أخبار

ماذا يحدث لأجسامنا عندما نصاب بالتوتر؟

إياك أن تكذب الكذبة وتصدقها

لهذه الأسباب.. لا تتخل أبدًا عن وجبة الغذاء

صليت في العمل فأبطل زميلي صلاتي لأن ملابسي ضيقة؟

من وحي القرآن.. شيئان تحل بهما أي أزمة في حياتك

صحة بالجسد وقوة في العبادة.. بماذا نصحهم النبي؟

هل تعاني من مقدمات السكري.. إليك الحل؟

المفهوم الأوسع للصدقة في الإسلام

انتقض وضوئي أثناء الطواف حول الكعبة.. فماذا أفعل؟

عوض الله إذا حل أنساك ما كنت فاقدًا

ماذا تعرف عن الريح التي تقبض أرواح المؤمنين؟

بقلم | عامر عبدالحميد | الجمعة 23 اكتوبر 2020 - 11:41 ص
Advertisements


أخبر صلى الله عليه وسلم بالريح التي تقبض أرواح المؤمنين في آخر الزمان ورفع القرآن.
روى الصحابي عياش بن أبي ربيعة رضي الله عنه قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم: «تجيء ريح بين يدي الساعة تقبض فيها روح كل مؤمن» .
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «تجيء الريح التي يقبض الله فيها نفس كل مؤمن ثم طلوع الشمس من مغربها، وهي التي ذكرها الله تعالى في كتابه» .
وعن أنس رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «لا تقوم الساعة على مؤمن حتى يبعث الله بين يدي الساعة ريحا فتهب، فلا يبقى مؤمن إلا مات» .
وقال الصحابي بريدة بن الحصيب رضي الله عنه، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إلى مائة سنة يبعث الله ريحا باردة طيبة يقبض فيها روح كل مؤمن» .
وعن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «لا تقوم الساعة حتى يبعث الله تعالى ريحا حمراء من قبل اليمن فيكفت الله تعالى بها كل نفس تؤمن بالله واليوم الآخر وما ينكرها الناس من قلة من يموت فيها، مات شيخ من بني فلان، ماتت عجوز من بني فلان، ويسرى على كتاب الله عز وجل فيرفع إلى السماء، فلا يبقى على وجه الأرض منه آية وتفيء الأرض أفلاذ كبدها من الذهب والفضة فلا ينتفع بها بعد ذلك اليوم فيمر الرجل فيضربها برجله ويقول: في هذه كان يقتل قبلنا، وأصبحت اليوم لا ينتفع بها».
قال أبو هريرة رضي الله عنه: إن أول قبائل العرب فناء لقريش، والذي نفسي بيده يوشك أن يمر الرجل على النعل وهي ملقاة في الكناسة فيأخذها بيده ثم يقول: هذه من نعال قريش في الناس.

اقرأ أيضا:

لماذا حج خالد بن الوليد سرًا دون علم أبي بكر؟

ما يحدث بالمدينة المنورة:


كما أخبر صلى الله عليه وسلم بحال مدينته الشريفة، وما تؤول إليه، حيث روى أبو هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «لتتركن المدينة أحسن ما كانت حتى يدخل الكلب، أو الذئب فيغذي على بعض سواري المسجد، أو على عود من أعواد المنبر».
 ، فقال: يا رسول الله، فلمن تكون الثمار يومئذ؟ قال: «للعوافي الطير والسباع».
وعن جابر رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «المدينة يتركها أهلها وهي مرطبة» ، قالوا: فمن يأكلها يا رسول الله؟ قال: «السباع والعائف» .
وعن عمر بن الخطاب رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «ليسيرن الراكب في جنبات المدينة فيقولن: لقد كان في هذا حاضر من المؤمنين كثير» .
وروى عن أبي ذر رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «أما إنهم سيدعونها يعني المدينة أحسن ما كانت عليه» .


الكلمات المفتاحية

الريح التي تقبض أرواح المؤمنين المدينة المنورة معجزات النبي المولد النبوي

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled أخبر صلى الله عليه وسلم بالريح التي تقبض أرواح المؤمنين في آخر الزمان ورفع القرآن.