أخبار

بعد وفاة طفل مجددا .. مركز الأزهر يطلق صرخة تحذير ضد لعبة "بابجي " ويحدد 10ضوابط لأولياء الأمور لتجنب مخاطرها

صديقي ألحد.. أقاطعه أم استمر معه؟.. عمرو خالد يجيب

أحبك فكان حليمًا عليك .."الله الحليم" هذه هي المعاني والأسرار

علمتني الحياة.. "لا تقل دعوت الله ولم يستجب لي ولكن قل دعوت فاختار الله لي الأفضل"

5 سلوكيات مضرة بعد الأكل .. تعرف عليها

دراسات علمية تؤكد: الزنجبيل يكافح الأمراض ويحسن الصحة الجنسية

راحيل بنت لابان .. أم سيدنا يوسف ..ولماذا غاب ذكرها عن أحسن القصص في القرآن الكريم؟

8 معتقدات خاطئة شائعة عن العلاقة الزوجية الحميمية

ذكر ينير الصدر ويجلي الحزن ويذهب الهم.. ردده بيقين

الطيب :مستعدون لزيادة المنح الدراسية لطلاب البوسنة وكوريا الجنوبية بجامعة الأزهر

7 أسباب للفشل في العمل

بقلم | ناهد إمام | الاربعاء 09 سبتمبر 2020 - 09:27 م
Advertisements


الفشل والنجاح، متناقضان، قد يتعاقب أحدهما مع الآخر، ويتبدل موقع الشخص معهما في موقف ما، علاقة ما، عمل ما، دراسة ما، وهكذا.
وما من شخص إلا ويطمح للنجاح ويخطط له، في كل مناحي حياته، ولكن لأن "الفشل" هو أحد الاحتمالات الواردة فلابد من التخطيط أيضًا لتجاوزه والتغلب عليه، فإن هذا يعد من النجاح.
وفيما يلي نتعرف على الأسباب التي قد تؤدي بنا للفشل لتجنبها، وإحسان التعامل معها:
أولًا: الخوف من المحاولة هو أحد أكثر الأسباب شيوعًا في الفشل على كافة المستويات لغلب الناس.
فالارتقاء بالنفس في مهنة معينة يتطلب الكثير من العزم والشجاعة والالتزام طويل الأمد، لذا لا تخف، فالخوف لن يجعلك تصل إلى أي مكان.

ثانيًا: تقديم الأعذار، إذ ليس للأعذار نتائج عكسية فقط،  بل إنها أحيانًا مزعجة جداً، ونحن نعلم جميعًا أن الشخص الذي يقدم أعذارًا يحاول دائماً إلقاء اللوم على الآخرين،  وهذا النوع من التصرفات سيجعلك تفشل في أي مجال عمل تدخل فيه، كما أن تقديم أعذار للفشل باعتباره الطريق الأسهل يوحي بعدم السيطرة على حياتك، وأنك غير قادر على التكيف مع الظروف المتغيرة من حولك.

اقرأ أيضا:

أسهل وأرخص وصفة من مطبخك لترطيب البشرة بمكونات طبيعية

ثالثًا: أن يصيبك خوف مرضي من الفشل، فمع أن الجميع يخاف من الفشل، وليس أنت وحدك وليس هناك حرج في ذلك، إلا أنه عندما  يمتص طاقتك،  ويعيقك لكيلا تحقق أحلامك ومساعيك، لابد عندها من احتواء خوفك من الفشل،  والعمل على تمهيد الطريق لكي تستمر في عملك، وتستدرك أسباب هذا الخوف، فربما كنت لست جيداً بما فيه الكفاية، أو ربما لست مستعداً بما فيه الكفاية لتحقيق هذا الهدف بشكل خاص في الوقت المحدد.

رابعًا: هناك آخرون يفرضون عليك مسارًا مهنيًا، محددًا، كالآباء مثلًا، وتكون هذه الأهداف خاصة بهم وفشلوا في تحقيقها ويحاولون جعلنا نفعل ذلك خلافة عنهم،  وعندما لا تكون متحمسًا بشكل خاص، ونابع من داخلك،  حول مهنة معينة فإنك بكل بساطة لا تبذل فيها جهدك؛ لأنه لا هدف لك فيها، وبالتالي قد تتعرض للفشل إذا ما أملي عليك طريق مهنية؛ لتسلكها وأنت لا تريده.

خامسًا: عدم السعي لشغفك الخاص، فالخوف والشك لا يأتي وأنت تسعى لتحقيق حلمك في مجال تحبه، وحتى لو أتى فمن المهم أن نفهم أنه من أجل النجاح فيما تحب القيام به سوف تحتاج إلى التكيف مع الظروف المتغايرة من حولك. لنضرب مثلاً أن لديك شغفاً بالتصوير الفوتوجرافي. ومن ثم فإن من المهم للغاية أن تبقى على علم بأحدث التقنيات والتكنولوجيا التي من شأنها أن تساعدك على أن تتفوق على الآخرين. فالنجاح في حياتك المهنية يعني أنه سيكون لديك على الأرجح مسارك الخاص وأن تقود هذا المسار. ولا يمكن لك أن تكون قائداً إذا لم تملك القوة والشجاعة لمتابعة أحلامك وشغفك بإصرار.

سادسًا: ضعف الثقة وعدم القدرة على تحديد الخيارات، من أهم أسباب الفشل المهني، فبعض الناس يفشلون في حياتهم المهنية ببساطة؛ لأنهم يفتقرون إلى الثقة والعزيمة أو لأنهم كسالى، فأولئك الذين حاولوا الحصول على وظيفة لفترة طويلة جداً وتعرضوا للرفض مرارًا وتكرارًا  تكون معنوياتهم منخفضة للغاية وثقتهم بالنفس ضعيفة للغاية، ولا تكون عندهم القدرة حتى على إكمال أهدافهم المهنية. وفي نفس الوقت البعض الآخر هم مجرد أناس كسولين جداً، فهم يريدون كل شيء أن يحدث بسرعة وبدون أي متاعب بل يريدون أن يحقق شخص آخر أحلامهم بالنيابة عنهم. وبطبيعة الحال فإن العالم لا يعمل بهذه الطريقة، لذلك يجب أن تكون إيجابيًا وأن تكون نظرتك للحياة ولأهدافك المهنية مليئة بالإيجابية والأمل، فلا أحد سيطرق بابك ليعرض عليك تحقيق أحلامك.

اقرأ أيضا:

3 أسباب لزيادة الرغبة الجنسية للزوجات أثناء الدورة الشهرية

اقرأ أيضا:

قناع الرمان لنضارة بشرتك وشبابها



الكلمات المفتاحية

الفشل في العمل النجاح الالتزام المثابرة الأحلام الشغف

موضوعات ذات صلة