أخبار

الداعية عمرو خالد في بث مباشر: الآن قم بين يدي الله "فإذا فرغت فَانصَبْ" إحياء يوم الجمعة

ما حكم صلاة الجمعة للمسافر؟.. أمين الفتوى يجيب

ما أفضل الأوقات لزيارة القبور .. هكذا اختلف الفقهاء؟

علمتني الحياة.. "إن لكل شيء وإن طال أجله نهاية"

وقعت في الحرام أثناء سفر زوجي.. هل أخبره وأطلب الطلاق؟

اللاءات التسعة في سورة ”الكهف.. تعرف عليها لتصحيح منهج حياتك والفوز بالجنة

مركز الأزهر العالمي للفتوي يطلق مشروع "قرة عين " لتنمية مهارات الأبناء

4 ارشادات لتحسين جودة مذاكرة الأبناء

رؤيا جنازة في المنام .. هل هو إنذار بقرب موتي؟

5أسباب تجعل المرأة المؤمنة في الجنة أفضل من الحور العين .. تعرف عليها

4شروط للتضرع لله والتذلل له .. الإخلاص فيه كفيل برفع البلاء

بقلم | علي الكومي | الجمعة 11 سبتمبر 2020 - 09:28 م
Advertisements

ألقى فضيلة الشيخ محمد زكي بداري، الأمين العام السابق للدعوة بالأزهر الشريف، خطبة الجمعة بالجامع الأزهر، حيث دار موضوعها عن "فضل التضرع إلى الله في رفع البلاء"

قال الشيخ محمد زكي، إن الابتلاء هو سنة الله -عز وجل- في الكون وفي خلقه، وقد يكون بالخير أو الشر، فإذا كان الابتلاء بالخير فهو اختبار من الله لشكرنا على نعمه وآلائه، وإن كان الابتلاء بالشر فهو اختبار للصبر والتضرع إليه والتذلل له عز وجل لكي يرفع عنا البلاء.

ثواب التضرع لله باخلاص

وأكد فضيلته أن التضرع إلى الله -عز وجل- والتذلل له سبحانه ينبغي أن يكون بقلب حاضر يملؤه الشعور بالضعف والتذلل إلى الخالق، وإدراك أنه بيده وحده سبحانه رفع البلاء وتفريج الكرب وكشف الغمة، فباستشعار هذه المعاني يدرك المسلم معنى الربوبية وتتحقق فيه مقتضيات العبودية بالتسليم والخضوع التام لله -عز وجل-.

وأشار خطيب الجامع الأزهر إلى قوله تعالى:{وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا إِلَى أُمَمٍ مِنْ قَبْلِكَ فَأَخَذْنَاهُمْ بِالْبَأْسَاءِ وَالضَّرَّاءِ لَعَلَّهُمْ يَتَضَرَّعُونَ . فَلَوْلَا إِذْ جَاءَهُمْ بَأْسُنَا تَضَرَّعُوا وَلَكِنْ قَسَتْ قُلُوبُهُمْ وَزَيَّنَ لَهُمُ الشَّيْطَانُ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ} [الأنعام:42-43]، موضحًا أنها تعني أن ابتلاء الإنسان بالفقر والضيق في العيش و الأمراض والأسقام والآلام؛ لا يرفع إلا بالتضرع إلى الله والخشوع إليه، والتقرب منه بالعبادات والطاعات، والابتعاد عن المحرمات وكل ما يلهي العبد عن عبادة الله،

اقرأ أيضا:

اللاءات التسعة في سورة ”الكهف.. تعرف عليها لتصحيح منهج حياتك والفوز بالجنة

أكد  شدة حاجة المسلمين اليوم إلى تدبر معنى هذه الآية والاتعاظ بها، فالبأس والكرب والابتلاء الذي حل بالعالم أجمع في هذه الأيام، هو اختبار من الله يحتاج منا ما يقابله من التضرع والتذلل والانكسار المطلوب إلى الله.


الكلمات المفتاحية

التضرع الي الله التذلل الي الله شروط صحة التضرع التضرع الي الله يرفع البلاء

موضوعات ذات صلة