أخبار

أذكار المساء .. من قالها أدركته شفاعتي يوم القيامة

دراسة: الحبوب المنومة القوية تشكل خطرًا على مرضى الخرف

الخلق متشابهون.. فما الذي يميز إنسانًا عن آخر؟ (الشعراوي يجيب)

معجون الأسنان وفيروس كورونا.. دراسة تكشف نتائج غير متوقعة

علاقة الأم بابنتها فطرية.. لكن الصداقة ليست سهلة

موقف مؤثر بين النبي والسيدة فاطمة.. ماذا قالت عنها السيدة عائشة؟

زوجي يرفض رعايتي لوالدتي.. ماذا أفعل؟

تقنية جديدة في جراحة اندماج العمود الفقري: خطر أقل.. ومدة أقصر

حكم صلاة ركعتين بين الأذانين يوم الجمعة؟

عمرو خالد: حقق الطمأنينة والسلام النفسي في الدنيا بهذه الطريقة

القناعان هل يوفران طوق نجاة للوقاية من فيروس كورونا؟

بقلم | علي الكومي | الجمعة 30 اكتوبر 2020 - 04:47 م
Advertisements
حيرت أزمة فيروس كورونا العالم أجمع وخلطت أوراق الدوائر الطبية الباحثة عن سبل الوقاية من فيروس كورونا، حيث دفعت شراسة الموجة الثانية من الفيروس الأطباء للبحث عن وسيلة أقوى من الكمامات والأقنعة لتجنب الإصابة بالمرض لدرجة أن طرحت بعض هذه الدوائر وجود كمامة أخرى كسبيل للحد من معدل الإصابة بالفيروس، جاءت الصور التي انتشرت مؤخرا لمرشح انتخابات الرئاسة الأمريكية، جو بايدن، أثناء جولاته الانتخابية، مرتديا قناعي وجه، لتلفت انتباه كثيرين وتفتح الباب أمام نقاشات وأحاديث طبية حول جدوى ذلك، وما إن كان لارتداء قناعين فوق بعضهما البعض أن يساهم فعليا في توفير حماية إضافية من خطر الإصابة بكورونا!
وبينما تحدث بايدن نفسه عن أهمية ارتداء الشخصيات العامة أو المسؤولين لأقنعة الوجه، لأنهم بذلك يبعثون برسالة حول أهمية قناع الوجه بالنسبة لعامة الناس، فقد شدّد كذلك على أهميتها في مواجهة الحرب الضروس التي يخوضها العالم ضد كورونا.
هذا وقد أجمع الأطباء وخبراء الصحة الآن على أن مرض كوفيد-19 ينتقل بشكل رئيسي من خلال الرذاذ التنفسي الذي يحتوي على الفيروس. ويمكن للمصابين بمرض كوفيد-19 أن يُخرجِوا تلك القطرات عند قيامهم بأشياء مثل السعال، العطس والتحدث، ومن ثم يمكن للمحيطين استنشاق تلك القطرات ومن ثم التقاط العدوى، أو قد تستقر القطرات في الأخير بعين، أنف أو فم الأشخاص المحيطين، ولهذا تفيد أقنعة الوجه في التقاط تلك القطرات ومنع انتشارها أو انتقالها لأناس آخرين.
وتشير الدراسات إلى أن أقنعة N95 والأقنعة الجراحية هي من أكثر الأقنعة فعالية في الحد من انتشار عدوى كورونا، وبالتحديد أقنعة N95 التي يمكنها أن تحمي كل من يرتديها وكذلك المحيطين بهم من استنشاق الرذاذ التنفسي الذي يحتوي على الفيروس.
ونظرًا لتمتع تلك الأقنعة السابق ذكرها بقدر كبير من الفعالية، فإن إضافة قناع آخر لها لن توفر بالضرورة أي حماية إضافية، أما بالنسبة للأقنعة المصنوعة من قماش والتي يرتديها معظمنا، فهي مختلفة، ولهذا كلما زادت طبقاتها، صارت أفضل.
وعلقت على ذلك دكتور تانيا اليوت، اختصاصية المناعة والحساسية لدى مركز Langone الطبي في مدينة نيويورك، بقولها: “هذا يعني من الناحية النظرية أن ارتداء قناعين من الممكن أن يساعد على تقليل فرص انتشار الرذاذ التنفسي في الهواء”.
لكن دكتور تانيا نبهت في نفس الوقت من بعض الأمور، التي من بينها احتمال انحسار الرذاذ التنفسي فيما بين القناعين، ولهذا شددت على كل من يود القيام بذلك بأن يتجنب وضع الأقنعة على أسطح يحتمل أن تكون ملوثة وأن يداوم على تنظيفها.
من جانب آخر واصل فيروس كورونا حصد عدد من الأرواح حول العالم حيث تجاوز عدد المتوفين بسبب الفيروس مليون و182 ألفا و908، بينما وصل عدد المصابين إلى 25 مليون و148 ألفا و790، بينما تعدت أرقام المتعافين 30 مليون و360ألفا و62 حالة.

الكلمات المفتاحية

صحتك تهمنا كورونا فيروس كورونا قناع كورونا كمامة الموجة الثانية من كورونا

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled حيرت أزمة فيروس كورونا العالم أجمع وخلطت أوراق الدوائر الطبية الباحثة عن سبل الوقاية من فيروس كورونا، حيث دفعت شراسة الموجة الثانية من الفيروس الأطباء