أخبار

مكاشفة القلوب.. مواعظ بليغة من شيخ العارفين "أبو سليمان الداراني"

دراسة: مرضى كوفيد -19 الذين يحصلون على فيتامين (د) أقل عرضة للوفاة بنسبة 52 في المائة

فارس الإسلام شرب السم فلم يمت.. ودعا على الخمر فتحوّلت خلاً

كلنا ملأى بالعيوب.. ومن كان بلا خطيئة فليرمها بحجر!

كيف تكون كالمطر.. تحمل الخير دائمًا

هل تعاني من تساقط الشعر؟ إليكِ 14 نصيحة فعالة ستساعدك في الحفاظ على شعرك

هل تقبل توبة من ارتكب كبيرة ثم تاب إلى الله عز وجل؟.. أمين الفتوى يجيب

إهداء لكل من يعزم على التوبة: قصة العاصي والمطر ‬.. يسردها عمرو خالد

فتاة لـ"عمرو خالد": أبي وأمي من الشخصيات الصعبة جدا.. ما العمل؟

دعاء في جوف الليل: اللهم فرّج همّي بجودك وعطائك وأزل كربتي بسلطنتك واقتدارك

أمي الستينية المؤذية حولت حياتي إلى جحيم.. كيف أتعامل معها؟

بقلم | ناهد إمام | الاحد 13 سبتمبر 2020 - 07:09 م
Advertisements

أمي ستينية كثيرة الشجار معي وأختي العشرينية، فقد تزوجت أختنا الكبرى وبقيت أنا 33 سنة وأختي، ونشعر أننا نعيش معاناة حقيقية مع أمنا.

فهي تتعارك معنا على كل شيء، ترتيب البيت، طبخ الطعام، النفقات، زيارات صديقاتنا، متحكمة في كل شيء وعادة ما تقابل طلباتنا بالرفض.

كان لدي عصفور كناريا جميل اشتريته من راتبي، وعندما غضبت أمي ذات يوم، عدت من العمل فوجدتها قد فتحت القفص وتركته يطير، وهكذا تفعل كل ما يؤذينا ويضايقنا.

أنا وأختي نعاني الحزن والتعاسة، ما الحل؟


الرد:


مرحبًا بك يا صديقتي..

أقدر معاناتك وأختك،  فمن حقك كإبنة أن تكون علاقتك بوالدتك تتوافر بها مواصفات العلاقة الصحية،  فما تفعله والدتك لا يحق لها بكل تأكيد.

والحل أمامك يا صديقتي هو الحفاظ على مقام الوالدية، من احترام، وبر، وفي الوقت نفسه حماية نفسك وكذلك أختك من الأذى.

هناك تفاصيل كثيرة غائبة عن سمات شخصية والدتك، نشأتها، طفولتها، زواجها، علاقتها بوالدكم، ما تعرضت له من صدمات في الحياة، إلخ، فتاريخ حياة الوالدة بلا شك مهم للتعرف على الأسباب التى تدفعها لهذه الأفعال غير السوية، التي لا تدل على نفسية سوية، هناك خلل ما، ولابد من رفض هذا وبكل حزم وأدب في الوقت نفسه.

صديقتي، والدتك ستينية وأنت ثلاثينية، هي محتاجة لك ولأختك وأنتم أيضًا، ومن حقها البر، والصحبة بالمعروف، ومن حقكم المعاملة المحترمة، فاطلبي ذلك بقوة وارفضي الأذى، وعدم الخنوع أو التراجع والرضى بالأذى فليس في ذلك عقوق، ولا إغضاب لله، مهما استغلت هي رفضك وهددت بعدم رضاها مثلًا عنك، وستصل الرسالة لوالدتك، ولا مانع من محاولة إقناعها بزيارة اختصاصي نفسي ولو بدعوى الحفاظ على صحتها من آثار العصبية، فهذا سيكون الأفضل لكم جميعًا، ودمت بكل خير ووعي وسكينة.

اقرأ أيضا:

منذ طلاقي وأنا أشعر بالذنب لأنني تزوجت شخص غير مناسب وأنجبت منه.. أنا حزينة فبن تنصحونني؟

اقرأ أيضا:

وقعت في الحرام أثناء سفر زوجي.. هل أخبره وأطلب الطلاق؟


الكلمات المفتاحية

أم عقوق بر شجار أذى رفض احترام

موضوعات ذات صلة