أخبار

احصل على 3 آلاف دولار.. وأنت في السرير

واجهت أخي برسائله الفاضحة.. لكنه صدمني بالرد!

دراسة: انخفاض حاد في الصحة العقلية للمراهقين بسبب وسائل التواصل الاجتماعي

هل جربت يومًا أن تشرب من حوض الجنة أو تأكل من ثمارها؟

لماذا خلقنا الله؟ لماذا يبتلينا؟ هل خلقنا ليعذبنا؟ .. إجابات على الأسئلة الأكثر إلحاحًا

"ذكاء غير متوقع".. الكلاب تتعلم مئات الكلمات الجديدة

دراسة تكشف عن فائدة "قيلولة" ما بعد الظهر

هل يجوز طاعة الزوج في عدم الالتزام بالحجاب؟

أقوي طريقة لتفريغ مخزون الغضب والعصبية والتوتر.. يكشفها عمرو خالد

أدركت جماعة المغرب ولكن فاتني العصر.. فماذا أفعل؟.. أمين الفتوى يجيب

انتبهي..صفحتك على مواقع التواصل الاجتماعي تؤثر في حصولك على فرصة عمل

بقلم | ناهد إمام | الثلاثاء 11 اغسطس 2020 - 06:00 م
Advertisements
لم تعد السيرة الذاتية، ولا المقابلة الشخصية،  وحدها المؤهلات الوحيدة الحاسمة لترشيحك لعمل ما، أو الأدوات الوحيدة التي تمكنك من اقتناص فرصة عمل جيدة، مناسبة، فصفحتك على مواقع التواصل الإجتماعي، أصبحت أداة مهمة، تؤخذ في اعتبار المسئولين عن التوظيف، إذ يعتبرونها، بوابة للتعرف على شخصيتك، آراءك، أفكارك، فيقوم أصحاب الشركات، والعمل بفحص الصفحات الشخصية للمتقدمين لشركاتهم قبيل الانضمام لفريقهم.

لذا قام موقع  forbes برصد ما يمكنه أن يؤثر بشكل سلبي على حصولك على فرصتك للعمل، وهي كالتالي:

أولًا: وازني بين رغبتك في الظهور على طبيعتك على مواقع التواصل الاجتماعي، وبين تأثيرات ذلك على رواد صفحتك، بنشر محتوى مناسب.

ثانيًا: لدى ردك على تعليق لصديق/ة راعي ثباتك الانفعالي، حتى لا تخرج منك ألفاظًا غير لائقة بسبب غضب أو انفعال.

ثالثًا: ابتعدي عن نشر أي عبارات عدائية تحتوي على تهديد، عنف، تحريض، آراء سياسية متطرفة، أفعال تشير إلى حمق، شذوذ، أو المشاركة في أنشطة غير قانونية ولو على سبيل المزاح.

رابعًا: اهتمي بـ"صورة" التعريف الخاصة بك على صفحتك الشخصية، واضحة، وبدون أي اضافات.

 خامسًا:  انتبهي للـ(share) فلا تشاركي محتوى غير لائق، أو عاكس لصورة سلبية عن نفسك، أو نمط حياتك.

اقرأ أيضا:

لشعر حيوي ولامع وغزير.."الزبدة" كلمة السر

اقرأ أيضا:

سحر القرفة لشعر قوي وغزير


الكلمات المفتاحية

مواقع التواصل الاجتماعي محتوى غير مناسب عبارات غير لائقة صورة تعريفية مشاركة محتوى

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled لم تعد السيرة الذاتية، ولا المقابلة الشخصية، وحدها المؤهلات الوحيدة الحاسمة لترشيحك لعمل ما، أو الأدوات الوحيدة التي تمكنك من اقتناص فرصة عمل جيدة، م