أخبار

فيه ساعة إجابة: أفضل أدعية يوم الجمعة المستجابة..اعرفها وحافظ عليها

تعرف على فضل الصلاة على النبي يوم الجمعة.. وأفضل الصيغ

إمرأة نجاها حسن الظن بالله من الفاحشة.. هذا ما حدث

عمرو خالد: ‫هذا ما قاله النبي الكريم عن الغيبة.. فأحذروها

دعاء في جوف الليل: اللهم إني توكلت عليك وبك استعين.. لا مانع للشر إلا أنت ولا جالب للخير إلا أنت

‫دعاء ووصفة نبوية لإزالة الهم والغم وتفريج الكروب..يكشفها عمرو خالد

"الأزهر للفتوى": المُشاركة في إشاعة الفاحشة جريمة تهدد المُجتمع

دعاء مستجاب للنبي الكريم عندما يشتكي حاله الى الله

الداعية عمرو خالد في بث مباشر: الآن قم بين يدي الله "فإذا فرغت فَانصَبْ" إحياء يوم الجمعة

ما حكم صلاة الجمعة للمسافر؟.. أمين الفتوى يجيب

مراكز مكافحة الأمراض تحذر: معدلات إصابة الأطفال بفيروس كورونا "تزداد بانتظام"

بقلم | مها محيي الدين - وكالات | الاحد 16 اغسطس 2020 - 01:33 م
Advertisements

يقول خبراء الصحة إن الأطفال، الذين يشكلون حوالي 22% من سكان الولايات المتحدة، يشكلون أكثر من 7% من جميع حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد في البلاد، وإن عدد ومعدل إصابتهم أصبح "يزداد بانتظام" من مارس إلى يوليو.
ونُشرت البيانات مع إرشادات محدثة من المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها من أجل أطباء الأطفال، وهي تتضمن أيضاً ما هو معروف عن الفيروس عندما يأتي الأمر للأطفال.

حمل الأطفال للفيروس 


وذكرت البيانات أن الدلائل الحديثة تشير إلى أنه "من المحتمل أن يكون للأطفال الحمل الفيروسي ذاته، أو حمل فيروسي أعلى، في بلعومهم الأنفي مقارنةً بالبالغين، وأن الأطفال يمكن أن ينشروا الفيروس بشكل فعال في المنازل وبيئة المخيمات".
وأشارت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها إلى أن انتقال الفيروس إلى الأطفال وبينهم ربما انخفض خلال الربيع وأوائل الصيف بسبب أوامر البقاء في المنزل وإغلاق المدارس.
ولكن الآن، يتم إعادة فتح المدارس والجامعات في جميع أنحاء البلاد.
وكانت طريقة الترحيب بالطلبة محل نقاش مستمر بين القادة المحليين، وقادة الولايات، إذ شجع البعض على العودة إلى الحياة الطبيعية، بينما خشي آخرون من كون العودة قراراً مميتاً بالنسبة للبعض.
واختار بعض المعلمون الاستقالة بدلاً من المخاطرة والإصابة بالفيروس.
وقال معلم من أريزونا استقال من وظيفته، مات تشيتشي، لـCNN: "إذا وُضعت في فصل دراسي يضم 30 طفلا أو أكثر، فستكون غرفة صغيرة، وهناك مخرج واحد، والتهوية ليست رائعة جداً في المدارس".
وفي جورجيا، حيث أُعيد فتح العديد من المناطق في الأسابيع الأخيرة، طُلب أكثر من ألف من الطلبة والموظفين الخضوع للحجر الصحي بسبب حالات التعرض لفيروس كورونا من شخص مصاب.


ثاني أصغر حالة وفاة بكورونا 


وأصبح صبي يبلغ من العمر 15 عاماً من منطقة أتلانتا ثاني أصغر شخص يموت من "كوفيد-19" في الولاية، وفقاً لإدارة الصحة العامة في جورجيا.
ولم يكشف المسؤولون عن المزيد من التفاصيل حول كيفية إصابة المراهق بالفيروس، أو ما إذا كان قد نقل العدوى لأشخاص آخرين، ولكنه كان يعاني من مشاكل صحية أخرى، حسب ما قالته المتحدثة باسم إدارة الصحة العامة في جورجيا، نانسي نيدام، لـCNN.
وتعرضت مدرسة "North Paulding" الثانوية للانتقادات عندما شارك أحد الطلبة صورة لممر مزدحم بعد أيام من إعادة فتح المدرسة.
وأبلغت المدرسة عن 12 حالة إصابة في المدرسة، و21 حالة إجمالاً خلال الأسبوع بين 8 إلى 14 أغسطس/آب.
وطبقت المدرسة التعلم الافتراضي بشكل كامل هذا الأسبوع، كما أنها ستسمح بالذهاب إلى المدرسة بالتناوب بدءاً من الإثنين.
وتشير "الحالات في المدرسة" إلى عدد الأشخاص الذين ثبتت إصابتهم بالفيروس، والذين قضوا بعض الوقت في حرم المدرسة، بينما يتضمن إجمالي الحالات أيضاً على الطلبة والموظفين الذين أُصيبوا بالفيروس، ولكنهم كانوا خارج المدرسة، أو ملتحقين بالتعلم الافتراضي، أو يخضعون للحجر الصحي بعد احتمال تعرضهم للعدوى، وفقاً لما ذكرته منطقة مدارس مقاطعة "بولدينغ".

حفلة راقصة تثير المخاوف


وفي إلينوي، يبحث مسؤولو الصحة عن الأشخاص الذين حضروا "حفلة راقصة صغيرة" غير رسمية.
وتم ربط ما لا يقل عن 5 حالات بهذه الفعالية، وتم تحديد 40 مخالطا.
وفي حين قلل بعض المسؤولين الأمريكيين، بما في ذلك الرئيس دونالد ترامب، من خطر الإصابة بفيروس كورونا عند الأطفال، إلا أن التوجيهات الجديدة لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها تشير إلى أن الأطفال يمكن أن يصابوا بأمراض ومضاعفات خطيرة حتى لو كان هذا الخطر أقل مقارنةً بالبالغين.
وتنص التوجيهات على أن معدل دخول الأطفال إلى المستشفى يزداد، ومن بين أولئك الذين يدخلون المستشفى، يدخل 1 من بين 3 أطفال إلى العناية المركزة، تماماً مثل البالغين.
يحذر الأطباء من مضاعفات قلب مزمنة
ومع ظهور أدلة وبيانات جديدة حول الفيروس كل أسبوع تقريباً، أصبح لدى مسؤولي الصحة تحذير آخر: يبدو أن خطر الوفاة بسبب تلف القلب المرتبط بفيروس كورونا أكبر مما كان يُعتقد سابقاً، وفقاً لجمعية القلب الأمريكية.
وقالت الجمعية إن التهاب الأوعية الدموية وإصابة القلب تحدث في 20% إلى 30% من مرضى الفيروس الذين اُدخلوا إلى المستشفى، وهما يساهمان في 40% من الوفيات.
وقالت طبيبة الطوارئ في كلية الطب بجامعة كولومبيا، الدكتورة دارا كاس، لمذيعة CNN، بيانا جواودريغا، السبت إن الأشخاص الذين يبلغون من العمر 50 عاما أو أقل، والذين يتمتعون بجهاز مناعة سليم يتأثرون بالفيروس، وأضافت: "إنهم المرضى الذين نجوا من هذا الفيروس، ولكن الآن، سيكون لديهم حالة طبية مزمنة مرتبطة بالنجاة من هذا الفيروس نحتاج إلى التعرف عليها وعلاجها".

الكلمات المفتاحية

أطفال كورونا فيروس الولايات المتحدة

موضوعات ذات صلة