أخبار

كيف يغير الذكر حياتك كلها؟ الوصول لتناغم (القلب-العقل- اللسان).. عمرو خالد يجيب

هل قص الأظافر ينقض الوضوء؟.. أمين الفتوى يجيب

دعاء في جوف الليل: اللهم ارزقنا رزقًا من عندك لا حصر له

تحدث لـ78% من المصابين.. 5 علامات تشير إلي تأثير كورونا على قلبك

ما حكم الجهر بالبسملة عند قراءة الفاتحة في الصلاة؟.. "الإفتاء" تجيب

بصوت عمرو خالد.. دعاء نبوي جميل لمغفرة الذنوب لعل الله يرفع به عنا الوباء

7مفاسد شرعية وراء رفض الأزهر لزواج التجربة .. يتنافي مع شروط وأركان الزواج في الإسلام

من كتاب حياة الذاكرين .."تشعر بالعجز؟ قل: لا حولَ ولا قُوَّةَ إلَّا باللَّه"

5 خضروات شتوية تعزز المناعة وتساعد علي فقدان الوزن.. تعرف عليها

قصة أول شهيدة في الإسلام وشهادة تقدير للنساء.. يسردها عمرو خالد

الجزاء من جنس العمل.. قصة كليم الله والأسرة الفقيرة درس عظيم في الإحسان وتغير الأقدار

بقلم | خالد يونس | الثلاثاء 27 اكتوبر 2020 - 06:00 م
Advertisements

شكر الله الوهاب الكريم  على نعمه يزيدها ويمنع انقطاعها، كما أنه يقي من مصارع السوء ومآلات الخسران وتبدل الأحوال بل وتغير الأقدار ..هذا هو الدرس الأعظم الذي نستخلصه من قصة نبي الله وكليمه سيدنا موسى عليه السلام مع  الأسرة الفقيرة.

ففي عهد  نبي الله وكليمه موسى عليه السلام عاشت أسرة فقيرة مكونه من زوجين . قد اخذ منهم الفقر مأخذه ..سنين طويلة وهم يعانون قساوة العيش وصبر .مر الأيام .وبينما كانوا مضطجعين على فراشهم .

سألت الزوجة زوجها قائلة : يا زوجي أليس موسى نبي الله وكليمه .

قال لها: نعم .

قالت له اذاً لماذا لا نذهب إليه ونشكو له حالنا وما اصابنا من فقر ونطلب منه ان يكلم ربه عن حالنا ويسأله ان يغنينا من فضله كي نعيش ما بقى من عمرنا في هناء ورغد من العيش

فقال الرجل نعم الرأي يا امرأة.

فلما اصبح الصبح ذهبا إلى نبي الله وكليمه موسى عليه افضل الصلاة والسلام

وشكا له حالهما وطلبا منه أن يكلم ربه أن يغنيهم .

فذهب موسى للقاء ربه وكلمه عن حال تلك الاسرة .

وهو السميع العليم سبحانه لا تخفى عليه مثقال ذرة في السموات والارض

فقال الله لموسى يا موسى قل لهم اني سوف اغنيهم من فضلي ولكن لعام واحد فقط ...فإذا انقضى العام عادوا لما كانوا عليه من فقر .

فذهب موسى وبلغهم بان الله قد استجاب لهم وانه سوف يغنيهم ...ولكن لمدة عام واحد فقط .

فاستبشر الزوجان وسروا سرور عظيم .

فإذ بالأرزاق تأتيهم من حيث لا يعلموا ..وصاروا من اغنياء القوم

وبدأت حياتهم تتغير وعاشوا في رغد من العيش .

فقالت الزوجة يا رجل تذكر اننا سننعم لمدة عام وبعد انقضاء المدة سوف نعود لفقرنا .

قال نعم .

فقالت له اذاً نقوم باستخدام هذا المال ونصنع لنا معروفا عند الناس.

فإذا مر العام وعدنا إلى فقرنا ..

ذكر الناس معروفنا الذي صنعناه لهم فيعطونا ولا يردونا ان طلبنا منهم قوت

فقال الزوج اصبتِ يا امرأة...

فقاموا ببناء منزل على مفترق طرق المسافرين .

وجعلوا في كل واجهة من المنزل باباً مشرف على الطريق.

وكانت سبع طرق ففتحوا سبعة ابواب .

واخذوا يقومون باستقبال الغادي والرائح ويصنعون الطعام لهم ليلا ونهار

وظلوا يشتغلون ..وتمر الايام والشهور .

وموسى تأمل حالهم يوما بعد يوم .

انقضى العام ..وهم على حالهم ومنشغلين بصنع الطعام واكرام الضيف

حتى انهم نسوا تلك المهلة التي حددها لهم ربهم .

مر العام ودخل عليهم عام جديد ..وهم على ما هم عليه لم يفتقروا .

فتعجب موسى وكلم ربه وقال يا رب .

قد اشتركت عليهم عام واحد فقط .

والآن هم في عام جديد ولم يفتقروا ..

فرد المولى سبحانه وتعالى وقال يا موسى : فتحت لهم بابًا من أبواب رزقي ففتحوا سبعة ابواب يرزقون فيها عبادي .

يا موسى .....استحيت منهم .

يا موسى ايكون عبدي أكرم مني .


الكلمات المفتاحية

كليم الله موسى عليه السلام أسرة فقيرة الإحسان إطعام الفقراء والمساكين تغير الأقدار

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled شكر الله الوهاب الكريم على نعمه يزيدها ويمنع انقطاعها، كما أنه يقي من مصارع السوء ومآلات الخسران وتبدل الأحوال ..هذا هو الدرس الأعظم الذي نستخلصه من