أخبار

11فائدة لا تتخليها للبقدونس ..الحفاظ علي الحيوية والشباب الدائم أبرزها .. لا تستغني عنه

أذكار المساء .. من قالها أربعا اعتقه الله من النار

عليك بالإحسان في العمل وعلى الله الأجر والثواب

البحث عن فضيحة.. لماذا ينشغل البعض بتتبع ذلات الآخرين؟

أول حوار فكري في التاريخ.. كيف أقنع ابن عباس الخوارج بخطئهم؟

"الشيلة التقيلة".. تراكمات من الخذلان وعدم الأمان

الأزهر يحذر من سماع أغنية مقتبسة من حديث نبوي

لماذا أمر الخالق النبي بالشدة على أهله ويأمره باللين وخفض الجناح للمؤمنين؟

شهدوا لهم بالجنة.. والنبي كشف أنهم ماتوا بعد الانتحار

هكذا يختصك الله لنفسه

دراسة: نقل الدم يحمي مرضى السكتة الدماغية من تلف الدماغ

بقلم | عاصم إسماعيل | الاربعاء 26 اغسطس 2020 - 09:26 ص
Advertisements

أظهرت دراسة أجراها باحثون بجامعة وست فيرجينيا في الولايات المتحدة، أن عمليات نقل الدم قد تحمي مرضى السكتة الدماغية من الإصابة بتلف الدماغ.

وتحدث السكتات الدماغية بسبب عدم وصول إمدادات الدم الكافية إلى أجزاء من الدماغ - إما عن طريق تجلط الدم أو انفجار الأوعية الدموية - وغالبًا ما تؤدي إلى إعاقات طويلة الأمد.

وتوصل الباحثون إلى أن الفئران التي أُعطيت سكتات دماغية مستحثة قللت الأعراض بعد حقنها بالدم من نظير سليم. ويعتقدون أن التسريب يساعد في خفض مستويات البروتين بعد السكتة الدماغية التي لديها القدرة على إتلاف خلايا الدماغ.

واستبدال الدم هو مجال يحظى باهتمام متزايد في الوسط، ويجري استخدامه في علاج الحالات بما في ذلك (كوفيد 0 19) ومرض باركنسون.

قالت مؤلفة الورقة البحثية وعالمة الأعصاب صوفي رين من جامعة وست فرجينيا: "السكتة الدماغية الحادة تسبب استجابات معقدة ومرضية وجهازية لم يتم علاجها بأي دواء واحد".

وأضافت: "تم اقتراح استراتيجية علاجية جديدة، حيث يقلل استبدال الدم بشدة الضرر ويحسن العجز العصبي لدى الفئران".

من بين الآثار الجانبية للسكتة الدماغية، خطر انهيار الحاجز الدموي الدماغي - مما يسمح لمكونات البلازما في الدم بإتلاف خلايا الدماغ - إلى جانب رد فعل جهازي ضار يمكن أن يحدث خارج الدماغ.

اقرأ أيضا:

الأوقاف المصرية تسمح بإقامة صلوات الجنائز بالمساجد وفق شروط

العلاج ببدائل الدم 


وفي الدراسة التي نُشرت نتائجها للدراسة في مجلة (Nature Communications)، أوضح البروفيسور رين وزملاؤه، أن العلاج ببدائل الدم يمكن أن يقلل من هذا الضرر عن طريق إجراء اختبارات على 333 من الفئران الذكور، والتي تم حقنها بالدم بعد سبع ساعات من الإصابة بسكتة دماغية.

ونجح العلاج عن طريق خفض مستويات مصفوفة البروتين metalloproteinase-9 - أو ما تعرف اختصارًا باسم MMP-9 - في مجرى دم الفئران، إلى جانب المواد الكيميائية الالتهابية والخلايا المناعية. أيضًا ، قد يوفر الأكسجين وعوامل الحماية العصبية الأخرى.

وفي الجسم السليم، يشارك MMP-9 في تحطيم ما يسمى بـ "المصفوفة خارج الخلية" التي توفر الدعم الهيكلي والكيميائي الحيوي للخلايا.

ويلعب البروتين دورًا في وظائف الجسم الطبيعية مثل نمو العظام والتطور الجنيني والتئام الجروح، ولكنه قد يضر أيضًا بالمادة الرمادية.

وأوضح البروفيسور رين: "من المعروف أن مستويات MMP-9 في الدم تزداد في الفئران - والبشر - في الساعات القليلة الأولى بعد حدوث السكتة الدماغية".

ووجد الباحثون أن تسريب الدم أدى إلى تقليل نسبة موت الأنسجة نتيجة نقص الأكسجين، كما تحسنت وظائف المخ أيضًا.

في المقابل، عندما تمت إضافة MMP-9 بشكل مصطنع إلى الدم الذي يتم حقنه، لم ينجح العلاج البديل، مما يثبت أن إزالة البروتين أمر أساسي.

نقل الدم يحمي من الوفاة


وقال البروفيسور رين: "تشير هذه النتائج إلى أن استبدال الدم يكافح الالتهاب عن طريق خفض مستويات MMP-9 في دم ودماغ الفئران بعد السكتة الدماغية".

وأضاف: "دراستنا هي الأولى التي تظهر أن العلاج يؤدي إلى نتائج أفضل بشكل عميق والتي يتم التحكم فيها عبر MMP-9. إنه يقدم رؤى جديدة في آليات تلف السكتة الدماغية".

وأوضح البروفيسور رين، أن "السكتة الدماغية لا تزال سببًا رئيسيًا للمرض والوفاة في جميع أنحاء العالم، لكن العلاجات الحالية للحالة تميل إلى التركيز على الإزالة الجراحية أو تفكيك الجلطات التي تسببها الأدوية".

ومع ذلك، فإن هذه الأساليب لها نوافذ زمنية محدودة. وقال البروفيسور رين: "في المجال السريري للسكتة الدماغية، فإن الشعار هو "الوقت هو الدماغ"، لأن الضرر يتطور كل دقيقة".

وتابع: "في الوقت الحالي، تظهر العلاجات القائمة على الدم كعلاجات لمكافحة الشيخوخة ومكافحة الأمراض التنكسية العصبية".

ويمكن أن تؤدي نتائج هذه الدراسة إلى طفرة في علاج السكتة الدماغية، لأن هذه الاستراتيجية العلاجية المبتكرة قد تقلل من وفيات مرضى السكتة الدماغية وتحسن نتائج السكتة الدماغية.

كما يمكن أن توفر أساسًا للاستخدام المستقبلي للعلاج ببدائل الدم في التجارب السريرية لتحسين علاج السكتات الدماغية.

الكلمات المفتاحية

نقل الدم السكتة الدماغية تلف الدماغ

موضوعات ذات صلة