أخبار

"ألاوي".. هؤلاء الذين يحبهم الله ويؤذيهم الناس

مع اقتراب الدراسة.. كيف تحمي طفلك من التنمر؟

مكاشفة القلوب.. مواعظ بليغة من شيخ العارفين "أبو سليمان الداراني"

دراسة: مرضى كوفيد -19 الذين يحصلون على فيتامين (د) أقل عرضة للوفاة بنسبة 52 في المائة

فارس الإسلام شرب السم فلم يمت.. ودعا على الخمر فتحوّلت خلاً

كلنا ملأى بالعيوب.. ومن كان بلا خطيئة فليرمها بحجر!

كيف تكون كالمطر.. تحمل الخير دائمًا

هل تعاني من تساقط الشعر؟ إليكِ 14 نصيحة فعالة ستساعدك في الحفاظ على شعرك

هل تقبل توبة من ارتكب كبيرة ثم تاب إلى الله عز وجل؟.. أمين الفتوى يجيب

إهداء لكل من يعزم على التوبة: قصة العاصي والمطر ‬.. يسردها عمرو خالد

لم تسمعها من قبل.. بركة قراءة سورة الكهف

بقلم | عامر عبدالحميد | الجمعة 11 سبتمبر 2020 - 09:09 ص
Advertisements

تنزل الرحمة في مجالس الذكر، وعند قراءة القرآن، ولذلك حثّ النبي صلى الله عليه وسلم على حضور مجالس الذكر، حيث تتغشاها الملائكة، وتتنزل فيها الرحمات.

في رؤيته صلى الله عليه وسلم الرحمة والسكينة وإجابة الدعاء


روى سلمان رضي الله عنه أنه كان في عصابة يذكرون الله عز وجل فمر بهم رسول الله صلى الله عليه وسلم فجاء نحوهم قاصدا حتى دنا منهم، فكفوا عن الحديث إعظاما لرسول الله صلى الله عليه وسلم قال: " ما كنتم تقولون؟ فأني رأيت الرحمة تنزل عليكم فأحببت أن أشارككم فيها".
وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم في مجلس فرفع طرفه إلى السماء ثم طأطأ نظره، ثم دفعه، فسئل عن ذلك، فقال: " إن هؤلاء القوم كانوا يذكرون الله" يعني أهل مجلس أمامه، " فنزلت عليهم السكينة تحملها الملائكة كالقبة فلما دنت تكلم رجل منهم بباطل فرفعت عنهم".

قصة أخرى:


وروى البخاري في التاريخ عن أنس رضي الله عنه قال: خرجت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى المسجد وفيه قوم رافعو أيديهم يدعون، فقال: «ترى ما بأيديهم ما أرى؟» قلت: وما بأيديهم؟
قال: «بأيديهم نور» ، قلت: ادع الله عز وجل أن يرينيه، فدعا الله عز وجل فأرانيه.

اقرأ أيضا:

لماذا يأمرنا الله بأن نذهب إلى المساجد بأفضل حلة وزينة؟ (الشعراوي يجيب)

نور سورة الكهف:


وقال الصحابي البراء بن عازب رضي الله عنه: كان رجل يقرأ سورة الكهف وإلى جانبه حصان مربوط فتغشته سحابة، فجعلت تدنو وجعل فرسه ينفر، فلما أصبح أتى النبي صلى الله عليه وسلم فذكر له، فقال: "تلك السكينة تنزلت للقرآن".
وقال أسيد بن حضير: كنت أصلي إذ جاءني شيء فأظلني ثم ارتفع، فغدوت إلى النبي صلى الله عليه وسلم فأخبرته، فقال: "تلك السكينة نزلت تسمع القرآن".
ومن المأثور أنه يستحب للمسلم أن يقرأ سورة الكهف يوم الجمعة لما روى الحاكم من حديث أبي سعيد قال قال رسول الله صلى عليه وسلم: من قرأ سورة الكهف يوم الجمعة أضاء له من النور ما بين الجمعتين".
 ويجوز تفريق قراءة سورة الكهف في اليوم نفسه، ويكره للمؤمن أن يتلوها بسرعة متناهية من غير وقوف على آياتها.


الكلمات المفتاحية

قراءة سورة الكهف يوم الجمعة سورة الكهف نور سورة الكهف

موضوعات ذات صلة