وجل في إبراهيم: « رَبِّ إِنَّهُنَّ أَضْلَلْنَ كَثِيرًا مِنَ النَّاسِ فَمَنْ تَبِعَنِي فَإِنَّهُ مِنِّي وَمَنْ عَصَانِي فَإِنَّكَ غَفُورٌ رَحِيمٌ » (إبراهيم: 36)، فرفع يديه، وقال: «اللهم أمتي أمتي»، وبكى، فقال الله عز وجل: «يا جبريل، اذهب إلى محمد، وربك أعلم، فسله: ما يبكيك»، فأتاه جبريل عليه الصلاة والسلام، فسأله، فأخبره رسول الله صلى الله عليه وسلم بما قال، وهو أعلم، فقال الله: «يا جبريل، اذهَب إلى محمد، فقل: إنا سنرضيك في أمتك ولا نسوؤك».. إنه جبر خاطر من نوع خاص.. لكن متى نتعلم ذلك؟.

اقرأ أيضا:

من كتاب حياة الذاكرين .."في تلك الفترة تعرفتُ على الذِّكْرِ بأسماء الله الحسنى"


كيف الحل؟


إذن طالما علمنا أن جابر الخاطر هو الله عز وجل، فكيف نذهب لغيره بحثًا عمن يجبر بخاطرنا، الأساس في الأمر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم، حينما شعر بأنه تعرض لكسر خاطر، لم يلجأ إلا إلى الله، فكانت النتيجة، (جبرًا فوريًا)، فكن أنت أيضًا كذلك، إذا خذلك أحدهم، الجأ إلى جابر كل خاطر، وعالم بكل البواطن، ستجد الخروج والحل.. أيضًا عليك تعلم الدعاء الذي علمه رسول الله صلى الله عليه وسلم لأصحابه في كيفية الخروج من أي ضيق أو كسر خاطر، فكان يقول عليه الصلاة والسلام: «اللهم إني أعوذ بك من الهم، والحزن، وأعوذ بك من العجز، والكسل، وأعوذ بك من الجبن والبخل، وأعوذ بك من غلبة الدين، وقهر الرجال».


الكلمات المفتاحية

جابر الخاطر كسر الخاطر الدنيا كسَّارة خَواطِر.. لكن العَوَضْ نسَّاي

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled قد لا نكون مغالين في الأمر لو قلنا: إن كل الناس تعرضت يومًا لكسر الخاطر، فمن منا لم يحرم يومًا من شيء كان يتمناه بشدة؟.. ومن منا لم يسمع لكلمة تجول في