أخبار

حتى لا تؤذي كبدك.. تعرف على أهم النصائح للحفاظ عليه

بطولات لا تنسى.. قاتل رجل كسرى وفتح حديقة الموت

سلطان العلماء وبائع السلاطين.. مواقف من شجاعة "العز بن عبد السلام"

بعد نجاحها في كشف الألغام.. تدريب الفئران على شم فيروس كورونا

هل الراحة التامة للحامل ضرورية لصحة للجنين أم لا؟

النعم تدوم بالشكر.. حتى لا تألف النعمة فتضيع منك

ماذا تعرف عن مسألة تناسخ الأرواح وما حكم من يؤمن بها؟

حتى يهابك الناس.. عليك بالآتي!

كيف تملأ قلبك بمحبة الله؟ 4 طرق لتذوب حبًا في الله.. يكشفها عمرو خالد

3 فوائد مدعومة علميًا لفيتامين (ك).. وكيفية الحصول على ما يكفي منه بشكل طبيعي

عبّاد أدمنوا قيام الليل.. تعرف على عجائب ما رأوا

بقلم | عامر عبدالحميد | الاحد 23 اغسطس 2020 - 09:45 ص
Advertisements

قيام الليل هو " شرف المؤمن"، ومن أعظم الأجر أنه يخفف السؤال يوم القيامة، كما قال تعالي :" إن هؤلاء يحبون العاجلة ويذرون وراءهم يوما ثقيلا".
وكان بعض الصالحين يقوم الليل فإذا كان السحر نادى بأعلى صوته يا أيها الركب المعرّسون أكل هذا الليل ترقدون ألا تقومون فترحلون، فإذا سمع الناس صوته وثبوا من فرشهم فيسمع من هنا باك ومن هنا داع ومن هنا نال ومن هنا متوضىء فإذا طلع الفجر نادى بأعلى صوته عند الصباح يحمد القوم السُّرَى.
وقيل لابن مسعود رضي الله عنه: ما نستطيع قيام الليل؟ قال: أقعدتكم ذنوبكم.
 وقيل للحسن: قد أعجزنا قيام الليل؟ قال: قيدتكم خطاياكم، وقال الفضيل بن عياض: إذا لم تقدر على قيام الليل وصيام النهار فاعلم أنك محروم كبلتك خطيئتك.

الذنوب تحرم من قيام الليل 


و قال الحسن: إن العبد ليذنب الذنب فيحرم به قيام الليل، كما قال بعض السلف: أذنبت ذنبا فحرمت به قيام الليل ستة أشهر.
وزادي أحد العلماء: ما يؤهل الملوك للخلوة بهم إلا من أخلص في ودهم ومعاملتهم فأما من كان من أهل المخالفة فلا يؤهلونه.
وجاء في بعض الآثار: إن جبريل عليه السلام ينادي كل ليلة أقم فلانا وأنم فلانا.
و قام بعض الصالحين في ليلة باردة وعليه ثياب رثة فضربه البرد فبكى فهتف به هاتف أقمناك وأنمناهم ثم تبكي علينا.

اقرأ أيضا:

بطولات لا تنسى.. قاتل رجل كسرى وفتح حديقة الموت

روضة خضراء عظيمة 


وقد مرضت رابعة العدوية مرة فصارت تصلي وردها بالنهار فعوفيت وقد ألفت ذلك وانقطع عنها قيام الليل فرأت ذات ليلة في نومها كأنها أدخلت إلى روضة خضراء عظيمة وفتح لها فيها باب دار فسطع منها نور حتى كاد يخطف بصرها فخرج منها وصفاء كأن وجوههم اللؤلؤ بأيديهم مجامر.
 فقالت لهم امرأة كانت مع رابعة: أين تريدون؟ قالوا: نريد فلانا قتل شهيدا في البحر فنجمره فقالت لهم: أفلا تجمرون هذه المرأة ـ تعني رابعة ـ فنظروا إليها وقالوا: قد كان لها حظ في ذلك فتركته فالتفتت تلك المرأة إلى رابعة وأنشدت:
صلاتك نور والعباد رقود .. ونومك ضد للصلاة عنيد
وكان بعض العلماء يقوم السحر فنام عن ذلك ليالي فرأى في منامه رجلين وقفا عليه وقال أحدهما للآخر: هذا كان من المستغفرين بالأسحار فترك ذلك.
ورأى بعضهم حوراء في نومه فقال لها: زوجيني نفسك قالت: اخطبني إلى ربي وأمهرني؟، قال: ما مهرك؟ قالت: طول التهجد.
ونام ليلة العابد أبو سليمان الدراني، فأيقظته حوراء وقالت: يا أبا سليمان تنام وأنا أربي لك في الخدور من خمسمائة عام.
 وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يطرق باب فاطمة وعلي ويقول: "ألا تصليان".



الكلمات المفتاحية

الذنوب تحرم من قيام الليل قيام الليل رابعة العدوية

موضوعات ذات صلة