أخبار

دعاء في جوف الليل: ربّ لا تحجب دعوتي.. ولا تردّ مسألتي

اصبر علي الأحزان بقصة يوسف عليه السلام.. يسردها عمرو خالد

هل حلوى المولد النبوي أصنام ولا يجوز التهادي بها؟.. "الإفتاء" تجيب

بصوت عمرو خالد.. دعاء النبي المستجاب لتفريج الكرب والهم وقضاء الحوائج

عمرو خالد يكشف: النبي غنيًا وليس فقيرًا.. وهذه هي مصادر أمواله؟

جوجل تطلق صرخة تحذير ينتحلون صفة مكافح الفيروسات "مكافي "

تخطط لإنقاص وزنك؟.. إليك 5 قواعد هامة لوجبة إفطار صحية ستساعدك علي تحقيق هدفك

عمرو خالد: وعود النبي لأصحابه كلها تحققت.. فهل تصدق وعوده لك

علمني النبي.. "الأخلاق عبادة لا تنقطع غير محدودة بزمان أو مكان"

8 فوائد عظيمة لصحتك بتناول "الجرانولا"

5مشاهد مثيرة تؤكد محبة الصحابة للنبي .. بأبي أنت وأمي يا رسول الله

بقلم | علي الكومي | الاربعاء 23 سبتمبر 2020 - 08:26 م
Advertisements

محبة الرسول صلي الله عليه بحسب الهدي النبوي من أهم أركان الإيمان وهو فضيلة   يتوخاها المسلم في أمره كله، ويسعى لنيلها صباح مساء، ويضحي لأجلها بكل أمر من أمور الدنيا؛ إذ هي حجر الزاوية التي يقيم المسلم عليها بنيانه الإيماني، وهي المعيار والمقياس التي يعرف من خلالها المؤمن مدى علاقته بالله ورسوله، قربًا وبعدًا، وقوة وضعفًا .

والشارع الحكيم حدد الطريق الموصلة إلى هذه المحبة  طاعة الله ورسوله، وقد قال تعالى: " قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله " "آل عمران:31" وقال سبحانه: { يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله وابتغوا إليه الوسيلة } (المائدة:35) .

وطبقا لما ورد في الأثر فيجب علي المسلم ، أن يلحظ في سلوكه كله هذا الأساس، فلا يقدم أمرًا من أمور الدنيا على محبة الله ورسوله؛ وتوعد سبحانه من يقدم أمر الدنيا على أمر الدين بالعقاب الأليم، عاجلاً أو آجلاً .

محبة النبي حجر الزاوية في إيمان المسلم 

وقد ورد في السنة النبوية والأحاديث الصحيحة الكثير الذي يعظم حب النبي ومنها أنه صلى الله عليه وسلم كان مع جمع من أصحابه رضي الله عنهم، بينهم عمر رضي الله عنه؛ فقال له عمر : يا رسول الله ! لأنت أحب إلي من كل شيء، إلا من نفسي؛ فقال النبي صلى الله عليه وسلم: " لا، والذي نفسي بيده، حتى أكون أحب إليك من نفسك "، فقال له عمر : فإنه الآن - والله - لأنت أحب إلي من نفسي؛ فقال النبي صلى الله عليه وسلم: " الآن يا عمر "، رواه البخاري .

وفي نفس السياق ورد كذلك " أن رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال: " فوالذي نفسي بيده، لا يؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من والده وولده  .  

وقد ذخرت كتب السيرة النبوية بمواقف عديدة تدل علي محبة الصحابة رضوان الله عليهم  للنبي كان أبرزها  خلال رحلة الهجرة حيث عاني  أبو بكر الصديق رضي الله عنه من العطش الشديد حيث روي المشهد بنفسه قائلا  : كنا في الهجرة وأنا عطشان جدا ، فجئت بمذقة لبن فناولتها للرسول صلى الله عليه وسلم، وقلت له: اشرب يا رسول الله، يقول أبو بكر: فشرب النبي صلى الله عليه وسلم حتى ارتويت مبديا الرسول صلي الله عليه وسلم علي نفسه في تدليل علي وجود هذه المحبة الخالصة من ابو بكر للرسول صلي الله عليه وسلم  !!

حب النبي أكثر من النفس تكرر كذلك في المشهد الثالث   مع سيدنا أبو بكر كذلك يوم فتح مكة أسلم أبو قحافة والد  سيدنا أبي بكر ، وكان إسلامه متأخرا جدا وكان قد عمي، فأخذه سيدنا أبو بكر وذهب به إلى النبي صلي الله عليه وسلم ليعلن إسلامه ويبايع النبيفرد صلي الله عليه وسلم قائلا :' يا أبا بكر هلا تركت الشيخ في بيته، فذهبنا نحن إليه' فقال أبو بكر: لأنت أحق أن يؤتى إليك يا رسول الله .. وأسلم أبو قحافة.. فبكى سيدنا أبو بكر الصديق، فقالوا له : هذا يوم فرحة، فأبوك أسلم ونجا من النار فما الذي يبكيك؟قال: لأني كنت أحب أن الذي بايع النبي الآن ليس أبي ولكن أبو طالب،لأن ذلك كان سيسعد النبي أكثر

حب الرسول وثوبان رضي الله عنه 

ايثار محبة النبي عن النفس والأب تأكيد عظيم علي عظمة هذا الدين وهو موقف تكرر مع ثوبان رضي الله عنهحيث غاب النبي طوال اليوم عن سيدنا ثوبان خادمه وحينما جاء قال له ثوبان: أوحشتني يا رسول الله وبكى، فقال له النبي: ' أهذا يبكيك ؟ ' قال ثوبان: لا يا رسول الله ولكن تذكرت مكانك في الجنة ومكاني فذكرت الوحشة فنزل قول الله تعالى " وَمَن يُطِعِ اللّهَ وَالرَّسُولَ فَأُوْلَئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللّه عَلَيْهِم مِّنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاء وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَئِكَ رَفِيقًا " "69سورة  النساء

أما المشهد االخامس  فيتعلق بالصحابي الجليل  سواد بن غزية  رضي الله عنه يوم غزوة أحد واقف في وسط الجيش فقال النبي للجيش :' استووا.. استقيموا '. فينظر النبي فيرى سوادا لم ينضبط فقال النبي صلى الله عليه وسلم : ' استو يا سواد' فقال سواد: نعم يا رسول الله ووقف ولكنه لم ينضبط، فجاء النبي صلى الله عليه وسلم بسواكه ونغز سوادا في بطنه قال: ' استو يا سواد '، فقال سواد: أوجعتني يا رسول الله، وقد بعثك الله بالحق فأقدني !

وهنا استجاب النبي صلي الله عليه وسلم لطلب الصحابي الجليل فكشف النبي عن بطنه الشريفة وقال:' اقتص يا سواد'. فانكب سواد على بطن النبي يقبلها .... يقول: هذا ما أردت وقال: يا رسول الله أظن أن هذا اليوم يوم شهادة فأحببت أن يكون آخر العهد بك أن يمس جلدي جلدك

الرسول ومحبة جذع النخلة

محبة الرسول صلي الله لم تقتصر علي البشر بل انتقلت الي الشجر والحيوانات حيث كان النبي يخطب في مسجده قبل أن يقام المنبر بجوار جذع الشجرة حتى يراه الصحابة .... فيقف النبي يمسك الجذع، فلما بنوا له المنبر ترك الجذع وذهب إلى المنبر 'فسمعنا للجذع أنينا لفراق النبي صلي الله عليه وسلم ، فوجدنا النبي صلى الله عليه وسلم ينزل عن المنبر ويعود للجذع ويمسح عليه ويقول له النبي:' ألا ترضى أن تدفن هاهنا وتكون معي في الجنة؟'. فسكن ...

محبة النبي في ميزان الشريعة 

هذه المشاهد الستة  والمتعلقة بمحبة النبي توضح المقام الرفيع لمحبة النبي وكيف انها الطريق لحب الله تعالي وبوابة الفوز برضاه سبحانة وكيف كانت ايثار النبي علي النفس والوالد من أهم علامات الإيمان بشكل يدعونا ان نجعل حب النبي أمر ثابتا في حركاتنا وسكناتنا في صحونا ومنامنا لتكون هذه المحبة طريقنا للجنة


الكلمات المفتاحية

محبة النبي محبة الرسول حب الرسول وسيدنا ابو بكر محبة الرسول وسيدنا عمر اسلام ابو قحافة ومحبة النبي

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled طبقا لما ورد في الأثر فيجب علي المسلم ، أن يلحظ في سلوكه كله هذا الأساس، فلا يقدم أمرًا من أمور الدنيا على محبة الله ورسوله؛ وتوعد سبحانه من يقدم أمر