أخبار

كيف تؤثر الحضانات الذكية على نجاح الحقن المجهري؟

دراسة تحذر من استخدام زجاجات حليب البلاستيك في الرضاعة

أسئلة الاختبار الذي تأكد بها هرقل من نبوة محمد صلى الله عليه وسلم

كيف يتم الإبقاء على العلاقة الزوجية قوية طوال الوقت؟

دراسة: الشاي والتفاح يساعدان في خفض ضغط الدم ومحاربة أمراض القلب

ما أنت فيه.. (ضَنْك ) أم ( كَبَد)؟!

كيف يزيد فقدان الأهل تعطشنا للحب والاهتمام؟

عجائب الذكر.. حكايات مثيرة عن "محمد بن المنكدر"

معيارٌ علمي جديد يحددُ "المخالطين" لمصابي فيروس كورونا

لأول مرة منذ قرون.. اكتشاف أعضاء جديدة في رأس الإنسان

كيف تكون كالمطر.. تحمل الخير دائمًا

بقلم | عمر نبيل | السبت 26 سبتمبر 2020 - 09:06 ص
Advertisements


عزيزي المسلم، هل تعلم أنك تستطيع أن تكون كالمطر.. إليك الطريقة..

عليك فقط أن تعلم جيدًا أن أثر الأخلاق في حياة العبد كأثر المطر في الأرض القاحلة، فاحرص على سقيا حياتك بالخلق لتسقى من رحمة الله في الدنيا والآخرة، وما ذلك إلا لأن الأخلاق هي الرسالة الأهم في جوهر الدين الإسلامي كله، يقول المصطفى صلى الله عليه وسلم: «إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق»، وكان من دعائه عليه الصلاة والسلام: «واهدني لأحسن الأخلاق، لا يهدي لأحسنها إلا أنت، واصرف عني سيئها، لا يصرف عني سيئها إلا أنت».. إذن بأخلاقك تمطر الناس إما حسنًا، أو وليعاذ بالله سيئًا.. الأمر بيدك.


الترفع عن الأخطاء


المطر ينزل من أعلى، ويحمل دائمًا الخير، بل أن الملايين من الناس في شتى بقاع الأرض ينتظرون نزوله للمساعدة في الزراعة، ومن ثم الحصاد، وبالتالي الخير الوفير، أيضًا المسلم يستطيع أن يترفع بأخلاقه عن الناس، يكن كالنجوم في السماء، لا يلفظ إلى نورًا، وكالمطر لا ينزل إلا خيرًا، فإذا فعل ذلك، كان من المقربين من رسول الله صلى الله عليه وسلم في الجنة، فعن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «إن من أحبكم إلي وأقربكم مني مجلسا يوم القيامة أحاسنكم أخلاقا، وإن من أبغضكم إلي وأبعدكم مني يوم القيامة الثرثارون والمتشدقون والمتفيهقون». قالوا: يا رسول الله قد علمنا الثرثارين والمتشدقين فما المتفيهقون؟ قال: «المتكبرون».

اقرأ أيضا:

ما أنت فيه.. (ضَنْك ) أم ( كَبَد)؟!

حصاد الخير


فإذا أنت عزيزي المسلم، أمطرت خيرًا من القول والفعل، لا يمكن إلا أن يكون الحصاد، كله خير، وما ذلك إلا لأن حسن الخلق من أعظم أبواب الطاعات الذي لا يدانيه أي عمل آخر، عن أبي الدرداء رضي الله عنه أن النبي الأكرم صلى الله عليه وسلم قال: «ما من شيء أثقل في ميزان المؤمن يوم القيامة من حسن الخلق وإن الله يبغض الفاحش البذي»، وقد تقول كلمة طيبة لأحدهم، فيحسبك الله ممن أقام الليل وإن لم تقمه، قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : « إن الرجل ليدرك بحسن خلقه درجات قائم الليل صائم النهار».


أيضًا أن تكون كالمطر في الحديث والفعل، فأنت في أعلى الجنة لاشك، فعن أبي أمامة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «أنا زعيم ببيت في ربض الجنة لمن ترك المراء وإن كان محقا، وببيت في وسط الجنة لمن ترك الكذب وإن كان مازحا، وببيت في أعلى الجنة لمن حسن خلقه».

الكلمات المفتاحية

الإنسان المطر الخير حصاد الخير الترفع عن الأخطاء

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled عزيزي المسلم، هل تعلم أنك تستطيع أن تكون كالمطر.. إليك الطريقة..