أخبار

دراسة: إعادة التأهيل بعد السكتة الدماغية في المنزل تعطي نتائج أفضل

كيف تؤثر الحضانات الذكية على نجاح الحقن المجهري؟

دراسة تحذر من استخدام زجاجات حليب البلاستيك في الرضاعة

أسئلة الاختبار الذي تأكد بها هرقل من نبوة محمد صلى الله عليه وسلم

كيف يتم الإبقاء على العلاقة الزوجية قوية طوال الوقت؟

دراسة: الشاي والتفاح يساعدان في خفض ضغط الدم ومحاربة أمراض القلب

ما أنت فيه.. (ضَنْك ) أم ( كَبَد)؟!

كيف يزيد فقدان الأهل تعطشنا للحب والاهتمام؟

عجائب الذكر.. حكايات مثيرة عن "محمد بن المنكدر"

معيارٌ علمي جديد يحددُ "المخالطين" لمصابي فيروس كورونا

لهذا حث الرسول على أفضلية تناول الطعام والشراب بحال الجلوس.. الطب الحديث يكشف الإعجاز النبوي

بقلم | خالد يونس | السبت 26 سبتمبر 2020 - 06:19 م
Advertisements

 

الهدي النبوي الشريف نظم لنا كل أمور حياتنا الدنيوية لدرجة أن أحد اليهود قال حاقدًا: "إم محمد لم يترك أمرًا إلا علمه لأصحابه وأتباعه حتى دخول الخلاء".

والعديد من الأحاديث النبوية تضمن آداب تناول الطعام والشراب بشكل مفصل، ومن العجيب أن هذه القواعد والآداب كشف العلم والطب الحديث أنها تتفق معه وسبقته في الحث على اتباع تلك القواعد، ومنها تفضيل تناول الطعام والشراب في حال القعود والتنبيه إلى كراهية أنيكون تناولهما في حال الوقوف.

وقد وردتالأحاديث عن النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بالنهي عن الشرب قائماً ،منها ما رواه مسلم عَنْ أَنَسٍ وأَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ رضي الله عنهما أَنَّالنَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ زَجَرَ ( في لفظ : نَهَى) عَنْ الشُّرْبِقَائِمًا.

وجاءت عن النبي صلى الله عليه وسلم أحاديثأخرى تدل على جواز الشرب قائما .

منها ما رواه البخاري ومسلم  عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُماقَالَ : سَقَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنْزَمْزَمَ فَشَرِبَ وَهُوَ قَائِمٌ .

ورُوي الشرب قائما عن جمع من الصحابة كعليوعمر وعثمان وعائشة رضي الله عنهم وغيرهم.

وأحسن الطرق في الجمع بين النصوص في هذاالباب : أن تحَمْلَ أَحَادِيثِ النَّهْيِ عَلَى كَرَاهَةِ التَّنْزِيهِ وما ورد منفعله صلى الله عليه وسلم لذلك : فكان لبيان الجواز .

قال الحافظ ابن حجر رحمه الله  :

وَهَذَا أَحْسَنُ الْمَسَالِكِ وَأَسْلَمُهَا، وَأَبْعَدُهَا مِنَ الِاعْتِرَاضِ . وَقَدْ أَشَارَ الْأَثْرَمُ إِلَى ذَلِكَأَخِيرًا فَقَالَ : إِنْ ثَبَتَتِ الْكَرَاهَةُ حُمِلَتْ عَلَى الْإِرْشَادِوَالتَّأْدِيبِ ، لَا عَلَى التَّحْرِيمِ .

وَبِذَلِكَ جَزَمَ الطَّبَرِيُّ ،وَأَيَّدَهُ بِأَنَّهُ لَوْ كَانَ جَائِزًا ثُمَّ حَرَّمَهُ ، أَوْ كَانَ حَرَامًاثُمَّ جَوَّزَهُ لَبَيَّنَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ذَلِكَبَيَانًا وَاضِحًا ؛ فَلَمَّا تَعَارَضَتِ الْأَخْبَارُ بِذَلِكَ : جَمَعْنَابَيْنَهَا بِهَذَا .

وَقِيلَ : إِنَّ النَّهْيَ عَنْ ذَلِكَإِنَّمَا هُوَ مِنْ جِهَةِ الطِّبِّ مَخَافَةَ وُقُوعِ ضَرَرٍ بِهِ ، فَإِنَّالشُّرْبَ قَاعِدًا أَمْكَنُ وَأَبْعَدُ مِنَ الشَّرَقِ وَحُصُولِ الْوَجَعِ فِيالْكَبِدِ أَوِ الْحَلْقِ ، وَكُلُّ ذَلِكَ قَدْ لَا يَأْمَنُ مِنْهُ مَنْ شَرِبَقَائِمًا " 

ثانيا :لا خلاف بين أهل العلم في أنهلا يحرم الأكل قائما ، وإنما اختلفوا في ذلك : هل هو مكروه ، أو خلاف الأولى ؟

فقال بعض أهلالعلم : يكره الأكل قائما لغير حاجة ؛ قياسا على الشرب .

ويؤيده تتمة حديث أنس في النهي عن الشربقائما " قَالَ قَتَادَةُ لأنس : فَقُلْنَا فَالْأَكْلُ، فَقَالَ: "ذَاكَأَشَرُّ أَوْ أَخْبَثُ " .

قال ابن حجر " قيل وَإِنَّمَا جُعِلَالْأَكْلُ أَشَرَّ لِطُولِ زَمَنِهِ بِالنِّسْبَةِ لِزَمَنِ الشُّرْبِ " 

الكراهة لغير حاجة



واختار هذا القولشيخ الإسلام ابن تيمية ، قال رحمه الله  :ويكره الأكل والشرب قائما لغير حاجة " وقال به الشيخ ابن باز، وابن عثيمين رحمهما الله، بحسب الإسلام سؤال وجواب . 

والقول الثاني :يباح الأكل قائما ، ولا يكره ؛ وهو ظاهر مذهب الحنابلة ، وقال به ابن حزم الظاهري .

لعدم ورود دليل على منع الأكل ، والكراهةإنما وردت في الشرب .

وأما القياس فقالوا : إنه قياس مع الفارقبين الأكل والشرب ، واحتمال الضرر فيه غير ظاهر .

قال المرداوي : قال صاحب الفروع : وظاهر كلامهم : لا يكرهأكله قائما . ويتوجه أنه كالشرب . وقاله الشيخ تقي الدين رحمه الله .

قلت : إن قلنا :إن الكراهة في الشرب قائما لما يحصل له من الضرر ، ولم يحصل مثل ذلك في الأكل :امتنع الإلحاق " .

وأما ما ورد عن أنس (ذاك أشر أو أخبث)فموقوف على أنس.

قال ابن حزم : "ولم يأت في الأكلنهي؛ إلا عن أنس  من قوله" .

وقال النووي رحمه الله : " مسألة: هليكره الأكل والشرب قائمًا، وما الجواب عن الأحاديث في ذلك؟

الجواب: يكره الشرب قائمًا من غير حاجة،ولا يحرم.

وأما الأكل قائمًا فإن كان لحاجة : فجائز .

وإِن كان لغير حاجة : فهو خلاف الأفضل.ولا يقال: إِنه مكروه .


أفضل وأصح للبدن


وثبت في صحيح البخاري من رواية ابن عمر رضي الله تعالى عنهما: أنهم كانوا يفعلونه، وهذا مقدم على ما في صحيح مسلم عن أنس: أنه كرهه.

وأما الشرب قائمًا ففي صحيح مسلم أن النبيصلى الله عليه وآله وسلم نهى عنه، وفي صحيح البخاري وغيره، أحاديثُ صحيحةٌ أنالنبي - صلى الله عليه وسلم - فعله. فأحاديث النهي تدل لكراهة التنزيه، وأحاديث فعله تدل لعدم التحريم . " .

تنبيه : قول النووي رحمه الله في حديث ابنعمر " وثبت في البخاري .. " : كذا ، ولم نقف عليه فيه ، ولم نر من عزاهللبخاري ، وإنما هو في الترمذي وغيره ، وفيه كلام وبحث .

والخلاصة : أن مسألة الأكل قائما ، محلاجتهاد بين أهل العلم ، والأفضل للإنسان أن لا يأكل ولا يشرب إلا وهو قاعد ، فإن احتاج إلى الشرب أو الأكل قائما ، فإن الحاجة ترفع الكراهة ، وإن لم يكن بحاجة فليأكل وليشرب وهو قاعد ، وهو أهنأ وأمرأ وأصحّ للبدن .

قال الشيخ ابن عثيمين :أما الشرب : وهو قائم فإنه صح عن النبيصلى الله عليه وسلم أنه نهى عن ذلك ، وسئل أنس بن مالك عن الأكل ، قال: ذاك أشروأخبث يعني .. : أنه إذا نهى عن الشرب قائما فالأكل قائما من باب أولى .

لكن في حديث ابن عمر الذي أخرجه الترمذيوصححه ، قال: كنا في عهد النبي صلى الله عليه وسلم نأكل ونحن نمشي ، ونشرب ونحنقيام.

فهذا يدل على أن النهي ليس للتحريم ،ولكنه لترك الأولى ، بمعنى أن الأحسن والأكمل أن يشرب الإنسان وهو قاعد ، وأن يأكل وهو قاعد " .

إعجاز نبوي يكشفه الطب الحديث


الطب الحدث كشفعن حدوث بعض المشاكل الصحية نتيجة تناول الإنسان لطعامه وشرابه واقفًا، فعندما اُجريتدراسات وأبحاث حول هذا الأمر أثبتت أن تناول الطعام أثناء الوقوف يضر المعدة، لأن الطعاميصطدم بقاع المعدة، ومع التعود والتكرار يؤدي ذلك بمرور الوقت إلى التهابات وارتخاءبالمعدة، الأمر الذي يسبب مشاكل هضمية كسوء الهضم والحموضة».

كما أن الأطباءيقولون أن تناول الطعام أثناء الوقوف يزيد من احتمالية التحرك أثناء الأكل أو شرب الماء،ما يجعل الشخص أكثر عُرضة للإصابة بـ«الشرقة»، مضيفاً أن المشكلة تتضاعف في حالة تناولالطعام بسرعة أثناء الوقوف، لأنه لا يساعد على مضغ الطعام جيداً، ما يسبب عسر الهضم.

اقرأ أيضا:

ما أنت فيه.. (ضَنْك ) أم ( كَبَد)؟!

اقرأ أيضا:

من أكبر العيوب.. أن يحترمك الناس لظنهم أنك أقرب إلى الله منهم!

ضرر آخر لتناولالطعام في حالة الوقوف يكشفه الأطباء وهو أن تناول الطعام بسرعة أثناء الوقوف يزيدمن احتمالية زيادة الوزن، لأن العقل يحتاج إلى وقت كافٍ ليستوعب أنه وصل لمرحلة الشبع،فلكي تصل الإشارات إلى المخ تستغرق من نصف ساعة إلى ساعة كاملة، لكن تناول الوجبة بسرعةلا يجعل الشخص يشعر بالشبع بسهولة لأن الإشارات لم تصل للمخ، وبالتالي يستمر في تناولكمية أكبر من الطعام، وبمرور الوقت يؤدي ذلك إلى زيادة حجم المعدة، ومن ثم زيادة الوزن.


الكلمات المفتاحية

الهدي النبوي آداب الطعام تناول الطام والشراب واقفًا إعجاز نبوي كراهة تنزيه

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled العديد من الأحاديث النبوية تضمن آداب تناول الطعام والشراب بشكل مفصل، ومن العجيب أن هذه القواعد والآداب كشف العلم والطب الحديث أنها تتفق معه وسبقته في