أخبار

دعاء صلاح الذرية والأبناء

أصحاب السوء دمروا حياتي وعلاقتي بأهلي

أبواب الرحمن.. هكذا تطرقها

حفر قبر النبي.. وصوته في الجيش خير من مائة

علامات شائعة في الأظافر لا يجب تجاهلها حتى لا تتطور إلى مشاكل خطيرة

تمن الخير للناس حتى تناله

اقترب من هؤلاء.. وابتعد عن هؤلاء (تسعد)

دراسة حديثة: النساء أكثر عرضة للمعاناة من أعراض فيروس كورونا طويلة الأمد

5 طرق سهلة وطبيعية لتحسين عملية الهضم.. تعرف عليها

مكونات الإنسان الخمسة وطرق اشباعهم.. يكشفها عمرو خالد

حتى لا تفتن زوجات غيرك وتقع في هذه المعصية.. احذر خمس أشياء

بقلم | أنس محمد | الثلاثاء 08 سبتمبر 2020 - 09:37 ص
Advertisements


يؤخذ على بعضنا بعض السلوكيات التي تفتن غيرنا وتثير أحقادهم وحسدهم، بل وتصل لفتنة بعض نساء المؤمنين وأسرهم من غير قصد أو بقصد.

ومن بين هذه السلوكيات:

1/التباهي بكثرة المال


يعمد بعض الناس إلى التباهي بكثرة ماله من خلال استعراض أدوات الرفاهية في يد النساء من كثرة إلبساهن المصاغ أو الإمساك بأشهر ماركات التليفونات المحمولة، أو تعمد إلقاء الكثير من الطعام و أشهى أنواع الفاكهة والحلويات في سلة القمامة، فضلا عن استعراض البعض بشراء الدراجات البخارية والسيارات لأبنائهن الصغار، في الوقت الذي تعج فيه بيوت الكثير من المسلمين بالفقر، فتشعر بعض نساء المؤمنين بالفقر بشكل لافت، من خلال هذهالسلوكيات، ومن ثم تكثر المشكلات الزوجية.

2/التباهي بالقوة


يتعمد بعض الرجال الوقوف في شرفات المنازل عاري الصدر، ليستعرض عضلاته المفتولة أمام النساء من الجيران، إلا أن الأمر قد يصل لفتنة هذه النساء ودفعهن للمعصية أو الإحساس بالحرمان، خاصة إذا كنا مطلقات، أو يتغيب أزواجهن عن المنزل للسفر في إحدى الدول العربية أو الأوروبية من أجل العمل والسعي إلى الرزق.

ولا يدري هؤلاء الرجال أنهم بفعلتهم هذه قد يدفعون النساء من الجيران للفتنة، خاصة في ظل حرمانهم من أزواجهم، وقد روى أبو داود والترمذي، من حديث الزهري، عن نبهان مولى أم سلمة أنه حدثه، أن أم سلمة حدثته: أنها كانت عند رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وميمونة، قالت: فبينما نحن عنده أقبل ابن أم مكتوم، فدخل عليه، وذلك بعدما أمرنا بالحجاب، فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: "احتجبا منه". فقلت: يا رسول الله، أليس هو أعمى لا يبصرنا ولا يعرفنا؟ فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: "أوعمياوان أنتما؟ أولستما تبصرانه؟".

وبالرغم من ضعف هذا الحديث إلا أنه بين إمكانية أن تفتن المرأة ببصرها للرجال، فما بالنا حين يستعرض أحد هؤلاء الرجال قوته بالوقوف بهذا المنظر الخادش للحياء حينما يطل عاريا من شرفة منزله، وهو يعلم أن جاره غائبا عن المنزل، ويعلم مدى قرب البيوت من بعضها بعضا في مدن مثل القاهرة التي تتزاحم فيها شرفات المنازل، وهو مايسمح للرجال بكشف عورات النساء والعكس صحيح.

3/التخبيب في النساء


في كثير من الأحيان يكون الهدف من تخبيب الزوج، الظفر بتلك الزوجة بعد الطلاق، ومنهم من يغار من واقع الزوج السعيد، ويحاول إنهاءه بتحريضه، كما أن هناك الكثير في مجالس الرجال يسبّ ويشتم في النساء؛ مما يفضي إلى تغيير قناعات البعض تجاه زوجته.

اقرأ أيضا:

أبواب الرحمن.. هكذا تطرقها


4/التباهي بالولد


كثير من الناس يتباهى بكثرة العيال أمام بعض جيرانه من الذين ابتلاهم الله سبحانه وتعالى بقلة الولد، أو الحرمان من الأطفال بشكل كامل، الأمر الذي يثير حقد بعض النساء نتيجة هذا الحرمان، والذي ربما يدفعها إلى طلب الطلاق من أجل الحصول على فرصة الحمل من زوج أخر.

و جلَّى القرآنُ الكريم حالَ الذين يُفاخِرُون بأموالهَم وأبنائهم؛ حيث قالوا: (نَحْنُ أَكْثَرُ أَمْوَالًا وَأَوْلَادًا وَمَا نَحْنُ بِمُعَذَّبِينَ) [سبأ: 35]، فردَّ اللهُ – عز وجل – عليهم: (لَن تُغْنِيَ عَنْهُمْ أَمْوَالُهُمْ وَلَا أَوْلَادُهُم مِّنَ اللَّهِ شَيْئًا) [آل عمران: 10].

5/التباهي بالمناصب


الافتخارُ بالنّفسِ، وإظهارُ المكارم والجاهِ والحسَبِ والنَّسَبِ، والتباهي بمدحِ الخِصال، والإعجابُ بالنَّفس، وإظهارُ النِّعَم تعاظُمًا صفاتٌ مذمُومة، ونوعٌ من الضَّعف، ودليلُ هشاشَةِ الشخصيَّة، قال الله تعالى: (إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ كُلَّ مُخْتَالٍ فَخُورٍ) [لقمان: 18].

وأخطرُ صور التفاخر التي تُهدِّدُ عقيدةَ المسلم: الرِياءُ الذي وصفَهُ الرسولُ – صلى الله عليه وسلم – بالشركِ الأصغَر،

ومن صُورِ التّفاخُر: المجاهرةُ بالمعاصي، ويترتَّبُ عليه الوعيدُ بسُوءِ خاتمةِ صاحبِه.

التباهي والتفاخُرُ شوَّه المعانِيَ السامِيةَ للكرَم، بتكلُّف الإسرافِ والتبذيرِ، حتى بلَغَت المُبالغاتُ السَّفَهَ والجُحودَ والكفرَ بالنِّعمة، والتبذير الذي نهى الإسلامُ عنه.



الكلمات المفتاحية

التباهي بكثرة المال التخبيب في النساء التباهي بالقوة

موضوعات ذات صلة