أخبار

دعاء جميل ويريح النفس بصوت د. عبلة الكحلاوي رحمها الله

دعاء في جوف الليل: اللهم اجعل لنا من كل خير نصيبًا

علاجات من الطبيعة.. 4 مشروبات تساعد في علاج الصداع المفاجئ

هل يصح وضوء المسلم للصلاة في "الحمام"؟.. أمين الفتوى يجيب

بصوت عمرو خالد.. دعاء نبوي جميل لمغفرة الذنوب لعل الله يرفع به عنا الوباء

زيوت المساج.. أفضل 5 زيوت طبيعية لتدليك جسمك والتمتع بفوائدها

من كتاب حياة الذاكرين دليلك لتصفية الذهن والروح للدكتور عمرو خالد

علمتني الحياة.. "كم مرة ظننت أن مشكلتك لا حل لها فجاءك الفرج من حيث لا تحتسب"

هذه تفاصيل وصية الداعية الإسلامية الراحلة د. عبلة الكحلاوي وعلاقتها بجمعية الباقيات الصالحات

مطلقة وأخي الأكبر يحتضنني بشهوة ويرفض العرسان.. كيف أتصرف معه؟

كيف تكتشف الأم تعرض طفلها للتحرش؟

بقلم | عمر عبدالعزيز | الاربعاء 28 اكتوبر 2020 - 11:10 ص
Advertisements



كل يوم نسمع ونقرأ أخبارًا عن التحرش وخطف الاطفال، ومع التوجه إلى المدارس وغياب الأبناء عن نظر الأم، فمن الطبيعي أن يزداد الخوف والقلق، كيف نتأكد من الأمر، ونكتشفه إذا لم يصارح الابن/ة الأم بسبب خوفه؟


(هـ. س)


 يجيب الدكتور جمال فرويز، استشاري الطب النفسي:


هناك بعض العلامات التي تظهر على الطفل الذي تعرض للتحرش، ومنها:

- الانطواء

-عدم الرغبة في التحدث مع الآخرين

-الشعور بالحزن

-الخوف المستمر

-حدوث اضطرابات في الأكل

- حدوث اضطرابات في النوم

-عدم الرغبة في الذهاب إلى المكان الذي تعرض فيه للتحرش سواء النادي أو المدرسة

مثل هذه العلامات تحتاج إلي ملاحظة ومتابعة قوية من الآباء، فلا تتجاهلي يا عزيزتي أي تغير في سلوك طفلتك.

يجب التحدث مع الطفل الذي قد يكون تعرض للتحرش منفردًا، مع إحساسه بالأمان، والاطمئنان، والاستماع له جيدًا دون انفعال أو توتر، لتجنب شعوره بالخوف أو الإحراج، بجانب ضرورة الكشف عليه للتأكد من عدم حدوث اغتصاب.

 ويُنصح كل أم وأب بتوعية أطفالهم بالمناطق الحساسة في جسدهم، وعدم السماح للآخرين بملامستها، مع التشديد علي عدم الذهاب أو اللعب، مع الغرباء، أو التحدث عن الأعضاء التناسلية الخاصة بهم.

اقرأ أيضا:

مطلقة وأخي الأكبر يحتضنني بشهوة ويرفض العرسان.. كيف أتصرف معه؟








الكلمات المفتاحية

التحرش بالأطفال علامات التحرش بالطفل كيف تكتشف الأم تعرض طفلها للتحرش؟

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled كل يوم نسمع ونقرأ أخبارًا عن التحرش وخطف الاطفال، ومع التوجه إلى المدارس وغياب الأبناء عن نظر الأم، فمن الطبيعي أن يزداد الخوف والقلق، كيف نتأكد من ال