أخبار

منذ سافرت أختي وأنا خائفة من موت أمي وزواج أخي وتركي وحيدة.. ماذا أفعل؟

ابن 17 يشعر أنه "كل حاجة والعكس" .. ما الحل؟

4أعمال صالحة تنجيك الوقوع في الفتن .. عليك بتعظيم القرآن وإتباع السنة

7 ارشادات لحماية بشرة الوجه من الاصابة ببثور الكمامة "ماسكن"

أدعية لجلب الرزق وتيسير قضاء الدين

فروقات مميزة بين التهاب الغدة الدرقية والتهاب الحلق.. تعرف عليها

الدهون الثلاثية ضيف ثقيل على جسم الإنسان .. كيف تتخلص منه؟

إجبار الفتاة الرشيد علي الزواج من شخص غير كفء لها في ميزان الشريعة .. دار الإفتاء تجيب

7فوائد مثيرة للكمون ..الحصول علي وزن مثالي وتجنب الكرش في مقدمتها

أذكار المساء .. من قالها فقد أدي شكر يومه

هل تريد التمتع بعقل ناضج طوال عمرك؟.. عليك بهذا الأمر

بقلم | عمر نبيل | الاحد 22 نوفمبر 2020 - 01:25 م
Advertisements


لاشك أن جميعنا يريد أن يحصل على عقل ناضج طوال عمره، مهما بلغ من العمر عتيا، فهل من سبيل إلى ذلك؟.


بالتأكيد هناك طريقة مؤكدة للحصول على عقل ناضج طوال الوقت، حتى لو كان الإنسان في عمر التسعين، يقول أحد الحكماء: «من حفظ القرآن، متع بعقله وإن بلغ من العمر مئتي سنة».. والقرآن لاشك أفضل الذكر، لذلك من حافظ عليه نال بشرى رسول الله صلى الله عليه وسلم: «سبق المفردون» قالوا: وما المفردون يا رسول الله؟ قال: «الذاكرون الله كثيرًا، والذاكرات»، وهو ما يؤكده المولى عز وجل في قوله تعالى: « بَلْ هُوَ آيَاتٌ بَيِّنَاتٌ فِي صُدُورِ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ » (العنكبوت: 49)، أي أنه علم لا ينضب أبدًا، فإذا كان كذلك فمن ثم لا يمكن أن ينضب العقل أبدًا.



القرآن والعقل


قد يقول قائل، وما العلاقة بين حفظ القرآن ورجاحة العقل، الإجابة ببساطة: إذا كان لكل بناء ما يرفعه ويمسكه لكي لا يقع، فمثلا العقار يرفعه (العمدان)، وتعيش لسنوات طويلة، حتى يقرر الناس ضرورة انهياره، أيضًا العقل، يبنى بالعلم، وهل هناك أفضل من القرآن لبناء العقول؟.. بالتأكيد لا.. قال تعالى: « الرَّحْمَنُ * عَلَّمَ الْقُرْآنَ » (الرحمن: 1، 2)، تخيل أن الله عز وجل بذاته العليا هو من يضع هذا العلم في الصدور والعقول، فكيف لا يحفظ من يحفظ علمه؟!

اقرأ أيضا:

4أعمال صالحة تنجيك الوقوع في الفتن .. عليك بتعظيم القرآن وإتباع السنة


هنا النجاة


إذن من أراد النجاة فعليه القرآن، فهو ذكر الله، فعن عبدالله بن عمرو رضي الله عنهما، عن النبي الأكرم صلى الله عليه وسلم أنه كان يقول: «إن لكل شيءٍ صقالة، وإن صقالة القلوب ذكر الله عز وجل، وما من شيءٍ أنجى من عذاب الله من ذكر الله»، قالوا: ولا الجهاد في سبيل الله؟ قال: «ولا الجهاد، إلا أن يضرب بسيفه حتى ينقطع».


القرآن هو الضمانة التي يقدمها الله عز وجل لكل من يحفظه، ومن يفعل ذلك، إنما يصل إلى ما يربوا وأكثر، فعن أبي أمامة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «ثلاثة كلهم ضامن على الله، إن عاش كفي، وإن مات دخل الجنة: مَن دخل بيته بسلام فهو ضامن على الله عز وجل، ومن خرج إلى المسجد فهو ضامن على الله، ومن خرج في سبيل الله فهو ضامن على الله».

الكلمات المفتاحية

القرآن والعقل عقل ناضج النجاة في القرآن

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled لاشك أن جميعنا يريد أن يحصل على عقل ناضج طوال عمره، مهما بلغ من العمر عتيا، فهل من سبيل إلى ذلك؟.