أخبار

دعاء في جوف الليل: ربّ لا تحجب دعوتي.. ولا تردّ مسألتي

اصبر علي الأحزان بقصة يوسف عليه السلام.. يسردها عمرو خالد

هل حلوى المولد النبوي أصنام ولا يجوز التهادي بها؟.. "الإفتاء" تجيب

بصوت عمرو خالد.. دعاء النبي المستجاب لتفريج الكرب والهم وقضاء الحوائج

عمرو خالد يكشف: النبي غنيًا وليس فقيرًا.. وهذه هي مصادر أمواله؟

جوجل تطلق صرخة تحذير ينتحلون صفة مكافح الفيروسات "مكافي "

تخطط لإنقاص وزنك؟.. إليك 5 قواعد هامة لوجبة إفطار صحية ستساعدك علي تحقيق هدفك

عمرو خالد: وعود النبي لأصحابه كلها تحققت.. فهل تصدق وعوده لك

علمني النبي.. "الأخلاق عبادة لا تنقطع غير محدودة بزمان أو مكان"

8 فوائد عظيمة لصحتك بتناول "الجرانولا"

موقف مذهل لصحابي في التحكم بالغضب.. هكذا تعلم الأحنف بن قيس الحلم منه

بقلم | خالد يونس | الاربعاء 23 سبتمبر 2020 - 09:30 م
Advertisements

قيل للأحنف بن قيس: ممن تعلمت الحلم ؟ قال : من قيس بن عاصم المِنقري (وهو صحابي جليل رضي الله عنه ، رأيته قاعدا بفناء داره ، محتبيا بحمائل سيفه ، يحدث قومه ، حتى أُتي برجل مكتوف و رجل مقتول ، فقيل له : هذا ابن أخيك قتل ابنك . فوالله ما حل حبوته ، و لا قطع كلامه ، ثم التفت إلى ابن أخيه و قال له : يا ابن أخي ، أثمت بربك ، و رميت نفسك بسهمك ، و قتلت ابن عمك . ثم قال لابن له آخر : قم يا بني فوارِ أخاك ، و حُل كتاف ابن عمك ، و سُق إلى أمه مائة ناقة دية ابنها فإنها غريب

ويُروى أنّ الأحنف دخل ذات مرة على معاوية بن ابي سفيان غضبان، و خاطبه قائلا يا معاوية، فألانَ له معاويةُ الحديث واسترضاه، وبعد أن انصرف قال بعض جلساؤه : يا أمير المؤمنين، مَن هذا الذي دخل عليك، فأغلظ القول، فألنتَ له الحديث واسترضيته؟ فقال معاوية رضي الله عنه : هذا الذي إذا غَضِب، غَضبَ له مائةُ ألف سيفٍ مِن بني تميم، لايسألونَ فيمَ غَضِب.

وقيل عاشت بنو تميم بحلم الأحنف أربعين سنة، وفيه قال الشاعر:
 إذا الأبصار أبصرت ابن قيس -- ظللن مهابة منه خشوعا.

قال ابن المبارك قيل للأحنف بم سودوك قال لو عاب الناس الماء لم أشربه.

وقال: ما نازعني أحد إلا أخذت أمري بأمور: إن كان فوقي عرفت له قدره، وإن كان دوني رفعت قدري عنه، وإن كان مثلي تفضلت عليه، وقال لستُ بحليم ولكني أتحالم.


 وقال الحسن ذكروا عن معاوية شيئا فتكلموا والأحنف ساكت فقال يا أبا بحر مالك لا تتكلم قال أخشى الله إن كذبت وأخشاكم إن صدقت.

قيل، كان زيادُ (ابن أبيه) مُعَظِّماً للأحنف، فَلمّا ولي بعده ابنه عبيد الله، تَغيَّر أمرُ الأحنف وقَدَّمَ عليه مَن هو دونَه ثُم وَفِدَ على معاويةَ في الأشراف. فقال معاوية لعبيد الله: أدخلهم على قَدرِ مراتبهم، فأخَّرَ الأحنفَ. فلما رآهُ معاويةُ أكرمَهُ لمكان سيادته وقال إلي يا أبا بحر وأجلَسَهُ معه وأعرض عنهم، فأخذوا في شكر عبيد الله بن زياد وسكت الأحنف. فقال له لم لا تتكلم؟، قال إن تكلمت خالفتهم. قال: اشهدوا أني قد عزلت عبيد الله؛ فلما خرجوا كان فيهم مَن يَرومُ الإمارة، ثم أتوا معاوية بعد ثلاث وذَكَرَ كُلُّ واحدٍ شخصا وتنازعوا. فقال معاوية: ما تقول يا أبا بحر؟ قال إن وَليتَ أحدا مِن أهل بيتك لم تجد مثل عبيد الله، فقال قد أعدته، قال فخلا معاوية بعبيد الله، وقال كيف ضيعت مثل هذا الرجل الذي عزلك وأعادك وهو ساكت!؟ فلما رجع عبيد الله جعل الأحنف صاحب سره.


من هو الأحنف بن قيس؟


 أما نسبه فهو الأحنف بن قيس بن معاوية بن حصين التميمي السعدي، أبو بحر البصري، والأحنف لقب، واسمه الضحاك و قيل: صخر ابن أخي صعصعة، ولقب بالأحنف لحنف كان برجله، وعده أصحاب السير من الطبقة الثانية من كبار التابعين، وذكره ابن سعد في الطبقة الأولى من تابعي أهل البصرة، وقال: كان ثقة مأمونا قليل الحديث.

وهو من أهل البصرة وقدم إلى المدينة في عهد الفاروق عمر بن الخطاب رضي الله عنه، ورحل إلى مرو وهراة ونيسابور فاتحًا ومات بالكوفة في ولاية مصعب بن الزبير رضي الله عنهما.

أسلم الأحنف بن قيس في حياة رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم يره، إلا أن الرسول دعا له، يقول الأحنف بن قيس: بينا أنا أطوف بالبيت في زمن ذي النورين عثمان بن عفان رضي الله عنه إذ جاء رجل من بني ليث فأخذ بيدي فقال: ألا أبشرك؟ فقلت: بلى قال: هل تذكر إذ بعثني رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى قومك بني سعد؟ فجعلت أعرض عليهم الإسلام وأدعوهم إليه، فقلت أنت: إنه ليدعوكم إلى خير، وما حسن إلا حسنًا، فبلغت ذلك إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "اللهم اغفر للأحنف". فقال الأحنف: هذا من أرجى عملي عندي.

اقرأ أيضا:

عكرمة بن أبي جهل يتحول من الشرك إلى الإسلام ..تعرف على قصة إسلامة

اقرأ أيضا:

رغم عداوته الشديدة للإسلام في بدايته.. لماذا نجا الله "أبا سفيان" من مصير "أبي جهل"؟

الكلمات المفتاحية

الأحنف بن قيس الحلم الصحابي قيس بن عاصم المنقري التحكم في الغضب

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled قيل للأحنف بن قيس: ممن تعلمت الحلم ؟ قال : من قيس بن عاصم المِنقري (وهو صحابي جليل رضي الله عنه ، رأيته قاعدا بفناء داره ، محتبيا بحمائل سيفه ، يحدث ق