أخبار

حينما يتعمد البعض تشويهك.. هنا المعنى الحقيقي لـ ( لا إله إلا الله )!

حتى لا تؤذي كبدك.. تعرف على أهم النصائح للحفاظ عليه

بطولات لا تنسى.. قاتل رجل كسرى وفتح حديقة الموت

سلطان العلماء وبائع السلاطين.. مواقف من شجاعة "العز بن عبد السلام"

بعد نجاحها في كشف الألغام.. تدريب الفئران على شم فيروس كورونا

هل الراحة التامة للحامل ضرورية لصحة للجنين أم لا؟

النعم تدوم بالشكر.. حتى لا تألف النعمة فتضيع منك

ماذا تعرف عن مسألة تناسخ الأرواح وما حكم من يؤمن بها؟

حتى يهابك الناس.. عليك بالآتي!

كيف تملأ قلبك بمحبة الله؟ 4 طرق لتذوب حبًا في الله.. يكشفها عمرو خالد

6 فوائد صحية للكركم.. وكيف تضيفه إلى نظامك الغذائي

بقلم | مها محي الدين | السبت 29 اغسطس 2020 - 11:00 م
Advertisements
كان الكركم عنصرًا أساسيًا في الطب التقليدي لآلاف السنين، والآن، أكد العلم الحديث بعض الفوائد الصحية للكركم، والتي من أهمها أنه مضاد طبيعي للالتهابات بالإضافة إلي دوره كمضاد للأكسدة.
الكركمين - مادة كيميائية نشطة تعطي الكركم لونه الأصفر - مسؤولة عن معظم هذه الفوائد، ولكن يصعب على الجسم امتصاصها، لذلك، يصعب قياس جميع الفوائد الصحية للكركم.
فيما يلي بعض الفوائد الصحية للكركم، ونصائح لدمج المزيد منه في نظامك الغذائي وفقا لما نشره موقع insider.

يقلل الالتهاب

الالتهاب هو استجابة طبيعية لجهاز المناعة، ويحدث في كل مرة يصاب فيها الجسم، حيث يقوم الالتهااب بعزل المنطقة المصابة عن الأنسجة السليمة المجاورة، عن طريق لفها بدرع من خلايا الدم البيضاء كجزء من عملية شفاء الجسم.
ومع ذلك، في بعض الحالات، تبدأ الاستجابة الالتهابية لجسمك دون إصابة أو عدوي، وإذا أصبح الالتهاب مزمنًا أو مفرطًا، فقد يؤدي إلى ضرر دائم ومجموعة من الأمراض المزمنة، مثل أمراض القلب والسكر.
وتشمل أعراض الالتهاب الحاد ما يلي:
- احمرار المنطقة المصابة في بعض الأوقات
- ألم
- تورم
- دفء المنطقة المصابة
وقد وجدت مراجعة طبية نشرت عام 2017 في مجلة Foods، أن الكركمين يخفف الالتهاب لدى مرضى هشاشة العظام، وهو مرض مزمن يتميز بتصلب المفاصل والالتهابات العرضية، حيث شهد المرضى الذين تناولوا 1000 مجم من الكركمين يوميًا لمدة ثمانية إلى 12 أسبوعًا انخفاضًا في أعراض الالتهاب، مثل تصلب الصباح وتورم المفاصل والألم والقدرة الحركية.

اقرأ أيضا:

بعد نجاحها في كشف الألغام.. تدريب الفئران على شم فيروس كورونا

مضاد للأكسدة

وجدت مراجعة طبية نشرت عام 2018 في المجلة الأوروبية للكيمياء الطبية، أن الكركمين يعمل كمضاد للأكسدة، ومضادات الأكسدة هي جزيئات مستقرة تعمل على موازنة تأثيرات الجذور الحرة في الجسم، وتأتي الجذور الحرة من عمليات التمثيل الغذائي الطبيعية مثل الهضم ومن المصادر الخارجية مثل التلوث أو دخان السجائر.
عندما يكون عدد الجذور الحرة ومضادات الأكسدة متوازنة في الجسم، تساعد الجذور الحرة في محاربة مسببات الأمراض، ومع ذلك، عندما يقترب التوازن، وهناك المزيد من الجذور الحرة من مضادات الأكسدة، يحدث الإجهاد التأكسدي.
و الإجهاد التأكسدي يحدث عندما تبدأ الجذور الحرة في إتلاف البروتينات والأنسجة الدهنية والحمض النووي للخلية، بمرور الوقت، قد يؤدي هذا الضرر المستمر إلى أمراض مثل مرض السكري والأمراض التنكسية العصبية مثل مرض الزهايمر وباركنسون.

يساعد في علاج السرطان

ركزت العديد من الدراسات البحثية حول الكركمين على قدرته على علاج أو تخفيف أعراض أنواع مختلفة من السرطان، نظرًا لوجود علاقة بين الالتهاب المزمن وتطور السرطان، فإن خصائص الكركمين المضادة للالتهابات ومضادات الأكسدة قد تكون مفيدة في مكافحة المرض.
وقد وجدت مراجعة طبية عام 2019 نُشرت في Nutrients، أن الكركمين قد يمنع تكاثر خلايا سرطان الثدي، وبالتالي يبطئ نمو الورم، كما وجدت المراجعة نفسها أن الكركمين يتم استكشافه كعلاج لسرطان الرئة والقولون والمستقيم والبنكرياس وبعض أنواع السرطان الأخرى، وفي حين أن النتائج غير حاسمة، فقد وجدت الدراسات نتائج واعدة في الاختبارات السريرية والدراسات على الحيوانات.
لكن أكبر عقبة في استخدام الكركمين في علاج السرطان هي عدم قدرة جسم الإنسان على امتصاصه بكميات كبيرة، لذا يعمل علماء الصيدلة على التغلب على هذه العقبة، ولكن حتى ينجحوا، لا يتم استخدام الكركم أو الكركمين لعلاج السرطان.

اقرأ أيضا:

بالفيديو: أفعى الطريشة.. تعرف على أخطر ثعبان في العالم

يعزز صحة القلب

وجدت دراسة نشرت عام 2020 في مجلة الطب السريري، أن المشاركين الأصحاء الذين استهلكوا ما بين 80 إلى 4000 ملج من الكركمين يوميًا، شهدوا تحسنًا في مؤشرات صحة القلب الرئيسية، وشمل ذلك انخفاضًا في كمية الدهون في الدم وكذلك انخفاض في كل من الكوليسترول الكلي والكوليسترول الضار.
وفي حين أن استهلاك 4000 مجم من الكركمين يوميًا يعد كثيرًا، فلا توجد حاليًا أي آثار جانبية معروفة مرتبطة بهذا المركب، ومع ذلك، إذا كنت تعاني من سيولة الدم، فاستشر الطبيب قبل تناول كميات كبيرة من الكركمين لأنه معروف بتخثر الدم ومنع التجلط.

يخفف الاكتئاب ويعزز وظائف المخ

وفقًا لنتائج دراسة أجريت عام 2018 ونشرت في المجلة الأوروبية للكيمياء الطبية، فإن تناول 500 إلى 1000 مجم من الكركمين يوميًا لمدة ستة أسابيع على الأقل، أدى إلى تحسين أعراض الاكتئاب وتقليل التوتر في العديد من التجارب السريرية.
كما قام العلماء بالتحقيق فيما إذا كان الكركمين يمكن أن يعالج أو يمنع تطور الاضطرابات العصبية التنكسية مثل مرض الزهايمر أم لا، ووفقًا لمراجعة نُشرت عام 2008 في دورية Annals of Indian Academy of Neurology ، قد يكون الكركمين فعالًا في إدارة العوامل التي يمكن أن تؤدي إلى الإصابة بمرض الزهايمر، وتشمل هذه الالتهابات، والإجهاد التأكسدي، وتشكيل لويحات بيتا اميلويد - تراكم الألياف الصغيرة - في الدماغ.

اقرأ أيضا:

الغدة الكظرية.. أين توجد وما أهميتها؟

يعزز صحة الجلد

بفضل خصائصه المضادة للالتهابات ومضادات الأكسدة، قد يحسن الكركمين مظهر الجلد، وقد وجدت مراجعة طبية نشرت عام 2007 في Advances in Experimental Medicine and Biology، أن الكركمين له أيضًا خصائص التئام الجروح، مما يجعله علاجًا جيدًا لأمراض الجلد مثل البهاق والصدفية والأكزيما المختلفة.
وتعمل المقويات والمراهم الموضعية التي تحتوي على الكركمين على تقليل الوقت الذي تستغرقه جروح الجلد للشفاء، وتحسين توزيع الكولاجين - وهو البروتين الذي يمنح الجلد مرونته -، كما يعزز نمو الأوعية الدموية الجديدة.

كيف تحصل على ما يكفي من الكركم؟

بينما لم يتم تحديد توصية طبية يومية لتناول الكركم أو الكركمين، فقد وجدت الدراسات أن الحصة اليومية الآمنة هي 3 مجم / كجم من الكركمين.
فعلى الرغم من كل الإمكانات الصحية للكركمين، إلا أن نسبته في الكركم متواضعة جدًا، ما بين 3٪ إلى 6٪، مما يعني أن كل ملعقة كبيرة من مسحوق الكركم تحتوي على أقل من 0.4 جرام من المادة الفعالة، ويتم امتصاص كمية ضئيلة من ذلك في مجرى الدم.
ومع ذلك، هناك طرق بسيطة للتأكد من أن جسمك يمتصها بشكل أفضل، حيث يقترح أخصائيين التغذية، تحميص مسحوق الكركم، أو دمجه مع الدهون، أو مزجه مع الفلفل الأسود، مما قد يحسن الامتصاص بنسبة تصل إلى 2000٪.
وبالنسبة لطرق دمج الكركم في الأنظمة الغذائية، يقترح الخبراء ما يلي:
- إضافة ملعقة صغيرة منه إلى عصير الخضروات
- نرشها فوق السلطات
- دمج معجون الكركم في اليخنة والكاري

اقرأ أيضا:

بامب.. وسيلة جديدة للحفاظ على التباعد الاجتماعي

اقرأ أيضا:

بالفيديو.. استمع إلى أصوات مذهلة لأعمدة الخلق في مركز مجرة درب التبانة

الكلمات المفتاحية

الكركم فوائد الكركم الالتهاب مضاد للأكسدة علاج السرطان صحة القلب صحة الجلد

موضوعات ذات صلة