أخبار

دعاء القرآن للشفاء من الأمراض.. يكشفه الدكتور عمرو خالد

عندما تكون في أزمة الجأ إلى ربك.. وعش بـ لا حول ولا قوة إلا بالله

بصوت عمرو خالد.. استخير ربنا بهذا الدعاء المستجاب

ما حكم من وجد شيئًا مختلفًا عليه في المذاهب؟.. أمين الفتوى يجيب

أدعو الله كثيرا ولا تحدث إستجابة ما الحل؟.. عمرو خالد يجيب

ميزة جديدة لتيك توك تحمي المصابين بالصرع من المشاهدة المؤلمة

عمرو خالد يكشف: سر اسم الله "السلام"

علمتني الحياة.. "إيمانك بالله يجعلك على يقين دائم فيه بأنه له يخذلك حين يخذلك الناس"

منذ سافرت أختي وأنا خائفة من موت أمي وزواج أخي وتركي وحيدة.. ماذا أفعل؟

بـ 5مناقب خلدت السيدة خديجة المسئولية المجتمعية للنبي قبل البعثة

هاشتاج "إلا رسول الله" يزلزل تويتر وفيس بوك احتجاجًا على الصحف الفرنسية المسيئة

بقلم | خالد يونس | الاحد 25 اكتوبر 2020 - 08:39 م
Advertisements

في مواجهة التطاول والإساءات التي مست أفضل الخلق رسول الله عليه الصلاة والسلام، من صحف فرنسية قامت بنشر رسوم مسيئة للرسول الكريم وما زالت في حملتها القذرة في نشر تلك الرسوم، دشن نشطاء على موقع التدوينات الصغيرة "تويتر" هاشتاج يحمل اسم “إلا رسول الله” للدفاع عن النبي محمد صل الله عليه وسلم.

الهاشتاج زلزل أركان موقع التدوينات الصغيرة تويتر منذ أمس الجمعة وحتى اليوم، وما زال النشر مستمر تحت هاشتاج “إلا رسول الله” للدفاع عن النبي محمد صل الله علي وسلم ولإدانة تلك الرسوم المسيئة التي يتم نشرها في الصحف الفرنسية.

منظمات إسلامية كبيرة وعديدة دخلت على الخط في هذا الهاشتاج ووقفت للدفاع عن النبي محمد صل الله عليه وسلم منهم منظمة التعاون الإسلامي التي قالت، أنها تتابع تلك الاستمرار في نشر الرسوم المسيئة للرسول صلى الله عليه وسلم، مستغربة الخطاب السياسي الرسمي الصادر عن بعض المسؤولين الفرنسيين الذي يسيء للعلاقات الفرنسية الإسلامية ويغذي مشاعر الكراهية من أجل مكاسب سياسية حزبية.

كما قام الملايين من مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" بإضافة إطار حول صورهم الشخصية على حساباتهم مكتوب فيه "إلا رسول الله" أو "حبيبي يا رسول الله" ودعوا إلى حملات مليونية للصلاة على النبي الكريم، احتجاجًا على رسوم الصحف الفرنسية المسيئة.

الإمام الأكبر يستنكر


من جانبه، كان فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، قد استنكر الحملة الشرسة ضد الإسلام ورسوله صلى الله عليه وسلم رافضا أن تكون رموزنا ومقدساتنا الإسلامية الشريفة هى ضحية مضاربة رخيصة في سوق السياسات والصراعات الانتخابية فى دول الغرب.

ونشر فضيلة الإمام الأكبر تدوينه له عبر صفحته على الفيس بوك قال “نشهد الآن حملةً ممنهجةً للزج بالإسلام في المعارك السياسية، وصناعةَ فوضى بدأت بهجمةٍ مغرضةٍ على نبي الرحمة صلى الله عليه وسلم، لا نقبلُ بأن تكون رموزُنا ومقدساتُنا ضحيةَ مضاربةٍ رخيصةٍ في سوق السياسات والصراعات الانتخابية”.

وتابع شيخ الأزهر “أقول لمَن يبررون الإساءة لنبي الإسلام: إن الأزمة الحقيقية هي بسبب ازدواجيتكم الفكرية وأجنداتكم الضيقة، وأُذكِّركم أن المسؤوليةَ الأهمَّ للقادة هي صونُ السِّلم الأهلي، وحفظُ الأمن المجتمعي، واحترامُ الدين، وحمايةُ الشعوب من الوقوع في الفتنة، لا تأجيج الصراع باسم حرية التعبير .

اقرأ أيضا:

شباب يبتكرون وسيلة سهلة لتجاوز كهربة الأعمدة في الشتاء.. ماذا فعلوا؟

اقرأ أيضا:

يتطلب ملفًا تعريفيًا لكل قطة ..«مياو توك» تطبيق جديد يترجم مواء القطط


الكلمات المفتاحية

إلا رسول الله هاشتاج الصحف الفرنسية الرسوم المسيئة تويتر شيخ الأزهر فيس بوك

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled في مواجهة التطاول والإساءات التي مست أفضل الخلق رسول الله عليه الصلاة والسلام، من صحف فرنسية قامت بنشر رسوم مسيئة للرسول الكريم وما زالت في حملتها الق