أخبار

كيف تؤثر الحضانات الذكية على نجاح الحقن المجهري؟

دراسة تحذر من استخدام زجاجات حليب البلاستيك في الرضاعة

أسئلة الاختبار الذي تأكد بها هرقل من نبوة محمد صلى الله عليه وسلم

كيف يتم الإبقاء على العلاقة الزوجية قوية طوال الوقت؟

دراسة: الشاي والتفاح يساعدان في خفض ضغط الدم ومحاربة أمراض القلب

ما أنت فيه.. (ضَنْك ) أم ( كَبَد)؟!

كيف يزيد فقدان الأهل تعطشنا للحب والاهتمام؟

عجائب الذكر.. حكايات مثيرة عن "محمد بن المنكدر"

معيارٌ علمي جديد يحددُ "المخالطين" لمصابي فيروس كورونا

لأول مرة منذ قرون.. اكتشاف أعضاء جديدة في رأس الإنسان

اكتشاف بحيرات تحت سطح المريخ.. هل يعني وجود حياة على الكوكب؟

بقلم | خالد يونس | الخميس 01 اكتوبر 2020 - 08:49 م
Advertisements

رصد علماء  الفلك وجود ثلاث بحيرات مدفونة بالقرب من القطب الجنوبي لكوكب المريخ، وأكدوا أن هناك بحيرة رابعة، أُلمح إلى وجودها عام 2018.

هذا الاكتشاف سيكون موضع اهتمام الباحثين الذين يدرسون إمكانية الحياة على كوكب آخر في النظام الشمسي، حيث أن المياه السائلة أمر حيوي لنشوء أي شكل من أشكال الحياة.

لكن يُعتقد أيضا أن البحيرات شديدة الملوحة، مما قد يجعل أي حياة ميكروبية على الكوكب أمرا صعبا للغاية.

ويعني الغلاف الجوي الرقيق للمريخ أن وجود الماء السائل على السطح شبه مستحيل. لكن الماء يمكن أن يظل سائلاً تحت الأرض.

وقد توصل العلماء لهذا الاكتشاف الأخير باستخدام بيانات من جهاز رادار على المركبة الفضائية مارس إكسبرسMars Express التابعة لوكالة الفضاء الأوروبية (إيسا)، والتي كانت تدور حول الكوكب الأحمر منذ ديسمبر/ كانون الأول 2003.

وفي عام 2018، استخدم الباحثون بيانات من رادار مارسيس للإبلاغ عن علامات على وجود بحيرة تحت سطح المريخ يبلغ عرضها 20 كيلومترا وتقع على بُعد 1.5 كيلومترا تحت طبقات القطب الجنوبي للكوكب، وهو غطاء قطبي سميك يتكون من طبقات من الجليد والغبار.

ومع ذلك، استند هذا الاكتشاف إلى 29 ملاحظة جمعتها مارسيس بين عامي 2012 و 2015. وحاليا، قام فريق، يضم العديد من العلماء الذين شاركوا في دراسة 2018، بتحليل مجموعة بيانات أكبر بكثير لـ 134 ملفا جمعها الرادار بين عامي 2010 و 2019.

وقالت الباحثة المشاركة، إيلينا بيتينيلي، من جامعة روما تري في إيطاليا: "لم نؤكد فقط موقع ومدى وقوة العاكس من دراستنا لعام 2018 ، ولكننا وجدنا ثلاث مناطق مضيئة جديدة".

وأضافت "البحيرة الرئيسية محاطة بأجسام صغيرة من المياه السائلة، ولكن بسبب الخصائص التقنية للرادار، وبُعدها عن سطح المريخ، لا يمكننا تحديد ما إذا كانت مترابطة بشكل قاطع".

واستعار الفريق تقنية مستخدمة بشكل شائع في التحقيقات الرادارية للبحيرات تحت الجليدية في أنتراكتيكا وكندا وغرينلاند، لتكييف الطريقة لتحليل البيانات من مارسيس.

اقرأ أيضا:

مفاجأة كونية (كما بدأنا أول خلق نعيده) .. الاندماج بين مجرتي المرأة المسلسلة ودرب التبانة يقترب يومًا بعد يوم

وقال الباحث المشارك، سيباستيان لاورو، من جامعة روما تري أيضا إن "التفسير الأفضل الذي يوفق بين جميع الأدلة المتاحة هو أن الانعكاسات عالية الكثافة (من المريخ) تأتي من برك ممتدة من المياه السائلة".

وبما أنه لا توجد حرارة كافية في هذه الأعماق من الكوكب لإذابة الجليد، لذلك يعتقد العلماء أن الماء السائل يجب أن يحتوي على تركيزات عالية من الأملاح الذائبة. بحيث يمكن لهذه الأملاح الكيميائية (التي تختلف عن الملح الذي نستخدمه) أن تخفض درجة تجمد الماء بشكل كبير.

وفي الحقيقة، أظهرت التجارب الحديثة أن الماء الذي يحتوي على أملاح مذابة من المغنيسيوم وبيركلورات الكالسيوم (مركب كيميائي يحتوي على الكلور المرتبط بأربع ذرات من الأكسجين)، يمكن أن يظل سائلا عند درجات حرارة تصل إلى 123 درجة مئوية تحت الصفر.

اقرأ أيضا:

هبوط مركبة فضائية على كويكب قد يحمل اللبنات الأساسية للحياة

اقرأ أيضا:

إصلاح تسرب في محطة فضائية دولية باستخدام كيس شاي


الكلمات المفتاحية

كوكب المريخ علماء الفلك بحيرات وجود حياة النظام الشمسي

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled رصد علماء الفلك وجود ثلاث بحيرات مدفونة بالقرب من القطب الجنوبي لكوكب المريخ، وأكدوا أن هناك بحيرة رابعة، أُلمح إلى وجودها عام 2018.