أخبار

فيه ساعة إجابة: أفضل أدعية يوم الجمعة المستجابة..اعرفها وحافظ عليها

تعرف على فضل الصلاة على النبي يوم الجمعة.. وأفضل الصيغ

إمرأة نجاها حسن الظن بالله من الفاحشة.. هذا ما حدث

عمرو خالد: ‫هذا ما قاله النبي الكريم عن الغيبة.. فأحذروها

دعاء في جوف الليل: اللهم إني توكلت عليك وبك استعين.. لا مانع للشر إلا أنت ولا جالب للخير إلا أنت

‫دعاء ووصفة نبوية لإزالة الهم والغم وتفريج الكروب..يكشفها عمرو خالد

"الأزهر للفتوى": المُشاركة في إشاعة الفاحشة جريمة تهدد المُجتمع

دعاء مستجاب للنبي الكريم عندما يشتكي حاله الى الله

الداعية عمرو خالد في بث مباشر: الآن قم بين يدي الله "فإذا فرغت فَانصَبْ" إحياء يوم الجمعة

ما حكم صلاة الجمعة للمسافر؟.. أمين الفتوى يجيب

جامعة أكسفورد: العسل أكثر فعالية من المضادات الحيوية في علاج السعال ونزلات البرد

بقلم | عاصم إسماعيل | الاربعاء 19 اغسطس 2020 - 09:38 ص
Advertisements

لطالما كان العسل علاجًا شعبيًا للسعال والتهاب الحلق ونزلات البرد، لكن الأبحاث تظهر الآن أنه أكثر فعالية في علاج هذه الأمراض من المضادات الحيوية أو الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية.

قال خبراء بجامعة أكسفورد إن الأطباء يجب أن يطلبوا من المرضى تناول ملعقة من العسل بدلاً من وصف المضادات الحيوية التي يمكن أن تغذي مقاومة مضادات الميكروبات.

قاموا بمراجعة الدراسات التي قارنت فعالية العسل ضد مثبطات السعال ومضادات الهيستامين ومسكنات الألم عند علاج أعراض عدوى الجهاز التنفسي العلوي (URTI) - والتي تشمل السعال والبرد.

بشكل عام، وجد أن العسل "متفوق" في تهدئة السعال والتهاب الحلق والاحتقان، وعلى عكس الأدوية الأخرى، لم يكن له أي آثار جانبية ضارة.

وفي المتوسط، كان العسل أكثر فعالية في تقليل تكرار السعال من الأدوية الشائعة بنسبة 36 في المائة، وقلل من شدة السعال بنسبة 44 في المائة أكثر.

وكان هناك أيضًا دليل على أن العسل يقلل الوقت المستغرق للتعافي من عدوى المسالك البولية بما يصل إلى يومين.

علاج فعال للسعال 



وقالت الدراسة التي نُشرت في المجلة الطبية البريطانية إن العسل مرتبط بانخفاض كبير بشكل ملحوظ في مجموع الأعراض وتواتر السعال وشدته، وأشارت إلى كونه رخيصًا ومتاحًا بسهولة وليس له أي آثار جانبية.

وقال المؤلفون أيضًا إن استخدام العسل للعدوى يمكن أن يقلل من الإفراط في وصف المضادات الحيوية، الأمر الذي يغذي أزمة مقاومة مضادات الميكروبات.

ويتزايد قلق الخبراء من أن الأطباء في كثير من الأحيان يوزعون المضادات الحيوية للسعال ونزلات البرد، والتي نادرًا ما تكون ضرورية لأن معظم هذه المضادات ناتجة عن الفيروسات، حسبما نقلت صحيفة "ديلي ميل".

اقرأ أيضا:

بالفيديو.. استمع إلى أصوات مذهلة لأعمدة الخلق في مركز مجرة درب التبانة

العسل أفضل من المضادات الحيوية 


وقال الباحثون: "العسل تفوق على الرعاية المعتادة لتحسين أعراض التهاب المسالك البولية. يوفر بديلاً رخيصًا ومتوفرًا على نطاق واسع للمضادات الحيوية. التهابات المسالك البولية هي السبب الأكثر شيوعًا لوصفة المضادات الحيوية. نظرًا لأن غالبية التهابات المسالك البولية فيروسية، فإن وصفة المضادات الحيوية غير فعالة وغير مناسبة".

وبالنظر إلى أن الافتقار إلى العلاجات البديلة والرغبة في الحفاظ على العلاقة بين المريض والطبيب هما عاملان أساسيان يساهمان في وصف المضادات الحيوية من قبل الأطباء العامين، فإن العسل بديل معقول.

ولطالما استخدم العسل كعلاج منزلي، وقبل عامين أدرجته هيئة الرقابة الطبية في المملكة المتحدة في الإرشادات الرسمية لعلاج السعال.

ولكن كانت هناك مراجعات محدودة حول فعاليته في علاج عدوى المسالك البولية. وراجع علماء أكسفورد 14 دراسة، مع 1761 مشاركًا، لتحديد تأثير العسل عند علاج أعراض الجهاز التنفسي العلوي.

قارنت الدراسات الـ 14 علاج المرضى بالعسل مقابل "الرعاية المعتادة"، مثل أدوية السعال ومسكنات الألم. ووجدوا أن العسل كان أكثر فاعلية في تحسين الأعراض، خاصة تواتر وشدة السعال.

في حالة مضادات الهيستامين ديفينهيدرامين، كان العسل "أفضل بكثير" حيث قلل من حدة السعال بنسبة 50 في المائة.

وأظهرت دراستان أن الأعراض استمرت يومًا إلى يومين أقل بين أولئك الذين عولجوا بالعسل. لكن الباحثين حذروا من أن العسل مادة معقدة لذا يمكن أن يكون للأنواع المختلفة تأثيرات مختلفة.

وخلصت الدراسة إلى أن العسل مستهلك تجاريًا وهو آمن للاستخدام، باستثناء الأفراد الذين يعانون من الحساسية والرضع الذين تقل أعمارهم عن عام واحد.

العسل هو علاج يستخدم بشكل متكرر ومعروف جيدًا للمرضى. كما أنها رخيص وسهل الوصول وله أضرار محدودة.

عندما يرغب الأطباء في وصف عدوى المسالك البولية، يوصي بالعسل كبديل للمضادات الحيوية، لأنه أكثر فعالية وأقل ضررًا من بدائل الرعاية المعتادة ويتجنب التسبب في ضرر من خلال مقاومة مضادات الميكروبات.

لا ينبغي إعطاء العسل للأطفال الذين تقل أعمارهم عن سنة واحدة بسبب خطر البكتيريا التي يمكن أن تنتج السموم في أمعاء الطفل، مما يؤدي إلى التسمم السُّجقِّيّ القاتل للرضع.


الكلمات المفتاحية

العسل السعال المضادات الحيوية جامعة أكسفورد

موضوعات ذات صلة