أخبار

التسمم الغذائي .. هادم لذات العيد وفرحته

الصحة العالمية توضح الفروق بين اختبارات كورونا

هل يجوز للأب أن يدفع زكاة الفطر لابنه العاطل؟

زفافي بعد العيد مباشرة وأتناول مضادات اكتئاب فهل تؤثر على الرغبة الجنسية؟

دار الإفتاء المصرية .. الخميس أول أيام عيد الفطر المبارك

4مأكولات يجب تجنبها لتفادي التعرض للاضطرابات المعوية وانتفاخ المعدة مع نهاية رمضان

مواقيت الصلاة وموعد آذان المغرب الثلاثاء 29 رمضان بتوقيت القاهرة .. داوم واستمر

بصوت عمرو خالد.. دعاء وتوسل إلى الله فى اليوم التاسع والعشرون من رمضان

أذكار المساء .. من قالها كتبت له الف حسنة وحطت عنه الف خطيئة

هل يجوز أن أوكل غيري لإخراج زكاة المال؟

الراتب ليس هو العامل الوحيد لتقييم عملك.. تعرفي على بقية العوامل

بقلم | ناهد إمام | الاربعاء 02 سبتمبر 2020 - 09:00 م
Advertisements

"نظرية العاملين"، هي أشهر وأهم النظريات في مجال العمل،  للعالم الشهير "هيرزبرج"، التي أوضح من خلالها أن "مكتسبات العمل"، كثيرة، ومهمة، وأنها لا تنحصر فقط في الحصول على المال .

ولأهمية الأمر ، نعرض فيما يلي لهذه النظرية، ونتعرف على هذه المكتسبات، والعوامل الدافعة على العمل،  وعلى تصنيفاتها الأساسية، حتى يمكنك تقييم عملك ومدى جودته وفقاً لما يقدمه إليك من مكتسبات:


تقول هذه النظرية: إن هناك مجموعتين من العوامل، وهما كالتالي:


المجموعة الأولى: يسميها هيرزبرج العوامل الصحية «أي الأساسية»، وتشمل ما يلي:


- الاستقرار الوظيفي بمعنى الشعور باستمرارية العمل، وعدم التهديد بالفصل.
-عدالة نظم المؤسسة.
- المنزلة المناسبة التي تشمل المركز الوظيفي، والسلطات، وساعات العمل، ومكان العمل المحترم، كالمكتب المناسب.
-الدخل المادي الكافي، والمميزات التي تشمل جميع ما يتقاضاه العامل من أجر ومميزات، كالعلاج والإجازات ووسيلة مواصلات وغير ذلك.
- الإشراف والذاتية، ووجود قدر من التحكم الذاتي في كيفية أداء العمل.
- العلاقات الاجتماعية الجيدة في العمل.
- ظروف العمل المناسبة، من حيث وسائل الأمان، وتوفر أدوات العمل والخدمات الأساسية للعاملين.
وحسب هذه النظرية، فإن هذه العوامل ليست محفزات، بل إن نقصها يعتبر عامل تثبيط ومصدر إحباط وبالعكس، وتوفيرها يجعل العامل راضياً وليس محفزاً، أي أنها أشياء لا بد من تلبيتها كشرط لقبولك العمل إذا كنت تبحثين عن عمل جيد.


أما المجموعة الثانية فهي التي يسميها هيرزبرج مجموعة الحوافز، فتشمل:


- العمل المثير الذي يرضي اهتمامات العامل وقدراته.
-التقدير من الرؤساء والزملاء.
- فرص النمو والشعور بوجود فرص للترقي والتطور وزيادة الدخل.
- تحمل المسؤوليات ويعني ذلك وجود فرص لتحمل مسؤوليات، واتخاذ قرارات وقيادة الآخرين.
- وجود مجال لتحقيق إنجازات، وتجاوز الأداء المطلوب كماً أو كيفاً.

اقرأ أيضا:

احذري: حقيبة اليد خطر على الصحة

اقرأ أيضا:

تزيد من ذكائه.. الرضاعة الطبيعية فوائد لا تحصى لا تحرمي طفلك منها




موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled "نظرية العاملين"، هي أشهر وأهم النظريات في مجال العمل، للعالم الشهير "هيرزبرج"، التي أوضح من خلالها أن "مكتسبات العمل"، كثيرة، ومهمة، وأنها لا تنحصر