أخبار

من أسرار سورة الطارق.. مصيرك في الآخرة من أحوالك في الدنيا

تحسين جودة الهواء يقلل خطر الإصابة بالخرف

كيف تقضي على رائحة القدم الكريهة؟

نهايات سعيدة لمن أحبوا النبي.. تعرف على التفاصيل

كيف يخدعك مخك بأن الماضي كان الأفضل؟

ماذا تفعل مع قريبك إن طلب منك أن تفعل ما يغضب الله؟ (الشعراوي يجيب)

"تجوع الحرة ولا تأكل بثدييها".. عجائب الشيوخ مع زوجاتهم الشابات

كيف تتحكم في ضغط الدم وتتجنب ارتفاعه؟

النية قبل العمل.. هل يجوز تأخيرها بعد الانتهاء منه؟

هل أرد على أسئلة طفلي الجنسية أم أتجاهلها؟

كيف تتحكم في شهوتك.. ولا تدعها تسيطر عليك؟

بقلم | عمر نبيل | الثلاثاء 06 اكتوبر 2020 - 02:03 م
Advertisements



لاشك أنه ما من إنسان، إلا وبه شهوة أحيانًا ما تتحكم فيه، إن لم يكن دائمًا عند البعض ما تتحكم فيهم، فهناك شهوة المال، وشهوة السلطة، وشهوة الطعام والشراب، وشهوة الجنس.. والأخيرة تحديدًا كثرت مشاكلها، ما بين تحرش، إلى حد الاغتصاب.. وكثير من هؤلاء حين تتحدث إليه عن ضرورة أن يمسك نفسه، يقول لك: وكيف ذلك؟..


الأمر قد يكون لدى البعض بالصعب جدًا، لكن بالقليل من التفكير ستجد أنه الأمر سهل جدًا.. عليك بالتسبيح والاستغفار.. مجرد ترديد بضع كلمات، من الاستغفار، تجد الله يعفو عنك ويرفع عنك زخم الشهوة، ويمنعها من أن تتملكك وتسيطر عليك.. لأنك حينها يحيطك من كل جانب (سور الله)، حماية من الله عز وجل ممزوجة باستغفارك إياه، وحبه وقربه منك سبحانه.


حب الشهوة


حب الشهوة من الطبيعة البشرية، ولا يمكن لأي إنسان أن يحمي نفسها منها، إلا بالسير في الطريق الوحيد الذي يمنعها، وهو طريق الله عز وجل، قال تعالى: «زُيِّنَ لِلنَّاسِ حُبُّ الشَّهَوَاتِ مِنَ النِّسَاءِ وَالْبَنِينَ وَالْقَنَاطِيرِ الْمُقَنْطَرَةِ مِنَ الذَّهَبِ وَالْفِضَّةِ وَالْخَيْلِ الْمُسَوَّمَةِ وَالْأَنْعَامِ وَالْحَرْثِ ذَلِكَ مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَاللَّهُ عِنْدَهُ حُسْنُ الْمَآبِ (14) قُلْ أَؤُنَبِّئُكُمْ بِخَيْرٍ مِنْ ذَلِكُمْ لِلَّذِينَ اتَّقَوْا عِنْدَ رَبِّهِمْ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَأَزْوَاجٌ مُطَهَّرَةٌ وَرِضْوَانٌ مِنَ اللَّهِ وَاللَّهُ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ» (آل عمران: 14، 15)، فالله عز وجل هنا يعدد لنا كل الأمور التي تفتح شهية الناس.. لكنه سبحانه يعلمنا أيضًا أن هناك ما هو أهم من كل ذلك.. لكن لمن؟!.. لمن يعقل ذلك ويفهمه.. ويدرك جيدًا أن ما عند الله باقٍ، وأن ما في الدنيا جميعًا زائل مهما كان.

اقرأ أيضا:

النية قبل العمل.. هل يجوز تأخيرها بعد الانتهاء منه؟

أكبر فتنة


للأسف لا يدرك كثير من الرجال أن أكبر فتنة تواجهه في الدنيا، هي فتنة الشهوة، فإن نجح في وأدها نال ما تمنى في الآخرة، لكن من سار خلفها، جاء يوم القيامة متحسرًا نادمًا، يبكي سوء بخته ومآله، فعن النبي الأكرم صلى الله عليه وسلم أنه قال: «ما تركت بعدي فتنة أضر على الرجال من النساء».


لكنك عزيزي المسلم، لابد أن تتعرض لهذه الفتنة، وما ذلك إلا ليمحص الله الخبيث من الطيب، قال تعالى: «الم (1) أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لَا يُفْتَنُونَ (2) وَلَقَدْ فَتَنَّا الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ فَلَيَعْلَمَنَّ اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الْكَاذِبِينَ » (العنكبوت: 1 - 3)، بالتأكيد لسنا كلنا نبيه الله يوسف عليه السلام، حينما قال: (معاذ الله)، لكن كلنا مسلمون وعلينا أن نحتاط للوقوع في مثل هذه الطامة الكبرى والسبب فيها هي الشهوة.

الكلمات المفتاحية

حب الشهوة أكبر فتنة أنواع الشهوات

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled لاشك أنه ما من إنسان، إلا وبه شهوة أحيانًا ما تتحكم فيه، إن لم يكن دائمًا عند البعض ما تتحكم فيهم، فهناك شهوة المال، وشهوة السلطة، وشهوة الطعام والشرا