أخبار

لم تعطني الحياة ما أستحق رغم اجتهادي وذكائي

حتى لا تضيع موهبتك وتستغلها بشكل سيئ؟

"عمر" يواجه "صهيب الرومي" بهذه المفاجأة.. فماذا كان رده؟

كيف تعالج الحمى بدون أدوية؟

أشك في خيانة زوجتي فهل من حقي الاستعانة بالوسائل العلمية لإثبات جريمة الزنا؟

لماذا الصلاة عماد الدين ولماذا هي الركن الوحيد الذي لايسقط عن المسلم؟ (الشعراوي يجيب)

ظلم العباد قاس ويستمر أثره لسنوات.. كيف أتعامل معه؟

كيف أتعامل مع الرجل النكدي كثير الصراخ؟

برنامج خبيث يسرق كلمات المرور لمستخدمي (هواتف Android) من 226 تطبيقًا

"ألاوي".. هؤلاء الذين يحبهم الله ويؤذيهم الناس

كيف أتغلب على الكوابيس المزعجة؟

بقلم | عمر عبد العزيز | الثلاثاء 18 اغسطس 2020 - 09:58 ص
Advertisements


قديمًا كنت أهرب من حزني بالنوم، ولكن الآن الوضع أصبح صعبًا جدًا، فكثيرًا ما أكون قتيل نوم، ولكني أحاربه خوفًا من الكوابيس والأحلام المزعجة على الأقل يمكنني السيطرة على واقعي وأفكاري، لكن من الصعب السيطرة على أفكاري في الأحلام، فهي تزعجني وتؤلمني كثيرًا، قلبي حزين ونفسيتي تعبانة جدًا حتى إنني أفتقد من يحبوني لأشاركهم حزني وألمي؟


(هـ. ح)


يجيب الدكتور معاذ الزمر، أخصائي الطب النفسي وتعديل السلوك:


التفكير الزائد خاصة قبل النوم من أهم الأسباب الشائعة لمعاناة الكثير من الكوابيس أثناء النوم، وللتغلب على هذه المعاناة احذر النوم على الظهر وتناول الطعام والتفكير قبل النوم مباشرة.

 استمتع بتفاصيل اليوم وتجنب التفكير المرهق في المستقبل مهما كانت الظروف والمشكلات، فمن يتجنب التفكير الزائد يمكن العيش والاستمتاع بصحة نفسية جيدة.

مهما تكون الحالة النفسية سيئة ومهما كنت تعانين من الألم فلا تخبر أحدًا بما تعاني من هموم في حياتك، فحياتك ليست لها علاقة بالناس، ولأن الجميع يعاني بما يكفي.

الكلمات المفتاحية

كيف أتغلب على الكوابيس المزعجة؟ النوم الحزن الألم

موضوعات ذات صلة